الرئيسية » صحة وفوائد » خطورة معطرات الجو علي مرضى الجيوب الانفية

خطورة معطرات الجو علي مرضى الجيوب الانفية

خطورة معطرات الجو على مرضي الجيوب الانفية

خطورة معطرات الجو على مرضى الجيوب الانفية عبر موقع ماميتو، مرض الجيوب الأنفية هو مرض يصاب به فئة معينة وهو عبارة عن التهاب في التجويف الأنفي يستمر حتى شهور، ولابد من علاج الالتهاب في الجيوب الأنفية حتى لا تتطور المشكلة بشكل كبير، لأنه في حالة عدم الإسراع بالعلاج تتحول الإصابة في الجيوب الأنفية إلى مزمنة بدرجة كبيرة ويصعب زوالها إلا بإجراء جراحة لجهاز الأنف المسئول عن الرشح، وتوسيع وتهوية الانسداد بها، وسوف نتطرق في هذا الموضوع عن مريض الجيوب الأنفية وتأثير المعطرات والروائح العطرية عليه.

أعراض الجيوب الأنفية

  • سعال مع بلغم شديد.
  • درجة حرارة الجسم المرتفعة.
  • ألم في الرأس والوجه.
  • انسداد الأنف مع الرشح المستمر.
  • الدخول في نوبة عطس مستمر.
  • فقد السيطرة على الجهاز الأنفي، وبالتالي عدم الإحساس بالشم.
  • الإحساس من الضوء الشديد.
  • احمرار العيون.
  • ألم في الأسنان وذلك نادر الحدوث.
  • حدوث سيلان تحسسي.

شاهدي أيضًا: هل الجيوب الأنفية تسبب صداع مستمر

  أسباب التهاب الجيوب الأنفية

  • الجراثيم المسبب الرئيسي للإصابة بأمراض الأنف ومنها الجراثيم النموذجية، وهي جراثيم لا هوائية، وجراثيم سالبة من الأمثلة المسببة لمرض الجيوب الأنفية وهي عبارة عن كرة فطرية، والتهاب فطري خارجي للجيوب الأنفية.
  • التعرض للمعطرات والروائح النفاذة، كالعطور أو التوابل بشكل متكرر يحدث إصابة للأشخاص المعرضين بالتهاب الجيوب الأنفية.
  • قد تحدث الإصابة بالجيوب الأنفية على المدى البعيد في حالة إصابة الشخص بالزُكام والرشح المتكرر دون أخذ المضادات الحيوية والأدوية اللازمة.
  • تزداد الإصابة بالتهابات الجيوب الأنفية بكثرة في فصل الشتاء نتيجة برودة الجو والإصابة المستمرة بالبرد.
  • الأشخاص الذين يعانون من الحساسية أكثر عرضة من غيرهم بالتهاب الجيوب الأنفية.

كيفية حدوث التهاب الجيوب الأنفية

قد يكون مرض الجيوب الأنفية التهاب بسيط يستمر فترة قصيرة لأيام قليلة، بينما في الحالات المزمنة منها تستمر لأكثر من شهر، ويعتبر مرض الجيوب الأنفية التهاب في البطانة الداخلية بالجيوب الأنفية والهيكل العظمي للجسم، وهما عبارة عن ثلاث أزواج من الجيوب الأنفية وهي في الغالب بتكون جافة، بينما في حالة الإصابة بفيروس تمتلئ مع البكتريا مع التهاب الجيوب الأنفية.

كيفية الوقاية من التهاب الجيوب الأنفية

  • لابد من الحصول على جو رطب، وذلك بالحصول على جهاز الرذاذ لترطيب الأنف، وذلك لما تحتاجه الأنف حتى لا تزيد حالة الأنف مع حالة جفاف الهواء.
  • يتم ترطيب الأنف مرتين لثلاث مرات بشكل يومي.
  • لابد من عدم التعرض لدرجات الحرارة المرتفعة مع بقاء غرفة النوم رطبة، حتى لا تزداد الحالة سوء.
  • الحرص على تهوية منزلك، وذلك حتى لا تكون أكثر تعرض للإصابة بالتهاب الجيوب الأنفية، لذا عليكم تهوية المنزل من خلال فتح النوافذ والأبواب فترة على الأقل نصف ساعة بشكل يومي.
  • لابد من الحصول على جسم رطب من الداخل، وذلك من خلال تناول كمية مناسبة من الماء لا تقل عن 2لتر ماء يومياً.
  • تجنب تناول مشروبات ساخنة بكثرة، وذلك حتى لا تجف ممرات الأنف وتحدث مرارة بالحلق.
  • عدم التعرض لمواد كيماوية من أمثلة أدخنة السجائر والمواد المنظفات المنزلية ومثبتات الشعر.
  • لابد من العلاج في حالة الإصابة البسيطة لتفادى المشاكل فيما بعد، حتى لا تتطور المشكلة لالتهاب يعاني منه الشخص طوال العمر، ويتم ذلك بسرعة التشخيص الطبي الصحيح.

شاهدي أيضًا: 9 وصفات لعلاج التهابات الجيوب الأنفية في البيت

العوامل المؤثرة على مرضى الجيوب الأنفية

  • هناك ما يعرف بالتحسس الأنفي وتليفات كيسية توجد لدى الأطفال واضطرابات في أداء الأهداب، وورم باللوز البلعومية يؤدى الرشح.
  • تواجد اعوجاج بالحاجز الأنفي وتضخم بالمحارة الأنفية المتوسطة.
  • التوجه للطبيب المختص وعمل أشعة مقطعية لمعرفة مدى خطورة الإصابة، وإذا كانت تستوجب تدخل جراحي.

