الرئيسية » دليل الحياة » الأسرة » كيف اتقرب من زوجي وفهمه

كيف اتقرب من زوجي وفهمه

كيف اتقرب من زوجي وفهمه

كيف اتقرب من زوجي وفهمه التفاهم هي الطريقة الجيدة لتبادل الحديث بين الطرفين، والتفاهم هو قدرة الشخص أو عدد من الأشخاص على فهم واستيعاب الظروف والدوافع التي تدفع الشخص إلى القيام بعمل معين، ونتيجة لذلك تكون ردة الفعل على هذا السلوك قائمة على أساس من الصحة، أيضًا بجانب إتباع التفاهم في الحديث يجب إتباع أسلوب مهذب واستخدام ألفاظ تناسب الحوار، أيضًا يجب عدم التسرع واتخاذ قرارات سريعة ويستحسن فرض حسن الظن.

كيف اتقرب من زوجي وفهمه

تحتاج الحياة الزوجية إلى قدر كبير من الفهم والتحمل لاستيعاب الأخطاء والعمل على عدم تكرارها ثانيا، لذلك يتعين على النساء العمل على فهم وكسب ثقة أزواجهن، لذلك يجب إتباع النقاط التالية للتفاهم بين الأزواج:

شاهدي أيضًا: كيف أستطيع إقناع زوجي بما أريده

إتباع أسلوب حوار

  • يعد الحوار من أهم طرق التفاهم بين الزوجين، فتجنب الحوار يؤدي إلى خلق الكثير من المشاكل الزوجية، لذا يجب خلق أسلوب حوار دائم بين الطرفين، مع مراعاة أسس وآداب الحوار وذلك للوصول إلى نقاش سليم بعيد عن أي انفعال، أيضًا يجب على الزوجة حسن الإنصات للزوج حتى نهاية الحوار.

الحرص على وجود احترام متبادل بين الزوج والزوجة

  • يميل الإنسان بطبعه إلى الاحترام وتقدير الشخص الذي يحترمه، فالزوج يرغب دائمًا في الشعور بأهميته والثناء على تصرفاته، لذا فإن الاحترام بين الزوجين شيء أساسي لقيام الحياة الزوجية، فيتعين على المرأة أن تشارك زوجها في أوقات الفرح والحزن وان تشعره بأهميته، إضافة إلى ذلك التحدث عنه دائمًا بكل ما هو جيد وتجنب انتقاد طباعة أمام الغير.

يجب على الزوجة أن تكون على مستوى جيد من الثقافة

  • يتعين على المرأة أن تكون صادقة وقريبة للواقع، وان تكون على قدر من العلم بالأمور التي قد تحتاج إليها في حياتها الزوجية، حيث أن طبيعة الحياة لا تخلو من المشاكل وسوء الفهم لكن المشاكل يتوقف حلها على عقلية وذكاء المرأة، لذا يتعين عليها أن تتحلى بالصبر والمثابرة لكي تستطيع التغلب على العقبات التي تواجهها.

الحرص على حل المشاكل بين الزوجين دون تدخل طرف آخر

  • تحتاج الحياة الزوجية لكي تستمر، وجود التفاهم بين الزوجين والعمل على مواجهة مشاكلهم دون تدخل شخص آخر، حيث أن تدخل أحد الأفراد قد يعيق من حل المشكلة بالإضافة إلى تفاقم المشاكل في بعض الأحيان، ويجعل الوصول إلى حل أمر صعب، إلا انه يمكن الأخذ برأي أصحاب التجارب والخبرة الحياتية، ولكن الأفضل تجنب تدخل أي طرف إلا في حالة تفاقم المشكلة وعجز الزوجين على حلها.

الإنصات والاستماع الجيد

  • يتعين على الزوجة التركيز الشديد أثناء الحديث مع الزوج، واستخدام لغة الجسد لإثبات الاهتمام عن ما يتحدث عنه، واستخدام العيون وبعض الإيماءات، حيث أن معظم الأشخاص يفكرون في الرد دون أن يعيروا المتحدث أدنى اهتمام لما يقوله، مما يدفع المتحدث إلى الإحباط وإنهاء الحديث خاصة إذا كان الحديث هام، أيضًا فإن من آداب الكلام حسن الإنصات.

شاهدي أيضًا: كيف التعامل مع اهمال الزوج

استيعاب الاختلافات بين الرجل والمرأة

  • من أكثر الأمور التي قد تعرقل سير الحياة الزوجية هي عدم استيعاب الاختلافات التي توجد بين الرجل والمرأة، لذا يلزم على الزوجة فهم مدى هذه الاختلافات، خاصة إذا كان الرجل في حالة مزاجية سيئة كالتوتر والإجهاد، حيث يتعاملون الرجال بشكل مختلف تمامًا عن النساء وذلك إذا كانوا في مزاج سيء، وقد شرح المؤلف جون غراي هذه الاختلافات وكيفية التغلب على المشاكل الناتجة عنها، وذلك للحصول على حياة مليئة بالاحترام والمحبة، أيضًا من بعض المواقف الدالة على وجود اختلافات بين الرجل والمرأة، عندما يكون الرجل غاضب فإنه بفضل أخذ بعض الوقت للتفكير بينما المرأة تفضل الحديث والبوح عما يدور بداخلها.

