الرئيسية » الأطفال » علاج حبوب المؤخرة عند الاطفال نهائيا

علاج حبوب المؤخرة عند الاطفال نهائيا

يعاني معظم الأطفال من ظهور حبوب المؤخرة وخاصة في السن الصغيرة، وعادة ما يرجع ذلك إلى ارتداء الحفاضات وخاصة في فصل الصيف، وفي بعض الحالات تكون بسيطة ويتم علاجها باستخدام أحد أنواع المراهم، وفي حالاتٍ أخرى تحتاج إلى استشارة طبية للفحص والتأكد من العلاج المناسب لها.

أسباب ظهور حبوب المؤخرة

يوجد العديد من الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بحبوب في المؤخرة لدى الكبار والأطفال، ومنها:

  1. تراكم الزيوت الطبيعية التي يفرزها الجلد، مما يؤدي إلى انسداد مسام الجلد، وبالتالي تظهر الحبوب والبثور.
  2. مع وجود البكتيريا في الملابس يحدث تفاعل بينها وبين الزيوت التي ينتجها الجلد مما يؤدي إلى ظهور الحبوب والتي قد يتكون فيها صديد.
  3. بسبب التعرض للبلل لفترات طويلة كما هو الحال مع الأطفال عند ارتداء الحفاضات، أو بسبب التعرق والجلوس لفترات طويلة خلال اليوم، فتتفاعل البكتيريا الموجودة في العرق مع الملابس وتؤدي إلى ظهور الحبوب.
  4. استخدام المراحيض خارج المنزل دون تعقيمها، يعتبر من أكبر أسباب الإصابة بالعدوى البكتيرية المسببة لظهور الحبوب.
  5. ارتداء الملابس الرياضية لفترات طويلة يعمل على تحفيز التعرق والتفاعل البكتيري على الجلد مما يسبب ظهور الحبوب.

شاهدي أيضًا: علاج الكيس الدهني في الظهر بزيت الزيتون والاعشاب

علاج حبوب المؤخرة طبيًا

  1. لعلاج الحبوب التي تظهر في المؤخرة ينصح باستخدام غسول طبي يحتوي على مادة بنزويل بروكسايد، وهذه المادة من أهم المواد الكيميائية التي تستخدم في علاج الحبوب والتخلص منها، ويستخدم الغسول على المنطقة المصابة بشكل يومي حتى يتم العلاج بشكل تام.
  2. يمكن أيضًا استخدام الغسول الطبي الذي يحتوي على حمض السالسيليك، وهذا الحمض له مفعول هائل في تحفيز مسام الجلد والتخلص من انسدادها وبالتالي يساعد على التخلص من الحبوب، ويستخدم بشكل يومي حتى يتم التخلص تماما من الحبوب، ثم يستخدم مرة أسبوعيًا بشكل وقائي.
  3. حمض اللاكتيك أيضًا أو حمض اللبنيك الموجود بشكل طبيعي في الزبادي، يساعد في ترطيب الجلد، ومع المواظبة على استخدامه فإنه يساعد على التخلص من الحبوب بشكل نهائي وكذلك الوقاية من تكرار ظهورها مرة أخرى، ويوجد العديد من أنواع الغسول الطبي الذي يحتوي على حمض اللاكتيك.
  4. استخدام مرهم مضاد حيوي في حالة وجود صديد في الحبوب، وذلك للقضاء على الميكروب المسبب لتكوون الصديد، وحتى تهدأ الحبوب تمامًا، ومع استخدام أحد أنواع الغسول السابقة للقضاء على الحبوب بشكل نهائي.
  5. إذا كانت الحبوب لا تحتوي على الصديد فيمكن استخدام مرهم مضاد للفطريات، مع استخدام الغسول الطبي للتخلص من البكتيريا المسببة لظهور الحبوب.

علاج حبوب المؤخرة بطرق طبيعية

  1. صودا الخبز من المواد الطبيعية الرائعة في علاج حبوب البشرة، والتخلص من حبوب المؤخرة، وذلك من خلال خلط ثلاث ملاعق من صودا الخبز مع ثلاث ملاعق من الماء واستخدام الخليط في تدليك المنطقة المصابة، مع التكرار مرة كل أسبوع.
  2. تحتوي الزبادي على كمية عالية البكتيريا النافعة ومن حمض اللبنيك والذي يساعد على علاج جفاف الجلد وتقليل نسبة الكيراتين، مما ينعكس على صحة الجلد والتخلص من الحبوب، ويتم استخدام الزبادي في تدليك المنطقة المصابة لبضع دقائق مرة كل أسبوع.
  3. زيت الزيتون من المواد الطبيعية التي تدخل في العديد من الأغراض العلاجية والتجميلية والغذائية، حيث يحتوي على نسبة هائلة من فيتامين هـ والذي يساعد في علاج العديد من مشاكل الجلد، ويتم استخدام زيت الزيتون في تدليك الجلد لبضع دقائق، مع التكرار مرتين في الأسبوع.
  4. الشوفان المطحون أيضًا من المواد الرائعة في علاج مشاكل البشرة، ويستخدم عن طريق وضع كمية من الشوفان المطحون في حوض الاستحمام المملوء بالماء الساخن، والجلوس فيه لمدة نصف ساعة، مع التكرار أسبوعيًا، مع ملاحظة الفرق في بشرة الجسم بأكمله.
  5. يحتوي خل التفاح على نسبة هائلة من مضادات الأكسدة ومضادات الالتهاب الطبيعية، فيعمل على تطهير الجلد بشكل قوي وعميق، والتخلص من البكتيريا والوقاية من العدوى، ولاستخدامه في علاج حبوب المؤخرة يتم غمس قطعة من القطن في خل التفاح واستخدامها في مسح المنطقة المصابة، مع التكرار مرتين في الأسبوع.

