الرئيسية » الأطفال » كيف تطورين مهارات الطفل الحركية

كيف تطورين مهارات الطفل الحركية

مهارات الطفل الحركية

كيف تطورين مهارات الطفل الحركية، فأعظم نعم الله على الإنسان أن يرزقه بأطفال بصحة جيدة، وجسدًا معافى، ويزداد تعلق الأب والأم بأطفالهم أكثر كلما كانت حركات الأطفال عفوية وغير متوقعة، حيث تكمن المتعة في مراقبة الأطفال يلعبون ويقومون بقص حكاياتهم ويومياتهم بشكل طفولي وعفوي، حيث تتطور بشكل سريع حركات الطفل الصغير مما يلفت الأنظار إليه، ويأتي هنا دور الأسرة واضحًا في متابعة تطور حركات أطفالهم واستجابته الحسية والبدنية للمتغيرات الخارجية من حولهم حيث تنقسم مهارات الطفل الحركية لدى الأطفال إلى قسمين وهما المهارات الكبيرة والمهارات الصغيرة.

مهارات الطفل الحركية

المهارات الكبيرة:

  • وتمثل في مهارات الطفل الحركية الأساسية التي يقوم بها كل طفل بشكل تلقائي وطبيعي مثل الحبو والمشي والزحف والجلوس والوقوف التي يعتمد فيها الطفل على قدميه وذراعيه.

شاهدي أيضًا : سوء التغذية عند الأطفال وعلاجها

المهارات الصغيرة والهامة:

  • وهي المهارات الأكثر دقة مثل تحسس الأشياء ولمسها، أيضًا تحريك الأصابع من خلال إغلاقها وإعادة فتحها، انتباه الطفل أيضًا عندما يقوم أحد أفراد الأسرة بمناداته أو محاولته لقول شيء يريده لاسيما تحريك اليدين والقدمين والشفاه أثناء محاولة الكلام.

كيف تقوي عضلات الأصابع عند الأطفال؟

لعبة puzzle:

  • من خلال لعبة puzzle تقوم الأم بفك كل قطع اللعبة وجعل الطفل يمسك بكل قطعة باستخدام أصابع “السبَابة والإبهام والوسطى” بحيث يتحكم في الثلاثة أصابع معا لتحريك القطع.
  • ومن خلال لعبة puzzle يستطيع معرفة الشكل المطلوب وضعه في المكان الفارغ فإذا أخطأ مكان وضع القطعة الخشبية في مكانها الصحيح، فيجب على الأم ترك الطفل يحاول مرات عدة ليتعلم كيفية استيعاب اللعبة بمفرده مع توضيح أسماء الأشكال التي يلتقطها بأصابعه، ولا ننسى مبدأ التشجيع في حال وضع الطفل للقطعة في مكانها الصحيح.

الرسم:

  • تقوم الأم برسم شكل ما على ورقة مثل شكل دائرة وتحضر خيط وطبق وتترك الطفل يحاول عمل شكل الدائرة المرسومة على الورقة باستخدام الخيط والطبق.
  • تقوم الأم برسم نقاط متوسطة الحجم على ورقة لتصنع أشكال سهلة، وتعطي للطفل قلم ليحاول تتبع النقاط لتكوين الشكل المرسوم على الورقة.

لعبة المشابك والسلال:

  • أن تمنح الأم الطفل سلة وعدة مشابك ويقوم الطفل بتشبيك المشابك في السلة لتكوين أشكال مختلفة.

لعبة خلة الأسنان:

  • تقوم الأم بإعطاء الطفل علبتين من علب خلة الأسنان واحدة منهما بدون غطاء والأخرى تحتوي على غطاء به ثقب بحيث يقوم الطفل بأخذ عود واحد من خلة الأسنان ووضعه في الثقب الموجود في العلبة.
  • ترك الطفل يقوم بفتح زجاجة أو غلق الزر جيدًا في قميصه من التمارين الهامة التي تساعد الطفل على تعلم كيفية السيطرة على حركة أصابعه، أيضًا أن يقوم بمسك وعاء وصب الماء في وعاء آخر يجعله في حالة عالية من التركيز الشديد على صب الماء في مكانها الصحيح.

