ماميتو
إرتجاع العصارة الصفراوية
إرتجاع العصارة الصفراوية
الرئيسية » صحة وفوائد » أسباب زيادة إرتجاع العصارة الصفراوية في المعدة

أسباب زيادة إرتجاع العصارة الصفراوية في المعدة

أسباب زيادة إرتجاع العصارة الصفراوية في المعدة، يعاني عدد كبير من الأشخاص بالإحساس بحرقان شديد في أعلى المعدة أو البطن أو حرقان في الصدر ولا يعرف سبب هذا الألم، من أسباب ظهور هذا الألم هو إرتداد لأحماض وعصارة صفراوية إلى المعدة والمرئ، سنتعرف في هذا المقال بطريقة مبسطة عن أسباب إرتجاع العصارة الصفراوية في المعدة وأعراضها وعلاجها وبعض النصائح للحد من الإصابة به، تابعوا معنا التفاصيل..

ما هو إرتجاع العصارة الصفراوية في المعدة؟

في البداية يجب أن نشرح لكم كيف يحدث هذا الإرتجاع بطريقة سهلة، يقوم الكبد بإفراز عصارة صفراوية سائلة إلى المعدة والمرئ ويحدث إرتداد لهذه العصارة مع حدوث إرتجاع حمضي، هذا الإرتداد أو الإرتجاع مؤلك ويشعر المصاب بعد الراحة طوال الوقت.

  • إرتجاع العصارة الصفراوية قد لا يتم الشفاء منه بالكامل وهو غير الإرتجاع الحمضي الذي يحدث بسبب تغيير في أنواع الأكل فهو يحتاج إلى فترة من العلاج وقد يحتاج إلى التدخل الجراحي أحياناً.

شاهدي ايضًا : علاج مرض بيروني بالعسل

ما هي أعراض إرتجاع العصارة الصفراوية ؟

عندما يصاب الشخص بإرتجاع العصارة تظهر عليه بعض الأعراض ويشعر ببعض الألام هذه الأعراض تشبه كثيراً إرتجاع المرئي، سنعرض عليكم بعض هذه الأعراض حتى ننتبه لها ونحاول أن نعاجه سريعاً قدر الإمكان:

  1. ألم شديد في أعلى البطن .
  2. ألم حاد أو حرقة في أعلى المعدة “فم المعدة”.
  3. الإحساس بحرقة في الصدر.
  4. طعم حموضة في الفم.
  5. الشعور بالغثيان.
  6. الإصابة بالتقيؤ سائل أخضر أو أصفر اللون.
  7. أحياناً يحدص بحة في الصوت.
  8. قد يصاب المريض بالسعال.
  9. في بعض الحالات يحدث خسارة في الوزن بشكل كبير دون مبرر.
اقرئي أيضًا :-  أعراض الأملاح في البول عند النساء

ما هي أسباب الإصابة بالإرتجاع؟

هناك العديد من الأسباب للإصابة بالإرتجاع الصفراوي، سنفصل هذه الأسباب في التالي:

  1. من أول هذا الأسباب للإصابة بالإرتجاع هو إستئصال المرارة، فالأشخاص الذين إستأصلوا المرارة هم أكثر عرضة للإصابة بالإرتجاع عن الأشخاص الذين لم يستئصلوها.
  2. حدوث إنسداد في صمام البواب بسبب الإصابة بالقرح الهضمية، حيث أنه لا ينفتح بشكل كامل حتى تقوم المعدة بإفراغ محتوياتها، مما يؤدي إلى حدوث ركود للطعام المتبقى في المعدة، الطعام الراكد يزيد من الضغط على المعدة يسبب في حدوث إرتجاع العصارة وحمض إلى المرئ.
  3. عدم غلق الصمام البوابي بشكل كامل مما يؤدي إلى إرتداد العصارة مرة أخرى إلى المرئ.
  4. من الأسباب المعروفة جداً هي إستئصال المعدة بشكل كامل أو إجراء عملية تحويل مسار للمعدة في حالات إنقاص الوزن.
  5. الإصابة بقرحة المعدة لأن القرحة تسبب في عدم غلق الصمام بشكل صحيح.