علاج حبوب المؤخرة عند الاطفال نهائيًا

  • عادة ما تظهر حبوب المؤخرة لدى الأطفال أقل من عمر العام، وذلك بسبب الحفاضات وتعرض جلد الطفل للبكتيريا والجراثيم نتيجة ملامسة البول والبراز، وخاصة مع إهمال تنظيف الجلد بشكل صحيح مع كل غيار.
  • وفي هذه الحالة يكون العلاج معتمدًا على عدة جوانب أساسية، وذلك على النحو التالي:
  • الحرص على غسل المنطقة جيدًا بمجرد أن يحتاج الطفل لذلك، فيجب الغسيل بالماء الدافئ ونوع من الصابون الطبي المناسب لبشرة الطفل الحساسة.
  • يجب الحرص على تجفيف البشرة جيدًا باستخدام فوطة من القطن المناسب لطبيعة بشرة الطفل، مع ترك الفرصة لبشرة الطفل بالتهوية لبضع دقائق قبل ارتداء الحفاظة مرة أخرى.
  • استخدام مرهم مضاد للفطريات على البشرة لمدة خمس أيام، ثم يتم استخدام كريم الزنك أو زيت الزيتون أو الفازلين الطبي كوقاية للبشرة.
  • الحرص على عدم ترك الحفاضة لمدة طويلة لعدم تعريض بشرة الطفل للرطوبة التي تحفز نشاط البكتيريا على الجلد.

شاهدي أيضًا: أضرار إزالة شعر المؤخرة نهائياً للرجال والنساء

الوقاية من ظهور حبوب المؤخرة

  • أهم عامل للوقاية من ظهور الحبوب والتهابات الجلد هو الحفاظ على النظافة الشخصية، فنظافة البشرة وخلوها من العوامل المحفزة للنمو البكتيري والجراثيم هو أهم ما يحافظ على صحتها.
  • الاستحمام بالماء الساخن يساعد على فتح المسام وتنظيفها من الرواسب والعرق والبكتيريا، ومع استخدام اللوفة يساعد على التخلص من الخلايا الميتة وزيادة نضارة الجلد وحيويته.
  • استخدام الصابون الطبي المناسب لطبيعة البشرة، حيث تساعد على قتل البكتيريا والجراثيم على الجلد.
  • اختيار الملابس الداخلية المصنوعة من القطن الخالص، حيث تساعد على امتصاص الرطوبة والعرق من الجلد والسماح للبشرة بالتنفس مما يقلل من النشاط البكتيري على الجلد.
  • الابتعاد تمامًا عن مسببات الحساسية للجلد، مثل الأقمشة الصناعية أو الصوف، وكذلك تجنب استخدام الكلور في غسيل الملابس الداخلية التي تلامس البشرة بشكل مباشر.
  • الابتعاد عن استخدام العطور على الجلد بشكل مباشرة، وكذلك المستحضرات التي تحتوي على مواد كيميائية قد تسبب تهيج أو حساسية بالبشرة تؤدي إلى ظهور الحبوب.
  • عدم استخدام المراحيض العامة إلا بعد تعقيمها سواء بالمطهر أو الكحول، أو من خلال مكان الجلوس على المرحاض باستخدام كيس بلاستيكي أو مناديل ورقية، لتجنب الإصابة بعدوى بكتيرية.
  • عدم تبادل الملابس مع الآخرين، وخاصة تلك التي تلامس الجلد بشكل مباشر، لتجنب انتقال العدوى.
  • تجنب الجلوس لفترات طويلة مما يسبب زيادة العرق في هذه المنطقة، والأفضل هو التحرك والقيام من وقت لآخر مما يسمح لمرور الهواء في هذه المنطقة.
  • تجنب ارتداء الملابس الضيقة التي لا تسمح بمرور الهواء وتمنع البشرة من التنفس، وخاصة عند القيام بمجهود بدني يسبب زيادة العرق مثل ممارسة الرياضة، فذلك يؤدي إلى تحفيز نشاط البكتيريا والفطريات على الجلد وزيادة فرص ظهور حبوب المؤخرة والجلد بشكل عام.

شاهدي أيضًا: علاج الخراج الداخلي في المؤخرة بالأعشاب الطبيعية

وفي الختام تعرفنا معًا على أسباب ظهور حبوب المؤخرة عند الاطفال والكبار وكيفية علاجها بطرق مختلفة، ويظل العامل الأهم هو الوقاية من حدوثها، وفي حالة وجود أي سؤال فشاركونا به في التعليقات وسوف نرد عليها في أسرع وقت.

اضافة تعليق