الرئيسية » صحة وفوائد » متى تظهر الاجسام المضادة لفيروس سى بعد العدوى

متى تظهر الاجسام المضادة لفيروس سى بعد العدوى

التهاب الكبد من النوع سي هو أحد الأمراض التي تصيب الكبد بسبب الإصابة بفيروس C، وهو من الأمراض المعدية التي تنتقل عبر الدم، وينقسم هذا المرض إلى مرحلتين مختلفتين، المرحلة الأولى وهي مرحلة العدوى ويمكن للمريض القضاء على المرض خلال الستة أشهر الأولى، أما المرحلة الثانية فهي العدوى المزمنة والتي ترافق المريض طوال حياته وقد تكون سببًا للإصابة بسرطان الكبد.

فحص التهاب الكبد بفيروس سي

يتم عمل تحليل فيروس سي من خلال أخذ عينة من الدم للتأكد من وجود الإصابة بعدوى فيروس سي، ويتم من خلال هذه التحليل بعض الخطوات على النحو التالي:

شاهدي أيضًا: كيفية اكتشاف فيروس سي عند المريض واهم اعراضه

اختبار الأجسام المضادة

حيث يقوم جسم الإنسان بإنتاج أجسام مضادة للفيروس بهدف القضاء عليه، ويتم الكشف عن هذه الأجسام من خلال تحليل الدم، والنتيجة السلبية تعني عدم وجود إصابة بالفيروس، أما النتيجة الإيجابية فهي مؤشر لإصابة الانسان بالفيروس في مرحلة ما من حياته ولكنه تخلص من الفيروس.

فحص تفاعل البلويمراز المتسلسل

  • ويتم هذا الفحص في حالة أن نتيجة اختبار الأجسام المضادة نتيجة إيجابية، ويتم للتأكد من وجود الإصابة بالفيروس، حيث يكشف عن المادة الوراثية لفيروس سي في جسم المصاب.
  • وتشير النتيجة السلبية إلى إصابة الشخص بفيروس سي في السابق وأنه تم الشفاء منه، وتدل النتيجة الإيجابية على الإصابة بالمرض ووجود الفيروس بشكل فعلي في جسم الانسان.

التصوير الإلستروجرافي بالرنين المغناطيسي

  • وهو من الفحوصات التشخيصية التي تتم للمريض لتحديد مدى الأضرار التي تعرض لها نتيجة للإصابة بفيروس سي.
  • ويجمع هذا الأسلوب من الفحوصات بين تقنية التصوير باستخدام الرنين المغناطيسي، وبين النماذج التي تصور بالموجات الصوتية، وذلك لعمل خريطة مرئية توضح مدى صلابة الكبد، فصلابة أنسجة الكبد تعتبر مؤشر للتليف أو التندب الناتج عن فيروس سي.

التصوير الإلستوجرافي العابر:

ويتم عمل هذا الفحص بهدف الكشف عن مدى إصابة أنسجة الكبد بالتليف، حيث يتم إرسال الموجات فوق الصوتية لعمل اهتزازات عبر الكبد، ومن ثم يتم حساب سرعة تشتت هذه الاهتزازات، ومن هنا يتم قياس صلابة الكبد.

خزعة الكبد

ويتم ذلك الفحص من خلال إدخال إبرة رقيقة من خلال جدار البطن حتى يتم أخذ عينة دقيقة من أنسجة الكبد، ومن ثم يتم عمل العديد من الفحوصات المخبرية لهذه العينة.

شاهدي أيضًا: طرق الوقاية من فيروس سي بالأعشاب

من يخضع لفحص التهاب الكبد فيروس سي

نظرًا لارتفاع نسبة الإصابة بعدوى فيروس سي، فإن منظمة الصحة توصي بأن يخضع الأشخاص المعرضون لخطر الإصابة بالعدوى إلى فحص الدم الذي يظهر وجود العدوى من عدمها، ويشمل ذلك الفئات التالية:

  • الأشخاص الذين سبق لهم التعرض للحقن بعقاقير غير مشروعة.
  • من قام بعمل اختبارات لوظائف الكبد وكانت النتائج غير طبيعية بدون أسباب واضحة.
  • الرضيع المولود لأم مصابة بفيروس سي.
  • العاملون في مجال الصحة ورعاية الحالة الطارئة والذين يتعرضون بشكل متكرر للدم والوخز بالإبر عن طريقة الخطأ.
  • الأشخاص الذي ولدوا في الفترة ما بين 1945 وحتى 1965 حيث كانت أعلى معدل للإصابة بعدوى فيروس سي.
  • في حالة الخضوع لعمليات زراعة الأعضاء أو نقل الدم وخاصة في الفترة قبل عام 1992.
  • للمرضى الذين خضعوا لغسيل الكلى وخاصة لفترات طويلة.
  • لمن سبق له الدخول إلى السجن.
  • للمصابين بعدوى فيروس نقص المناعة الإيدز.
  • لمن تعرض إلى علاقة جنسية مع شخص مصاب بفيروس سي.

في حالات إظهار الفحص وجود إصابة فعلية بفيروس سي فهناك بعض الفحوصات الأخرى التي يجب الخضوع لها، وهي:

  • فحص الحمل الفيروسي، أو قياس قدر الالتهاب سي في الدم.
  • فحص تحديد التركيب الوراثي للفيروس.

