ماميتو > الجمال والرجيم > العناية بالشعر > ما هي اسباب تساقط الشعر بعد الولادة

ما هي اسباب تساقط الشعر بعد الولادة

تساقط الشعر بعد الولادة من المشكلات الشائعة بشكل كبير بين النساء، وهي مشكلة ناتجة عن نقص في هرمون الأستروجين عن المعدل الطبيعي في الدم، مما يؤدي إلى تساقط الشعر ونقص كثافته، وإذا لم يتم علاج هذه المشكلة بالشكل الصحيح؛ فإنها قد تتفاقم إلى مشكلات أكبر.

 أسباب تساقط الشعر بعد الولادة

  • التغيرات التي تحدث في مستوى الهرمونات في جسم المرأة بعد الولادة.
  • عدم اهتمام المرأة بتناول غذاء صحي خلال فترة الحمل.
  • إهمال المرأة لتناول الفيتامينات والمكملات الغذائية خلال شهور الحمل.
  • معاناة المرأة خلال فترة الحمل من القلق والضغوط النفسية بسبب المسئولية التي تنتظرها.
  • استخدام المرأة لمستحضرات خاصة بالشعر ولكن من نوعية رديئة الجودة أو غير مناسبة لطبيعة الشعر، كاستخدام مستحضرات الشعر الدهني مع الشعر الجاف.
  • إصابة المرأة بالأنيميا خلال فترة الرضاعة الطبيعية، حيث أن نقص عنصر الحديد من الجسم يؤدي إلى العديد من المشكلات الصحية.

شاهدي أيضًا: تمارين رياضية ما قبل الولادة

علاج تساقط الشعر بعد الولادة

  1. الاهتمام بتناول الغذاء الصحي والمتوازن الذي يحتوي على كافة العناصر والمعادن اللازمة للحفاظ على صحة فروة الرأس والشعر.
  2. أهمية تناول الفيتامينات والمكملات الغذائية التي يصفها الطبيب بالجرعات المناسبة.
  3. استخدام مشط واسع الأسنان في تصفيف الشعر.
  4. أهمية تصفيف الشعر بخفة من الأسفل وحتى الوصول إلى الجذور.
  5. التوقف تمامًا عن استخدام المستحضرات الكيماوية الخاصة بفرد الشعر، مثل كريمات فرد الشعر، والحنة، والبروتين، والصبغات، وما إلى ذلك.
  6. استخدام شامبو بجودة جيدة، مع اختيار النوع المخصص للشعر الضعيف والمتساقط.
  7. تجنب استخدام الماء الساخن في غسيل الشعر، واستخدام الماء الفاتر فقط أو الدافئ بدرجة بسيطة، حيث أن الماء الساخن يؤدي إلى ضعف بصيلات الشعر فيتساقط الشعر بسهولة عند التصفيف.
  8. تجنب تصفيف الشعر أثناء الاستحمام، أو بعد غسله مباشرة، بل يجب الانتظار حتى يجف الشعر تمامًا قبل أن يتم تصفيفه.
  9. الحرص على قص أطراف الشعر بمقدار واحد سنتيمتر بمعدل كل شعر، حيث تساعد هذه الخطوة على التخلص من الشعر المتقصف والتالف وتحفيز الشعر على النمو.
  10. الحرص على شرب كميات كبيرة من المياه بشكل يومي، فالشعر هو بمثابة نبات يحتاج إلى الماء حتى يرتوي وينمو.
  11. الإكثار من أكل الفواكه والخضروات بشكل يومي، وخاصة الخضروات الورقية مثل الجرجير، حيث يحتوي على مواد طبيعية تساعد في تقوية الشعر وزيادة طوله وكثافته.
  12. ترطيب الشعر له دور كبير في حمايته من التساقط، وذلك من خلال استخدام بلسم مرطب مناسب لنوعية الشعر الضعيف والمتساقط.

