الرئيسية » الحمل والرضع » أعشاب لتسهيل الطلق وتسريع الولادة

أعشاب لتسهيل الطلق وتسريع الولادة

أعشاب لتسهيل الطلق وتسريع الولادة

أعشاب لتسهيل الطلق وتسريع الولادة إن فترة الحمل من الفترات التي تمر على كل أم تستمتع بكل لحظة فيها، ومنذ أول لحظة في الحمل تكون الأم بانتظار جنينها تتمنى قدوم اللحظة التي تراها بعينها، فيوجد أعشاب تكون مفيدة وجيدة وتسهل عملية الحمل ويوجد أعشاب أخرى تكون خطر على المرأة الحامل في أيام الحمل الأولى ولا يجب تناولها، سوف نتعرف سويًا على الأعشاب المناسبة لكل أم حامل لتسهيل عملية الولادة لها وما هو الوقت المناسب لتناولها.

أعشاب لتسهيل عملية الولادة

  • معظم السيدات تعاني من عسر عملية الولادة وهذا يسبب لها الم شديد في منطقة البطن والظهر، غير أن ذلك يؤثر جدًا على حالتها النفسية يشعرها بالخوف من الولادة، وعسر الولادة يكون لأسباب عديدة ومختلفة فمنها مثلًا كبر وزن الجنين أو أن تكون هذه هي الولادة الأولى لها أو صغر فتحة المهبل والحوض وأسباب أخرى.
  • تختلف الأعشاب وتتنوع فالكثير من الأعشاب يفيد الجسم لاحتوائه على عناصر غذائية مختلفة، ولكن يوجد مجموعة من الأعشاب يجب استخدامها في أيام الحمل الأخيرة ولا يجب أبدًا استخدامها في شهور الحمل الأولى فإنها تكون خطر جدًا على المرأة الحامل وعلى جنينها ويوجد أعشاب أخرى آمنة في الاستخدام.

شاهدي أيضًا : طريقة التغذية السليمة للحامل

الأعشاب تستخدم قبل الولادة مباشرة

أعشاب لتسهيل الطلق وتسريع الولادة وهي:

الياسمين

  •  إن عشب الياسمين من الأعشاب التي تسهل عملية الولادة، فإن شرب عشب الياسمين الانقباضات (الولادة المبكرة أو الإجهاض) لذلك لابدَّ من استخدامه في فترة المخاض فقط حتى لا يكون في خطورة على الأم والجنين.

توت الحجل

  •  وأيضًا هو من الأعشاب التي يمكن أن تسبب الإجهاض أو الولادة المبكرة لذلك يجب استخدامه قبل الولادة مباشرة لأنه يعمل على تحفيز الرحم بشكل كبير جدًا.

جذور القطن

  •  أيضًا جذور القطن من الأعشاب التي تعمل على تحفيز الرحم وتسهيل الولادة.

نبات الكمالية

  •  فإن نبات الكمالية أيضًا يعمل على تحفيز الرحم، ولكن يجب توخي الحذر الشديد في أثناء تناوله لأنه يمكن أن يسبب تسممًا في الكبد إذا تناولته المرأة الحامل بكمية كبيرة.

شاهدي أيضًا : فوائد الشمندر للحامل والجنين

عشبه وحيد القرن الكاذب

  •  إن أيضًا عشبة وحيد القرن الكاذب تعمل على تحفيز الرحم، ولكن لا بدَّ من التنبيه على المرأة الحامل بعدم استعمال هذه العشب في حالة استخدام الليثيوم.

البابونج

  • البابونج من الأعشاب التي تستخدم في تسهيل عملية الولادة فإنه يعمل على تحميه الطلق وفتح الرحم ويتم تناوله كمشروب دافئ، ومن فوائد البابونج أيضًا أنه يعالج البرد.

أعشاب آمنة الاستخدام لتسهيل الولادة

الزعتر

  • أعشاب لتسهيل الطلق وتسريع الولادة فإن الزعتر من الأعشاب التي لها فوائد كثيرة ومتنوعة، فهو يستخدم في علاج أمراض الرشح وذلك لأنه يعمل على فتح مجرى التنفس.
  • وأيضًا يساعد في علاج التهابات الشعب التنفسية، ومن فوائده أيضًا انه يستخدم في تسهيل عملية الولادة، حيث أنه يعمل على تقليل نسبة البروستاجلاندين في الجسم وهذه المادة هي المسئولة عن عمل الآلام في عضلات الجسم المختلفة ومنها عضلة الرحم، لذلك إذا تناولت المرأة الحامل شاي الزعتر فإن هذا يعمل على استرخاء في عضلة الرحم مما يسهل عملية الولادة.

النخالة

  •  فهو من الأعشاب التي تحتوي على مواد غذائية كثيرة مفيدة لجسم الإنسان، ومن هذه المواد الفلافونيدات والزيوت الطيارة ويستخدم عشب الناخلة في علاج مشاكل الجهاز الهضمي، ويستخدم أيضًا في تسهيل عملية الولادة وتخفيف من الآلام الطلق التي تتعرض لها المرأة في أثناء الولادة.