ما هي مضاعفات الإصابة بإرتجاع العصارة الصفراوية؟

بعد الإصابة بهذا المرض قد تزيد الحالة ويحدث مضاعفات خطيرة جداً على صحى المصاب، وهذه المضاعفات كالتالي:

  • كثرة تعرض المصاب للإرتجاع الصفراوي يسبب في تهيج أنسجة المرئ أو الإصابة بالإلتهابات المرئ وذلك يسبب زيادة نسبة الحمض في المرئ.
  • الإصابة بالإرتجاع لفترة طويلة من الزمن أو الإصابة بإرتجاع الحمض وإرتجاع العصارة الصفراوية معاً يسبب في الإصابة بتلف المرئ من أسفل مما ييسبب في زيادة نسبة تحول الخلايا إلى خلايا سرطانية.
  • الإصابة بسرطان المرئ، هذا النوع من السرطانات يصعب تشخيصه ولكنه يعتبر من أخطر أنواع السرطانات المعروفة ويكون في الغالب في مرحلة متقدمة من المرض.
اقرئي أيضًا :-  فوائد الحنظل للبواسير والقدم

شاهدي ايضًا : علاج سريع لمشكلة القولون الهضمي

ما هو العلاج المناسب لهذا المرض؟

علاجات إرتجاع العصارة الصفراية المتوافرة في الأسواق لا يكون لها نتيجة فعالة لبعض المصابين، ولكن هناك علاج يحد ويقلل فقط من شدة الألم ومنها:

  • بعض الأدوية التي تقوم بعمل عازل من الأحماض الضفراية مما يقلل من آثار هذا الإرتجاع ولكنه له آثار جانبية مثل الإصابة بالإنتفاخ.
  • هناك بعض الأدوية التي تحد من إنتاج الحمض مثل مثبطات مضخة البروتون لكنها علاج قوي للإرتجاع.

هل نمط الحياة يؤثر في زيادة أو تقليل الإرتجاع؟

نمط الحياة يؤثر في الإرتجاع الصفراوي بشكل أقل عن الإرتجاع الحمضي، ولكن هناك بعض العادات الخاطئة التي تؤدي إلى زيادة حدة الإرتجاع ومنها:

  1. التدخين هو من عوامل التي تزيد من إنتاج الحمض الذي يؤدي إلى الشعور بالحرقة والألم.
  2. ننصح بتناول عدد من الوجبات الصغيرة في اليوم مما يؤدي إلى الضغط على صمام المرئ السفلي ويحميه من الفتح في وقت غير مناسب.
  3. يجب تناول الطعام في وضع الجلوس و ننتظر ساعتين أو ثلاثة قبل الذهاب للنوم، ننصح الجلوس مع فرد الظهر.
  4. تقليل نسبة الأطعمة الغنية بالدهون وأيضاً المقليات، والإمتناع عن الأطعمة الحارة والمشروبات الغازية نهائياً، وتقليل المشروبات المنبهة مثل الشاي والقهوة وأيضاً الشوكولاتة.
  5. الإمتناع نهائياً عن المشروبات الكحولية.
  6. الإبتعاد عن تناول الحمضيات مثل الليمونو البرتقال وغيرها حتى لا تزيد من حموضة المرئ وزيادة حدة الألم.
  7. البعد عن التوتر والقلق لأنهما من مسببات زيادة نسبة الإرتجاع الصفراوي.
اقرئي أيضًا :-  فوائد الجوافة و أضرارها على المعدة

كيف يتم تشخيص حالة الإرتجاع؟

يوجد عدة طرق لتشخيص الحالة الإرتجاع الصفراوية ونفرق بينه و بين الإرتجاع الحمضي، و ذلك لعد إجراء الفحوصات اللازمة عند الطبيب المتخصص وذلك عن طريق:

  • المنظار: المنظار هو من أنسب الطرق لأكتشاف الإرتجاع وذلك بعد إدخل أنبوبة رفيعة للمرئ وأخذ عينة وفحصها.
  • الإختبارات الحمضية: هو عبارة عن قياس نسبة الحمض وذلك عن طريق إدخال المنظار للمرئ وتقاس الحمض بإختبار برافو.
  • مقاومة المرئ: وذلك عن طريق إدخال المنظار عن طريق القسطرة لمعرفة قوى تدفق السوائل والأحماض للمرئ.

شاهدي ايضًا : علاج فقاعات الحروق بالأعشاب الطبيعية

بعد أن تعرفنا على أعراض إرتجاع العصارة الصفراوية وأسبابها أتمنى أن ترسلوا هذا المقال المفيد للأصدقاء والأقرباء لتعم الفائدة، ونتمنى لكم الصحة والعافية

اضافة تعليق