شاهدي أيضًا : اهم مراحل نمو الطفل الرضيع وتغذيته

التطورات الحركية للأطفال حديث الولادة

التطورات الحركية التي يجب على الأم متابعتها خلال الثلاثة شهور الأولى من حياة الطفل وكيفية تحفيزها:

التطور الجسدي:

  • في الستة أسابيع الأولى من حياة الطفل لن يتمكن الطفل من التحكم في وضع رقبته ورأسه في الوضع الصحيح، لذا يجب على الأم أن تقوم بوضع يدها تحت رأسه ورقبته لسندهما وبعد الأسبوع السادس ستلاحظ الأم أن الطفل أصبح قادر على التوازن الحركي بين رأسه ورقبته، ولتحفيز تلك الحركة على الأم وضع الطفل نائم على بطنه مدة تتراوح من 5 إلى 10 دقائق يوميًا لمدة ثلاثة أشهر حتى يتمكن الطفل من سند رقبته ورأسه.

تطور السمع:

  • يقوم الطفل في الثلاثة أشهر الأولى من حياته بتخزين كل الأصوات التي قام بسماعها في الفترة الماضية حتى يستطيع أن يقلد تلك الأصوات، ولتطمئن الأم من سلامة حاسة السمع عند طفلها ستجده ينتبه عندما يقوم أحد بمناداته وأيضًا سيقوم بالدهشة والارتباك عند سماعه لصوت عال ولتحفيز التطور السمعي يجب على الأم وضع موسيقى كلاسيكية للطفل.

شاهدي أيضًا : جدول تغذية الرضيع في الشهر الرابع

التطور البصري:

  • يقوم الطفل خلال الستة أسابيع الأولى من حياته من مشاهدة الألوان الفاتحة والداكنة فقط، وبعد الستة أسابيع سيقوم برؤية تدرج الألوان الصحيحة بالإضافة إلى تمييز الوجوه التي يراها بشكل يومي من مسافات قريبة وتحفيزًا للتطور البصري عند الأطفال يجب على الأم أن تقوم بالاقتراب من طفلها، بحيث تضع وجهها في مقابلة وجه طفلها وتنظر إليه جيدًا في عينيه وستتمكن من ملاحظة تتبع عينيه لعينيها.

التطور العصبي:

  • من أكثر التطورات التي تأخذ وقت طويل مع مراحل نمو الطفل هو تطور الجهاز العصبي حيث تمكن للطفل أن يقوم بهز يديه وفمه هزة خفيفة وهذا يدل على عدم اكتمال الاستشعارات الحسية للجهاز العصبي بعد ولتحفيز الجهاز العصبي يجب على الأم أن تقوم بضم على اليدين والقدمين معًا وتحريكهم وفتحهم وغلقهم معًا.
  • لذلك يجب على الأم متابعة تطورات الحركة عند الأطفال جيدًا من خلال تخصيص وقت للعب مع الأطفال من قبل الأسرة لمتابعة مراحل نمو الطفل الحركية ومدى استجابته للمؤثرات الخارجية المحيطة به.

استعرضنا معًا في مقالنا اليوم كيفية تطوير مهارات الطفل الحركية وما هي أهم الطرق التي تتمكن من خلالها الأم متابعة تطور حركات الطفل، أرجو أن يكون هذا المقال قد أفاد كل من قام بقراءته وفي حال نال إعجابك فضلًا قم بنشر المقال على مواقع التواصل الاجتماعي لتساهم في نشر الفائدة العامة للجميع وشكرًا للمتابعة الجيدة.

اضافة تعليق