الرئيسية » صحة وفوائد » كيفية التخلص من الحموضه نهائيا باستخدام رينتاك

كيفية التخلص من الحموضه نهائيا باستخدام رينتاك

كيفية التخلص من الحموضه نهائيا باستخدام رينتاك

يعاني الكثير من الأشخاص من مشكلة الحموضة وارتجاع المرئ، والتي تكون ناتجة إما عن وجود قرحة في المعدة أو تهيج في القولون العصبي، أو غير ذلك من مشاكل الجهاز الهضمي، وفي السطور القادمة سوف نتعرف على كيفية التخلص من الحموضه نهائيا باستخدام رينتاك Rantag.

التكوين الدوائي لعقار رينتاك Rantag

المادة الفعالة الأساسية في دواء رينتاك Rantag  هي مادة تسمى” رانيتيدين”، و هي من المواد التي تنتمي إلى مجموعة مضادات الهيستامين، حيث تعمل على مستقبلات الهيستامين التي تكون مسئولة عن عملية إفراز الأحماض بداخل المعدة، فيقوم الدواء بتقليل معدل إفراز هذه الأحماض، مما يساعد في علاج الحموضة وعسر الهضم.

ويوجد عدة أشكال من دواء رينتاك Rantag بتركيزات مختلفة، وهي:

  • رينتاك Rantag 150ملجم، ويحتوي كل قرص على 150 ملجم من المادة الفعالة “رانتيدين”.
  • رينتاك Rantag 300 ملجم، ويحتوي كل قرص على 300 ملجم من المادة الفعالة “رانتيدين”.
  • أمبولات رينتاك Rantag، وتحتوي كل أمبولة على 2 ملليلتر من المادة الفعالة “رانتيدين”.
  • رينتاك Rantag أقراص فوارة.

شاهدي أيضًا: علاج الحموضة عند الحامل في الشهور الأولى بالأعشاب

استخدامات دواء رينتاك Rantag

يعتبر دواء رينتاك Rantag من أنواع الأدوية سريعة وطويلة المفعول، حيث يستمر تأثيرها لفترة طويلة نسبيا مقارنة ببعض الأدوية الأخرى التي تستخدم لنفس الغرض، ويستخدم هذا الدواء في حالات:

  • علاج حموضة المعدة والتي تنتج عن زيادة نسبة الأحماض في المعدة.
  • علاج حالات قرحة الاثنى عشر.
  • علاج الحالات الحميدة لقرحة المعدة، والتي تنتج عن استخدام بعض الأدوية الأخرى.
  • علاج ارتجاع المرئ الذي يعتبر مشكلة شائعة لدي كثير من الأشخاص، والتي قد تؤدي في معظم الحالات إلى التهاب المرئ.
  • كما يستخدم في الحالات الطارئة كحالات النزيف المعوي، وذلك لما يتميز به من سرعة المفعول.
  • علاج نزيف المعدة المتكرر الناتج عن القرح الهضمية، كما يستخدم أيضا كإجراء وقائي من حدوث نزيف المعدة.
  • مناسب للاستخدام للحوامل لعلاج الحموضة التي تحدث خلال شهور الحمل الأخيرة.

محاذير استخدام رينتاك Rantag

  • لا يمكن استخدام رينتاك Rantag في حالة وجود حساسية من أي مكونات الدواء.
  • لا ينصح باستخدامه لمرضى قصور الكلى إلا تحت إشراف الطبيب، على ألا تزيد فترة العلاج عن ثمانية أسابيع فقط، وأن يكون الاستخدام لجرعة 150 ملجم فقط.
  • لا ينصح باستخدامه في شهور الحمل الأولى، ويستخدم تحت إشراف الطبيب في خلال فترة الرضاعة، فمن غير المعلوم مدى تأثير هذا الدواء على الطفل عند وصوله إليه من خلال حليب الأم.
  • لا يستخدم للمرضى الذين يعانون من مشاكل اضطرابات الدم.
  • يستخدم بحذر لمرضى ضغط الدم لأنه قد يحتوي على نسبة من الصوديوم.