علاج التهاب الجيوب الأنفية

استخدام الطرق المنزلية في علاج الجيوب الأنفية، مع مراعاة تجنب مناطق ومهام العمل المتعلقة والتي تحدث هيجان بمجري الأنف والتي تتلخص في الآتي: –

  • العلاج بالبخار:

قد تكون طريقة مميزة للعلاج الطبيعي البخار في حال الإصابة البسيطة، فتشعر بالراحة النفسية في حال تم استنشاق بخار الماء، ولعمل هذه الطريقة للعلاج لابد من تغطية الرأس والوجه ونميل ناحية وعاء مملوء بماء ساخن والتنفس بشهيق وزفير من خلاله، وتلك الطريقة تعمل على عدم انسداد الجهاز الأنفي، ولابد للعلاج بهذه الطريقة ألا تزيد مدة التعرض للبخار عن عشر دقائق معدودة، حتى لا تؤذي الأنف وبعد التعرض للبخار لابد من أن تمدد جسدك جزء من الوقت، ويمكنك إضافة مواد أخرى لجلسة البخار بفاعلية أكبر منها وزيوت عطرية وملح بحري وثوم.

  • استخدام الشاي:

وهي طريقة معروفة منذ القدم في علاج التهاب الجيوب الأنفية، وبالتالي يتم التخلص من جفاف الأنف وترطيبه، ويمكن إضافة أوراق الليمون أو زنجبيل مطحون ويفضل عدم إضافة لبن؛ لتجنب حدوث حساسية وزيادة المشاكل للمريض.

  • العلاج بالكمادات الساخنة:

للتخلص من آلام الوجه لابد من القيام بكمادات باردة وساخنة للتقليل من الألم الناتج عن التهاب الجيوب الأنفية، وذلك بوضع قماشه بالوعاء المملوء بماء بارد ثم وضعها بالوعاء المملوء بماء ساخن وتوضع على الوجه لمدة دقيقة.

  • العلاج بكمادات عصير البصل:

وهناك أنواع أخرى من الكمادات منها كمادات بصل، وتتم من خلال تقطيع البصل في قماش ويتم ربط الرقبة بها طوال الليل لطرد الرشح، وهي علاج فعال لالتهاب الجيوب الأنفية.

  • تناول الفيتامينات:

ويتم بالحصول على فيتامينات مساعدة خلال فترة العلاج من التهاب الجيوب الأنفية، منها فيتامين د٣ وذلك مع نظام غذائي ليساعد على سرعة العلاج، وفيتامين ج لزيادة المناعة.

  • ترطيب الأنف:

مسح الأنف بقطن مغموس بزيت الشاي أو النعناع، لترطيب الأنف.

  • العلاج بالإبر:

وهو علاج معروف بوخز الإبرة، وذلك لعلاج الصداع وألم الوجه.

  • العلاج بالرزاز:

ويتم استخدام رذاذ ملحي في الأنف، لفتح مجرى الأنف.

  • العلاج الطبي:

لابد من استشارة الطبيب المختص بأمراض الأنف والحنجرة واتخاذ الإجراء المناسب للعلاج، وذلك في حالة عدم التوصل لعلاج طبيعي منزلي، وأخذ الأدوية التي تعمل على علاج الجيوب الأنفية.

خطورة التعرض للمعطرات الجوية

  • المصاب بالتهاب الجيوب الأنفية يتعرض للعديد من المشاكل التي تواجهه، وذلك في حال التعرض للتغيرات الجوية، والتعرض للأتربة وملوثات الجو، والتعرض لرطوبة المكيف، ومشاكل العطور التي يسببها زيادة استخدام العطر لمريض التهاب الجيوب الأنفية والتي لابد من الحرص في التعامل مع المواد الكيماوية صاحبة الروائح العطرية والطبية النفاذة.
  • وبعد سؤال العديد من أطباء الأنف والحنجرة أكدوا على ضرورة الابتعاد عن العطور ومعطرات الجو والتدخين وغيرها من ملوثات الهواء والتي تؤثر بشكل سلبي على مرضى الجيوب الأنفية والالتزام بجرعات الأدوية الموصوفة.
  • عدم التعرض لما قد يهيج الأنف ويصيبه بعدد بالغ من المشاكل التي في غنى عنها مريض التهاب الجيوب الأنفية.
  • لابد من الحرص من التعامل المباشر مع المواد العطرية في حال العمل داخل مصانع المواد العطرية سواء مزيلات عرق أو عطور أو معطرات جو.
  • الابتعاد عن مجالات العمل التي تتيح التعرض بروائح نفاذة ومهيجة، والإقلال من استخدام العطور.
  • تتسبب المعطرات الجوية المنزلية في تهيج كامل لجهاز الأنف، والتي تعمل على حدوث التهاب مزمن في الجيوب الأنفية.

.شاهدي أيضًا: 6 فوائد مهمة لتناول أقراص سيبروباي للجيوب الأنفية

متي يتم زيارة الطبيب المختص؟

  • تتم زيارة الطبيب المختص في حالة زيادة الأعراض، وقد يلجأ الطبيب للجراحة والمناظير لعلاج انحراف واعوجاج الأنف.
  • في حالة الإصابة بشكل متكرر لابد من زيارة الطبيب المختص.
  • عندما يصب الأطفال صغار السن يجب زيارة الطبيب بسرعة، حتى يمكنه التعامل مع الإصابة بسرعة وعدم تفاقمها.

نتمنى من حضراتكم مشاركة المقال مع أصدقائكم حتى تعم الفائدة على الجميع ويستطيعون معرفة كل شيء حول خطورة معطرات الجو على مرضي الجيوب الانفية.

اضافة تعليق