تبادل وجهات النظر

  • يتميز عقل الإنسان بقدرته على خلق فلسفة خاصة به، وهو ما يميزه عن غيره، لذلك فمن المؤكد أن لكل شخص فلسفة مختلفة عن الشخص الآخر، ومن ثم وجوب احترام رأي الآخر، ويوجد بعض الشركاء الذين يعملون على تغيير الشريك الأخر الا أنهم أحيانًا يفشلوا في ذلك، لذا يتعين على الزوج والزوجة فهم ذلك وتبادل وجهات النظر خاصة في حال وجود خلاف.

 الاهتمام بالزوج وإظهار هذا الاهتمام

  • ينبغي على الزوجة الاهتمام بزوجها والأمور التي يحتاجها، ويجب أن تسانده فيما يقوم به وإثبات ذاته، أيضًا يجب على الطرفين مواجهة حياتهم والاعتماد على بعضهم البعض، لكن هذا ليس معناه أن توافقه الرأي دائمًا أو عندما يكون مخطئا، ألا أنه من واجبها أن تقوم بتوصيل وجهة نظرها مع مساندته في جميع الأحوال.

الصراحة والصدق

  • لكي تنجح الحياة الزوجية وتستمر لابد أن تقوم من البداية على الصراحة والوضوح، لهذا يتعين على الزوجة عند بداية الحديث أن تكون صريحة وصادقة، بحيث تقوم بشرح وجهة النظر الخاصة بها بدلًا من أن تترك الزوج في حالة من التشتت وكثرة الظنون، حيث يفقد الزوج انتباهه عندما تتعدد الأقاويل وتكون غير محددة، لذلك يتعين على الزوجة إبداء وجهة نظرها مع التركيز على الهدف من وراء هذا الحديث، ومعرفته بما تريد إخباره بشكل قاطع وحازم ومنحه الوقت اللازم للرد عليها، بحيث نصل إلى النهاية إلى اتفاق وشيء من الاحترام بين الزوج والزوجة.

بوح الزوجة بمشاعرها الحقيقية

  • تخفي أغلبية الزوجات مشاعرها الحقيقية عن زوجها ظنًا منها انه على معرفة بكل ما يدور بداخلها، وأحيانًا تشعر الزوجة بالألم في حالة عدم فهم الزوج لها، مما يدفعها إلى التوعد بمعاقبته على عدم التجاوب معها، وبالتالي تنشئ حالة من سوء الفهم والتواصل بينهما، لذلك يتعين على الزوجة مصارحة زوجها بكل شيء حتى وان كان الأمر بسيط كالسؤال عن حالها، حيث أن الاهتمام بالزوجة والسؤال عنها يدل على أن الزوج يحبها ويهتم بها.

شاهدي أيضًا: كيف انسى خيانة الزوج

بعض النصائح التي تمكن الزوج من فهم الزوجة

كيف اتقرب من زوجي وفهمه، يتعين على الزوجة مساعدة زوجها على فهمها وذلك من خلال القيام ببعض الخطوات، ومنها ما يلي:

  1. افتراض النوايا الحسنة للزوج، حيث أن ذلك يساعد تسهيل التواصل بين الزوجين، ويجب أن تكون الزوجة على يقين دائمًا بأن زوجها ينصت إليها ويهتم لأمرها، ويمكن أن تعبر الزوجة عما يدور بداخلها باستخدام اللطف واللين مع الزوج.
  2. تجنب إلقاء بعض الاتهامات التي قد تزيد من غضب الزوج، والتي تتعمد الزوجة قولها دائمًا، على سبيل المثال قول “أنت تفعل ذلك دائمًا” حيث تتسبب في خلق مشاكل وجروح بينهما، إضافة إلى ذلك وجوب مصارحة الزوجة عن مشاعرها.
  3. مداومة الزوجة على محاولة فهم الزوج، وذلك من خلال مشاركته للحوارات وطلب معلومات عنه، حيث قد تجهل الزوجات أحيانًا دوافع الزوج حول فعل ما، لذا يتعين على الزوجة سؤال الزوج دائمًا عن أي شيء تريد معرفته، ومن أبسط الطرق التي تزيد من مجال تبادل الحديث بين الزوجين، عرض الزوجة على زوجها قضاء النهار كاملًا معه وتنتظر إجابته حول شعوره عن ذلك.
  4. أيضًا يتعين على الزوجة اختيار مكان مناسب للحوار بعيدا عن أي إزعاج أو ضوضاء، وذلك لتبادل الحديث بحرية.
  5. أحيانًا يكون الزوج في مزاج سيء أو يريد النوم، وهذا وقت غير مناسب للحديث معه، لذا من الجيد اختيار التوقيت المناسب للحديث ومن ثم إقناعه بكل سهولة.
  6. يفضل الجلوس جانب الزوج أثناء الحديث معه، حيث أن التواصل بالعين قد يكون صعب أثناء الحوار، فضلًا عن ذلك قد يرى بعض الرجال أن الاتصال البصري قد يدل على علامة عدوانية.
  7. يتعين على الزوجة توصيل وجهة النظر الخاصة بها بشكل قاطع وواضح، أيضًا وجوب أن تكون الرسالة موجزة ومفيدة وذلك لجذب انتباه الزوج.

اضافة تعليق