شاهدي أيضًا: تمارين شد البطن بعد الولادة مباشرة

وصفات طبيعية لعلاج تساقط الشعر بعد الولادة

زيت جوز الهند

  • استخدام زيت جوز الهند الطبيعي في تدليك فروة الرأس وصولًا إلى أطراف الشعر، حيث أن زيت جوز الهند يعتبر من أهم المواد الطبيعية التي تحتوي على العديد من المعادن والعناصر الهامة التي تعمل على تقوية فروة الرأس وتطويل الشعر وزيادة كثافته، والحفاظ على رطوبة الشعر ونضارته.
  • ولكن يجب التأكد من اختيار زيت جوز الهند من مكان موثوق فيه حتى يتم التأكد من أن زيت جوز الهند هو طبيعي وليس من الزيوت المصنعة، ويمكن تدفئة كمية الزيت المستخدمة قبل وضعها على فروة الرأس للتأكد من تغلل الزيت بداخل بصيلات الشعر.
  • ويمكن استخدام زيت جوز الهند بشكل منفرد بشكل أسبوعي، أو من خلال مزجه ببعض الزيوت الطبيعية الأخرى حتى تحقق استفادة أكبر من الفيتامينات والعناصر الموجودة بها، مثل زيت الزيتون، والزيت الجرجير، وزيت الثوم، وزيت اللوز، وغيرها.

زيت أو منقوع الروزماري

  • يعتبر الروزماري من الأعشاب المعروف عنها قدرتها على تطويل وتكثيف الشعر وإعادة إنبات البصيلات المتضررة، ويمكن استخدام زيت الروزماري في تدليك فروة الشعر بحركات دائرية لمدة ربع ساعة، ثم يتم غسل الشعر بالماء الفاتر.
  • كما يمكن نقع كمية من الروزماري في الماء المغلي ويترك لمدة يوم كامل، ثم يصفى المنقوع ويوضع في زجاجة بخاخ، ويرش على فروة الرأس بشكل يومي ويترك دون غسل.

زيت الزيتون مع البيض

  • يعتبر البيض مصدر هام جدًا للبروتين، ولذلك فإن استخدامه مع الشعر المتساقط يمده بالغذاء اللازم لتقوية بصيلات الشعر، فيمكن مزج بيضة مع ملعقتين كبيرتين من زيت الزيوت، مع ضرورة التأكد من مزجهما جيدًا.
  • يوضع المزيج على الشعر ويفرك الشعر جيدًا بأطراف الأصابع، ثم يغطى الشعر بالبونيه، ويترك لمدة لا تقل عن نصف ساعة، ثم يغسل الشعر بالطريقة المعتادة باستخدام الشامبو والماء الدافئ.

أهم الفيتامينات لعلاج تساقط الشعر

  • يعتبر فيتامين ب المركب من أهم الفيتامينات التي يحتاج إليها الجسم بشكل عام، فهي مفيدة لجميع أجهزة الجسم وجميع الوظائف الحيوية به، وبالتالي فإن تناوله بانتظام ينعكس على صحة ونضارة الشعر.
  • الزنك أيضًا من أهم العناصر التي تلزم لصحة الجسم ونضارة البشرة والشعر، وهو أيضًا من العناصر الآمنة التي يمكن تناولها بشكل يومي ولكن بجرعات محددة، ولا يمكن زيادة الجرعة عن الحد الموصوف من قبل الطبيب.
  • كما أن هناك بعض المكملات الغذائية التي تحتوي على عدة عناصر وفيتامينات هامة لتغذية الشعر، والتي يمكن الحصول عليها بسهولة من الصيدلية، ولكن ينصح باستشارة الطبيب أولًا قبل تناولها وخاصة في حالة تناولها خلال فترة الرضاعة الطبيعية.

شاهدي أيضًا: كيف اهتم بطفلي بعد الولادة

أهم ما يجب على كل سيدة معرفته هو أن علاج تساقط الشعر يعتمد بشكل أساسي على نمط الحياة اليومي، وعلى نوعية الغذاء الذي تتناوله على مدار اليوم، ومن ثم يمكن الاستعانة بمساعدات خارجية.

اضافة تعليق