الرئيسية » دليل الحياة » ما هي أضرار مشاهدة الأفلام الإباحية

ما هي أضرار مشاهدة الأفلام الإباحية

ما هي أضرار مشاهدة الأفلام الإباحية

ما هي أضرار مشاهدة الأفلام الإباحية بالرغم من أن التطور التكنولوجي قد ساهم كثيرًا في حدوث تقدم كبير وخاصة الاعتماد الكلي على الإنترنت، وبالرغم من وجود إيجابيات كثيرة ومتعددة للإنترنت إلا أن له عدة سلبيات فقد قامت فئة معينة سواء من الرجال أو السيدات في استخدام الإنترنت استخدام سيء، وهو مشاهدة الأفلام الإباحية، وهم يجهلون ما تسببه هذه الأفلام من أضرار وسوف نستعرض خلال هذه المقالة أضرار مشاهدة الأفلام الإباحية على كل من الرجل والسيدة.

ما هي الأفلام الإباحية؟

هي مجموعة من الأفلام تقوم بعرض مشاهد لسيدات ورجال دون أن يستروا أجسادهم بمعنى آخر وهم عرايا ويستعرضون أجسامهم العارية، وأيضًا يتم تصويرهم وهم يمارسون علاقات جنسية سويًا، ويقوم الرجل أو المرأة بمتابعة هذه الأفلام عن طريق وسائل التكنولوجيا الحديثة المنتشرة أما التلفاز أو الهاتف أو الكمبيوتر، وبصرف النظر عن محتوى هذه الأفلام فأنهم بالنظر إليها والتحديق بها كثيرًا يضعف البصر ويجهد العينين ويهدر الوقت دون جدوى، وق انتشرت هذه المواقع التي تعرض هذه الأفلام بشكل كبير ومروع ومع ذلك يشاهدها الكثير بالرغم من أن هذه الأفلام تتنافى مع قيمنا وعادتنا الاجتماعية والإسلامية

وتعرف هذه المادة الإباحية باسم ” البورنو أو البورنولوجي ” وأصل هذه الكلمة اليونان وهي تشير إلى البغايا وهذه الأفلام الإباحية هدفها إثارة الشهوة الجنسية لمن يشاهدها.

شاهدي أيضًا : ما حقوق الزوجة على زوجها

أضرار الأفلام الإباحية على الفتاة الغير متزوجة

أولًا: – الحمل غير الشرعي والإدمان الجنسي والإصابة بالأمراض الجنسية

  • أن معظم الفتيات الذين يشاهدون الأفلام الإباحية يقعون فريسة لها لأنهم عندما يشاهدوها كثيرًا فأنهم سوف يريدون أن يعبروا جنسيًا دون أن يشعروا بأدنى مسئولية وهذا يعرضهم للخطر.
  • أن خطر الإصابة بالأمراض الجنسية يزداد بطريقة كبيرة عند الفتيات مع كثرة مشاهدة هذه الأفلام وخصوصًا في الأماكن التي لا ترتبط بالتقاليد الدينية والأخلاقية.
  • للأسف أن معدلات الحمل تزيد بدرجة كبيرة لدى الفتيات الذين يشاهدون هذه الأفلام وخاصة المراهقين، لأنهم يتعرضوا للإثارة الجنسية من خلال متابعتهم لهذه النوعية من الأفلام ويكون الأمر لديهم إدمان.

ثانيًا: -العنف الجنسي

  • الأفلام الإباحية تقوم بالتأثير على مستقبل هذه الفتيات وخصوصًا في حياتهم الزوجية بعد ذلك لأن الفتاة تبحث عن هذا الواقع الخيالي وهم يعتقدون أنه يوجد بعد الزواج، ولكن ما لا يعرفونه أن كل ذلك عبث والهدف منه غير أخلاقي وهو الترويج للفساد في الأرض بجانب أن أصحاب هذه الأموال يسعون للمال عن طريق أن يسوقوا لهذه الأفلام.
  • أن انتشار الجريمة مرتبط بمشاهدة هذه الأفلام الإباحية، وأكبر دليل على ذلك أنه توجد بلدان قد منعت ممارسة الإباحية لديها فقل معدل الجريمة لديها.

ثالثًا: -هذه الأفلام الإباحية تؤثر على قيم وميول المراهقات:

  • مشاهدة الأفلام الإباحية يعمل على برمجة عقل الفتيات على أخلاق وسلوكيات منافية لقيم الزواج، كما أن تعودهم على مشاهدة هذه الأفلام الإباحية يدفعهم إلى اللجوء للعادة السرية حتى يشبعوا رغباتهم الجنسية ويستمر حتى بعد الزواج.

أضرار مشاهدة الأفلام الإباحية على الحياة الزوجية

تكوين صورة مشوهة عن العملية الجنسية

  • لقد قام شياطين الأنس الذين يتاجروا في هذه الأفلام بخلق جو من اللاوعي وذلك وفقًا لخبرة المتزوجين لا يمكن أن تحدث هذه الأشياء في الواقع الطبيعي، وأنها تحتاج إلى تناول كميات كبيرة من المنشطات وتكون تحت إشراف متخصصون فكل ما يحدث في هذه الأفلام الإباحية لا يمت للواقع بصلة في حالة ممارسة العلاقة الجنسية الطبيعية التي خلقها الله سبحانه وتعالى.
  • ولذلك فأن مشاهدي هذه الأفلام يظنون أن هذا هو الحقيقي الذي يحدث بل ويظنون أنها الطريقة الوحيدة التي يجب أن يطبقوها في الحياة العملية، ولذلك فإن الاعتماد الكلي على هذه المواقع لفهم الحياة الزوجية من أكبر الأخطاء التي يلجأ إليها المتزوجون، وخصوصًا أنه إذا كان الرجل متزوجًا أو المرأة متزوجة فأنهم يشعرون بالنقص في الطرف الآخر لأنهم لا يكونوا مثل هؤلاء الموجودين بهذه الأفلام، وبالتالي يدب النفور والبعد بينهم وتكون مقاييس الجمال مرتبطة لديهم بهذه لأفلام،
  • وتعتبر هذه الأفلام هي أساس السلوك الفاحش والانحراف، حيث يتوجه نظر أحد الزوجين إلى خارج البيت لممارسة فاحشة الزنا والعياذ بالله، ويزداد الأمر سوءًا عندما يتجه أحد الزوجين إلى بيوت الفساد لإشباع رغباتهم وكل هذا يؤدي إلى انهيار العلاقة الزوجية.