متى تظهر الاجسام المضادة لفيروس سي بعد العدوى

بعد انتقال العدوى بالإصابة بفيروس سي غالبًا ما يظهر الفيروس في الفحوصات المخبرية خلال أسبوع من حدوث الإصابة وذلك من خلال عمل فحص الدم PCR بينما تظهر الأجسام المضادة لفيروس سي في الدم في فترة تتراوح من شهرين وحتى ستة أشهر، ولا تختفي أبدًا حتى بعد الشفاء من المرض.

الجدير بالذكر أن العديد من الأشخاص ممن يحملون الأجسام المضادة لفيروس سي ولكن لا توجد إصابة فعلية بالفيروس، فذلك يعني أن هذا الشخص قد تعرض بالفعل للإصابة بفيروس سي في فترة ما من حياته، ولكنه كان يملك مناعة قوية وأجسام مضادة قوية تمكنت من مقاومة الفيروس والتخلص منه.

فالأجسام المضادة هي عبارة عن بروتينات ينتجها الجهاز المناعي في الجسم، فتعمل على مكافحة البكتيريا ومسببات الأمراض فتقضي عليها، وتمنع انتقالها إلى أجزاء أخرى من الجسم، ويكشف عن الأجسام المضادة من خلال تحليل الدم.

ونستخلص من ذلك أنه قد يقوم بعض الأشخاص بعمل فحوصات الدم وتكون النتيجة ايجابية بالنسبة للأجسام المضادة ولكنها سلبية بالنسبة للفيروس، وهذا يعني أن الشخص غير مصاب بالفيروس في الوقت الحالي من عمره.

كيف تنتقل العدوى بفيروس سي

  1. تنتقل العدوى بفيروس سي من الشخص المصاب إلى الشخص السليم من خلال مشاركة الأدوات الشخصية، مثل قصافة الأظافر، فرشاة الأسنان، أدوات وشفرات حلاقة الشعر.
  2. قيام الشخص بالخضوع لعمل الوشم دون مراعاة أساسيات التعقيم السليم للأدوات المستخدمة.
  3. بعض الممارسات الطبية الغير آمنة، مثل نقل الدم، عدم تعقيم الأدوات بشكل سليم عند أطباء الأسنان، إعادة استخدام السرنجات، أو عدم تعقيم الأدوات الجراحية.
  4. تعاطي الحقن الغير شرعية، حيث عادة ما تستخدم سرنجات غير آمنة أو مستعملة من قبل.
  5. تعرض الشخص السليم إلى دم أحد المصابين بالفيروس في حالة إصابته بجرح.
  6. العلاقة الجنسية مع شخص مصاب تحمل نسبة ضئيلة من إمكانية انتقال العدوى، إلا في حالة وجود جرح أو نزف لدى المصاب.
  7. لا ينتقل الفيروس من الأم المصابة إلى الجنين، ومع ذلك فلابد من عمل فحوصات الدم للجنين بمجرد ولادته.
  8. لا ينتقل الفيروس إلى الرضيع من خلال الرضاعة الطبيعية، إلا في حالة إصابة الأم بجرح في الثدي، وفي هذه الحالة يجب عليها التوقف عن الرضاعة من الثدي المصاب.

أعراض الإصابة بعدوى فيروس سي

تختلف الأعراض المصاحبة لفيروس سي باختلاف فترة الإصابة ومرحلة المرض، حيث قد لا تظهر أي أعراض في المرحلة الأولى من الإصابة بالمرض، بينما تظهر بعض الأعراض المتأخرة بعد وصول الفيروس إلى المرحلة المزمنة.

وفي العديد من الحالات تظهر بعض الأعراض خلال أسبوعين من انتقال العدوى بفيروس سي، وقد تظهر خلال شهرين إلى ستة أشهر من الإصابة، ومن هذه الأعراض:

  • الإصابة باليرقان، أو الاصفرار والذي يظهر بوضوح في بياض العينين.
  • الشعور بالإعياء والتعب المستمر بدون أسباب واضحة.
  • الإصابة بالغثيان بشكل متكرر.
  • الإصابة المتكررة بالحمى.

وفي مراحل متقدمة من الإصابة بالعدوى تظهر بعض الأعراض الأخرى، منها:

  • ملاحظة وجود كدمات بدون أسباب.
  • فقدان الشهية، وفقدان الوزن بصورة ملحوظة.
  • تحول لون العينين والجلد إلى الأصفر.
  • تحول لون البول إلى الداكن.
  • الشعور باستمرار بحكة في الجلد.
  • الإصابة بالاستسقاء البطني.
  • تورم القدمين، والإصابة بآلام المفاصل.

شاهدي أيضًا: كيف تحافظ على صحتك من الأمراض والفيروسات

وفي الختام، فإن الوقاية دائمًا هي خير من العلاج، فلابد لكل شخص إتباع احتياطات السلامة لتجنب الإصابة بالعدوى، شاركونا بأسئلتكم حول موضوع الإصابة بعدوى فيروس سي وطرق العلاج، وسوف نرد عليها في الحال.

اضافة تعليق