الرئيسية » الحمل والرضع » أسباب صعوبة النطق عند الأطفال وعلاجه

أسباب صعوبة النطق عند الأطفال وعلاجه

صعوبة النطق عند الأطفال

صعوبة النطق عند الأطفال هي واحدة من المشاكل التي قد يعاني منها نسبة من الأطفال وهذه الحالة تقلق الأهل بشكل كبير وأحياناً لا يعرفوا سبب إصابة الطفل بها، لذلك سنقدم لكم في هذا المقال تعريف لصعوبة النطق عند الأطفال وأسبابها والعوامل التي تؤثر على النطق والعلاج الأمثل لمثل هذه الحالة، تابعوا معنا جميع التفاصيل.

ما هي حالة صعوبة النطق عند الأطفال

عند وصول الطفل لسن الكلام يظهر عليه إنه يتكلم بصعوبة شديدة ويتلعثم أو يتأتأ بشكل كبير وملحوظ مما يجعلنا غير قادرين على فهم كلامه ويصبح الطفل غير قادر على إخراج الحروف بسهولة في أماكنها الصحيحة ويصعب عليه شرح ما بداخله، هذه الحالة تؤثر على نفسية الطفل ويصاب باضطرابات نفسية شديدة وتهتز ثقته بنفسه ويميل إلى الوحدة والانطواء والعزلة.

شاهدي أيضًا: اسباب ثقل اللسان المفاجئ وصعوبة البلع وطرق علاجه

العوامل التي تؤثر على نطق الطفل بالسلب

هناك بعض العوامل التي تتسبب في إصابة الطفل بصعوبة النطق مثل غيره من الأطفال في نفس المرحلة العمرية، سنتعرف على هذه العوامل بالتفصيل:

  1. قد يصاب الطفل بصعوبة النطق بسبب عوامل وراثية.
  2. قد يتعرض الطفل لبعض المشاكل أثناء الولادة أو في فترة الحمل مثل نقص شديد في وزنه عند الولادة، أو نقص في نسبة الأكسيجين عند الولادة، أو حاجة الطفل إلى الخداج.
  3. هناك بعض الأمراض التي يصاب بها الطفل التي تجعله يصاب بصعوبة النطق مثل النكاف أو الاختلاج المتكرر أو التهاب السحايا أو مرض أبو كعب.
  4. إصابة الطفل بالتأخر العقلي مما يبطئ نمو الطفل وتطوره مما يبطئ النطق أيضاً.
  5. أحياناً تكون مشاكل الأذن من العوامل التي تؤثر على النطق عند الطفل، وذلك في حالة إصابة الطفل بضعف في السمع أو بالتهابات الأذن الوسطى المستمر وإهمال علاجه ويؤدي ذلك إلى تراكم السائل داخل الأذن مما يحد من قدرة الطفل على السمع ويؤخر قدرته على الكلام.

أسباب صعوبة الكلام عند الأطفال

هناك الكثير والعديد من الأسباب التي تؤدي إلى صعوبة الكلام عند الأطفال، سنتعرف عليها بالتفصيل في النقاط التالية:

1- أسباب فيسيولوجية

  • يصاب الطفل عند الولادة بتشوهات في الفم والفك أو الأسنان وذلك يكون عائق عن كلام الطفل، ومن هذه الحالات مثل ربط اللسان أو تشوه في الفكين أو انشقاق الشفاه “الشفاه الأرنبية”.
  • إصابة الطفل بمشكلة في السمع أو ضعف في السمع أو التهابات الأذن الوسطى.
  • إصابة الطفل بالتهابات وتضخم اللوزتين.
  • إصابة الطفل بتأخر النمو، أو حالات من سوء التغذية.