شاهدي أيضًا : أشك في زوجي ماذا أفعل

يكتسب المدمن على مشاهدة هذه الأفلام الإباحية عادات جنسية سيئة:

  • من الغريب أن نجد أن كثير من المتزوجين يفضلوا الاستمناء أمام الشاشة على أنهم يقضوا شهوتهم في علاقة زوجية حلال، وذلك نتيجة أن هذا الرجل أصبح لا يتأثر إلا من خلال مشاهدة هذه الأفلام التمثيلية، والتي بها أصوات معالجة إلكترونيًا، مما جعل شريكة حياته لا تمثل له إي أهمية وكل هذا يحدث للمتزوجين فما بالك بغير المتزوجين.

تأجيج وزيادة الشهوات

  • أن مشاهدة هذه الأفلام الإباحية هو أكبر سبب لحدوث الزنا وانتهاك الحرمات وأكبر دليل على ذلك أننا في أيامنا هذه نسمع كثيرًا عن شاب يعتدي جنسيًا على أمه أو أخته أو ابنته أو خالته وغير ذلك من الفاحشة.
  • فأن مشاهدة هذه الأفلام تؤجج الشهوة لدى الشخص وتجعه سواء كان رجلًا أو امرأة مهيأ للوقوع في الرذيلة متى أتاحت له بل أنه مستعد أن يكمح جماح شهوته بارتكاب الفاحشة حتى يستطيع أن يطفئ هذا التهيج الذي سببته له هذه الأفلام.

حتى بعد الزواج يظل مدمنًا لمشاهدة هذه الأفلام

  • مخطأ من ظن أنه بمجرد الزواج سوف ينسى هذه الأفلام ولا يشاهدها لأنه قد تزوج بل بالعكس، فأنه لا ينساها ولا يستطيع أن يتخلص منها فالتجارب أثبتت أن مدمن الأفلام الإباحية لا يبعد عن هذه الأفلام بل يظل يشاهدها حتى بعد زواجه.

المعاناة من مشاكل متفرقة

  • أن مشاهدة الأفلام الإباحية باستمرار يعمل على نتائج كارثة مثل تدهور في الصحة وشعور بالإرهاق، وأيضًا التعب طوال الوقت، بالإضافة إلى حدوث مشكلة رئيسية أخرى وهي سرعة القذف لدى هؤلاء الرجال، الذين اعتادوا أن يشاهدوا هذه الأفلام الإباحية مع العلم أنهم لن يستطيعوا أن يتخلصوا من هذه المشكلة سواء كان ذلك من خلال توقفه عن مشاهدة تلك الأفلام أو انتظامه في علاقته الجنسية الطبيعية مع زوجته.

أضرار مشاهدة الأفلام الإباحية التي تترتب على الفرد

  • تضر هذه الأفلام بذاكرة الشخص فيصبح أقل قدرة على التركيز وتذكر الأشياء.
  • تساعد الشباب على الإقبال على العادة السرية.
  • تساعد الشخص على الانطواء والابتعاد عن الناس.
  • قد تتسبب مشاهدة هذه الإباحية والإدمان عليها أن يقوم الشخص المدمن بها على ممارسة أشياء جنسية أخرى تؤدي به في نهاية هذه العلاقات الجنسية المحرمة أن يصاب بأمراض خطيرة مثل مرض الايدز ومرض السيلان.
  • تؤدي مشاهدة الشخص لهذه الأفلام الإباحية إلى تدهور حالته الاقتصادية وذلك لأنه يسعى دائمًا للحصول على هذه النوعية من الأفلام بطريقة خطيرة لأنه لا يشبع من مشاهدته لهذه الأفلام فيسعى للحصول على كل جديد ويصرف ماله على إحضارها.
  • من ضمن أضرارها أنه تضر الرجال عامة سواء كانوا متزوجين أم لا فهي تصيبهم بالأمراض العضوية مثل التهاب البروستاتا وأيضًا التهاب المجرى البولي والذي يؤدي بدوره إلى مرض التبول الليلي اللاإرادي والتهاب الغدد التناسلية.

شاهدي أيضًا : ما هي علامات الزوج الذي لا يحب زوجته

وأخيرًا أن مشاهدة هذه الأفلام الإباحية قد يترتب عليه أضرار على المجتمع ككل وخصوصًا المرأة، لأنه يولد داخل الرجل حالة من العنف والقسوة تجاه المرأة، وكذلك يؤدي إلى ظهور سلوكيات تكون غير طبيعية تجاه الأطفال وأكبر مثال على ذلك كثرة الاعتداءات الجنسية على الأطفال في وقتنا الحالي، وهناك حقائق تقول إنه بناء على الدراسات فإنه عملية بحث واحدة من أصل ثمان عمليات بحث على الانترنت تكون عن المواد الإباحية.

اضافة تعليق