شاهدي أيضًا: مخاطر تناول أقراص سالازوبيرين على المعدة والكلى

الآثار الجانبية لاستخدام رينتاك Rantag

من المعروف أن لكل دواء بعض الآثار الجانبية التي يمكن أن يتسبب في حدوثها، ولا شك أن هذه الآثار تتفاوت نسبة حدوثها من شخص إلى آخر، وليس بالضرورة أن تظهر الآثار الجانبية على كل من يستخدم هذا الدواء، ومع ذلك فلابد من معرفة ما هي الآثار الجانبية له:

  • في بعض الحالات قد يحدث حساسية بالجلد أو طفح جلدي.
  • قد يحدث رد فعل تحسسي لبعض الأشخاص كاحمرار الوجه وضيق التنفس، وخاصة لمن يعاني من حساسية تجاه أحد مكونات الدواء.
  • الشعور بألم في الرأس وصداع أو دوخة.
  • قد تحدث بعض التغيرات في وظائف الكبد والتي يمكن ملاحظتها من خلال ظهور إصفرار في لون الوجه والعين أو تغير في لون البراز إلى الأسود الداكن.
  • قد يصاب المريض بألم في المفاصل والعضلات.
  • الضعف العام والشعور بالخمول، أو الإصابة بالتقلبات المزاجية والشعور بالاكتئاب.
  • حدوث اضطرابات في الجهاز الهضمي، مثل الإصابة بالاسهال.

كيفية التخلص من الحموضه نهائيا باستخدام رينتاك

  • يمكن استخدام دواء رينتاك Rantag للتخلص نهائيا من حموضة المعدة، ولكن ينصح بمراجعة الطبيب لتحديد التركيز المناسب للحالة الصحية من أدوية رينتاك، وكذلك لتحديد الجرعة صحيحة لتناوله.
  • وبشكل عام فيمكن تناول قرص واحد من رينتاك قبل الأكل مرتين يوميا لعلاج حالات ارتجاع المرئ، ويستمر العلاج لمدة 12 أسبوع، وفي حالات علاج الحموضة قد ينصح الطبيب بتناول قرص واحد فقط قبل النوم، وتستمر فترة العلاج ست أسابيع.
  • والجدير بالذكر أن أقراص رينتاك قد تسبب تأخر في امتصاص بعض المواد من المعدة بسبب تقليل نسبة الأحماض الطبيعية في المعدة، وهو ما يعني أنه يفضل عدم تناول أي نوع دواء آخر في نفس التوقيت مع تناول رينتاك.

بعض النصائح للتعامل مع مشكلة الحموضة

  1. عند الإصابة بأي من مشكلات المعدة التي تؤدي إلى الحموضة، فلابد من تجنب تناول الأطعمة الحمضية، مثل الليمون والبرتقال، فإنها تزيد من معدل الأحماض وبالتالي تزيد من الشعور بالألم والحرقة في المعدة.
  2. ينصح بتناول الحليب البارد واللبن الرائب، فهما من أكثر المواد الغذائية التي تساعد على تخفيف الأحماض في المعدة وتهدئتها وتنظيم عمل الجهاز الهضمي وتقليل الشعور بالحرقة.
  3. يجب تجنب تناول الأطعمة الحريفة والتوابل والأكلات الحارة.
  4. يفضل تجنب شرب المشروبات الغازية بغرض تقليل الحموضة، بل على العكس فهي تؤدي إلى زيادة نسبة الغازات والأحماض في المعدة.
  5. يجب تجنب تناول الوجبات الدسمة قبل النوم بوقت كافي، فهي تسبب زيادة الشعور بحموضة المعدة وارتجاع المرئ.

شاهدي أيضًا: كيفية إستخدام أقراص ريباريل 40 لعلاج الإرتشاح

وأخيرًا فإن حموضة المعدة من المشاكل التي تؤرق الكثير من الأشخاص وتنغص عليهم الاستمتاع بحياتهم الطبيعية، لذلك كان علينا تقديم هذه المعلومات التي من الممكن أن تفيد الكثير في التخلص من هذه المشكلة، شاركوا هذه المعلومات مع أصدقائكم حتى تعم الفائدة.

اضافة تعليق