المرمية

  • أن عشب المرمية من الأعشاب متعددة الاستخدامات حيث أن يمكن استخدامه في الطهي أو تحضير المشروبات وذلك لأنه من الأعشاب العطرية، وأيضًا يستخدم في كعلاج لبعض الأمراض ومنها أنه يستخدم في التخفيف من ألام الطلق في أثناء الولادة.
  • وأيضًا تسهيل عملية الولادة ويكون تحضيره كالآتي، ضعي ملعقتين من المرمية في كوب ماء مغلي ثم غطيه واتركيه عشر دقائق واشربيه.

الينسون

  • إن الينسون من الأعشاب المتداولة بين كثير من الناس بسبب كثرة فوائده ومنها أنه يعالج مشاكل المبايض عند النساء، وأيضًا رفع نسبة الخصوبة وأنه يستخدم بشكل كبير في استرخاء عضلات الجسم ومن ضمن هذه العضلات عضلة الرحم، لذلك فهو يعمل على تسهيل الولادة ويكون تحضيره كالآتي، نقوم بنقع ملعقة صغيرة من الينسون في كوب من الماء المغلي وتركه لمدة ربع ساعة ثم تناوله.

المحلب

  •  فهو من الأعشاب المفيدة وهو عبارة عن نبات صغير وله عدة فوائد ومنها تسهيل الولادة وخافض للحرارة يخفف الآم الظهر وألم الخاصرة، وأيضًا شربة يعمل على تفتيت الحصى المتراكمة في المثانة.

القرنفل

  • فإنه عشب القرنفل له أكثر من اسم فهو يسمى المسمار أو كبش القرنفل، فهو من الأعشاب التي تستخدم في الطهي والمشروبات كواحدة من التوابل المفيدة، ومن فوائده أيضًا تسريع عملية الولادة حيث أنه يعمل على تهدئة تشنجات العضلات وتخدير الآلام.

الحلبة

  • فهي من الأعشاب أيضًا المتداولة ومتعددة الاستخدام، حيث أنه في علاج بعض الأمراض والمشاكل التي تصيب الجسم ومن ثم فإنه يساعد في تيسير الولادة عن طريق شربها.

النعناع

  •  فهو من الأعشاب التي تعمل على تعجيل الطلق قبل الولادة وتتميز بالمذاق الحلو.

الشمر

  • فإن له أسماء متعددة منها الشمر أو السنوت وله فوائد هامه ومنه، انه يعمل على فتح الرحم وتسهيل عملية الولادة.

كف مريم

  • فهي من الأعشاب التي تعمل على تسهيل الولادة لا تسبب أي مشاكل للمرأة عند تناولها.

عشبة رعي الحمام

  • فهي من الأعشاب التي تسهل نزول المخاض للمرأة الحامل، ولكن يجب استخدامه في آخر أسبوعين فقط قبل الولادة.

فطر الارغوت أو مهماز الشيلم

  • فإنه من الأعشاب التي تستخدم في تسهيل الولادة ولكنه يستخدم في القارة الأسيوية وخاصة الصين، ولكنه غير آمن ويمكن أن يحدث تسمم، وأيضًا من إعراضه القيء وألم العضلات والحركة، لذلك يمكن التخلي عن استخدامها بسبب إعراضه الجانبية.

حبة البركة

  • فهي من الأعشاب المذكورة في السنة النبوية وأوصى الرسول بها ولها العديد من الفوائد ومنها تسهيل الولادة، وتفتيت الحصى في المثانة.

القرفة

  • فهي من الأعشاب التي تعمل على تعجيل الطلق قبل الولادة وتتميز بالمذاق الحلو.

الزعفران

  • فهو من الأعشاب التي تعمل على استرخاء الأعصاب في الولادة وهذا يعمل على تسهيل الولادة.

الخروع

  • إن الخروع من الأعشاب المفيدة جدًا في إخراج المشيمة بعد الولادة.

زيت بذر الكتان

  • فإن أخذ ملعقتين من زيت الكتان الحار قبل الولادة يعمل على تسهيل عملية الولادة.

الحلتيت

  • وهذا العشب يستخدم للحد من التشنجات التي تتعرض لها المرأة الحامل في جميع مراحل الحمل وخاصة عند الولادة.

الريحان

  • يعتبر الريحان من الأعشاب المهمة التي تحفز الطلق في أثناء الولادة ويمكن إضافته إلى الطعام.

الاوريجانو

  • يعتبر أيضًا الاوريجانو من الأعشاب المهمة التي تحفز الطلق في أثناء الولادة ويمكن أيضًا إضافته إلى الطعام.

الكراوية

  • فهي من الأعشاب التي تعمل على تعجيل الطلق قبل الولادة وتتميز بالمذاق الحلو.

شاهدي أيضًا : فوائد عسل النحل للحامل والجنين

معظم الأعشاب السابقة يجب تجنبها في الفترة الأولى من الحمل للمحافظة على صحة جنينك، لأنها تسهل عملية الولادة وعند تناولها في الفترة الأولى من الحمل يمكن حدوث إجهاض مبكر وخسارة الجنين، ولكن تناوليها في أيام حملك الأخيرة لتسهيل عملية الطلق والولادة وتخفيف الآلام التي يمكن أن تتعرضي إليها.

اضافة تعليق