2- أسباب اجتماعية ونفسيه

  • عدم حصول الطفل على حنان وحب ورعاية كافية.
  • يشعر الطفل بخوف سواء من أحد الأبوين أو المعلمين.
  • تدليل الطفل بإفراط وتربيته تربية خاطئة.
  • الاستهزاء والسخرية من الطفل دائماً.
  • يعيش الطفل وسط مشاكل بين أبويه وتوتر العلاقة بينهما.
  • تأخر الطفل دراسياً والتحصيل العلمي.

شاهدي أيضًا: طريقة علاج صعوبات التعلم عند الأطفال

طرق علاج صعوبة النطق عند الأطفال

سنقدم لكم في هذه الفقرة نصائح بسيطة لعلاج هذه الحالة عند الأطفال حتى يبدأ في النطق والكلام بشكل سريع، تابعوا معنا النقاط التالية:

  • في البداية يجب أن نوفر للطفل جو صحي وعناية خاصة بقدر كافي حتى نحصل على النتيجة المرجوة مع بداية خطوات العلاج.
  • يجب استشارة الطبيب المختص في هذه الحالة عند ملاحظة أي علامة من علامات تأخر أو صعوبة الكلام على الطفل.
  • يجب أن نعالج أي حالة أو مرض مصاب به الطفل سريعاً مثل مشاكل الجهاز العصبي التي تؤثر على النطق أو مشاكل السمع أو مشاكل مخارج الكلام مثل العيوب الخلقية التي يولد بها الطفل في الإسنان أو اللسان أو انشقاق الشفاه أو وجود زوائد لحمية داخل الأنف.
  • أما الحالة النفسية للطفل فقد تؤثر بشكل كبير على النطق لديه، لذلك يجب أن نعالج أي مشكلة نفسية يعاني منها الطفل وإبعاده تماماً عن مصادر القلق والعصبية والتوتر، ويجب أن نمتنع تماماً عن مقارنة أطفالنا بآخرين لإن ذلك يؤثر سلباً على الطفل أحياناً مما يجعله يفقد الثقة بنفسه ويفقد قدرته على النطق.
  •  الابتعاد تماماً عن السخرية والاستهزاء من طريقة نطق الطفل، وأيضاً يجب الابتعاد عن تدليله بشكل مبالغ فيه.
  • يفضل أن يقوم المعلم الخاص بالطفل بمساعدة الأبوين في إيجاد طرق وأساليب تساعد الطفل على الكلام بعد أن يتم معرفة السبب الذي يعيق الطفل عن الكلام بطلاقة.
  • ننصح بإعطاء الطفل تدريب خاص لتقوية عضلات الفكين وأجهزة التنفس، وندربه أيضاً على التحدث والكلام بتروي وهدوء حتى يستطيع إخراج الحروف في مكانها الصحيح.
  • يفضل أن نبدأ بتدريب الطفل على النطق بالكلمات الأسهل ثم الأصعب والعمل على تشجيعه وعدم التقليل من شخصيته والعمل على تطوير قاموس الطفل اللغوي بشكل دائم ومستمر.

وصفات طبيعية تساعد على تحفيز جهاز النطق عند الأطفال

هناك وصفتين طبيعيتين غاية في السهولة تعملان على تحفيز جهاز النطق عند الأطفال مما يساعد على علاج حالة تأخر وصعوبة الكلام سريعاً إلى جانب التدريبات والعلاج النفسي أو البدني المناسب، تابعوا معنا:

  1. في وعاء محكم الغلق نخلط ثلاثة ملاعق كبيرة من عسل النحل مع نصف كوب من حب الرشاد وحبة البركة ونعطي للطفل ملعقة من هذا الخليط كل صباح.
  2. نقوم بمزج قليل من الزنجبيل مع كمية من الزبيب ونعطي منها للطفل كل صباح إلى جانب وجبة الإفطار.

شاهدي أيضًا: كيف يتكلم طفلك بسرعة

كانت هذه نبذة عن حالة صعوبة النطق عند الأطفال وكيفية التعامل معها وعلاجها حتى يصبح الطفل طبيعياً مثل باقي زملائه وأصحابه.

اضافة تعليق