الرئيسية » الحمل والرضع » علاج البلغم عند الرضع والأطفال في المنزل

علاج البلغم عند الرضع والأطفال في المنزل

البلغم الاخضر وعلاجه عند الرضع

علاج البلغم عند الرضع والأطفال في المنزل، يعلق المخاط وهو ما يعرف بالبلغم في الحلق ويكون موجود بالأنف أيضاً، ويمكن إزالته بكل سهولة إذا كان عالقاً بالممرات الأنفية، ولكن في حال وجوده بالحلق يعد أمراً صعب التخلص منه، ومن الممكن أن يصيب الطفل بالتهيج في النهاية وبالإختناق أيضاً في أحيان كثيرة، وذلك في حالة إصابته بسعال قوي خصوصاً.

يتعرض الأطفال الرضع للبلغم مثل البالغين، وينتج هذا البلغم لديهم من التعرض لنزلة برد أو أسباب أخرى، وفي هذه الحالة نادراً ما يكون لدى الطفل القدرة على إخراجه من فهمه مثل الكبار، ويضطر الطفل لبلع هذا البلغم، وبالرغم من عدم وجود خطورة كبيرة في هذا، إلا أنه من الأفضل مساعدة الطفل على إخراجه من جسمه.

مؤشرات وأسباب حدوث البلغم الأخضر عند الرضع:

ينتج اللون الأخضر للبلغم من كريات الدم البيضاء والتي تدل على أن الجسم يواجه عدوى، وذلك لأن اللون يكون في البداية أصفر ولكنه يبدأ في التحول للون الأخضر مع زيادة شدة ومدة العدوى، ومن أهم أسباب ظهور اللون الأخضر:

  • التهاب الشعب الهوائية: في بعض الأحيان يبدأ التهاب الشعب الهوائية بسعال جاف، ويرافقه ظهور بلغم عديم اللون أو أبيض بمرور الوقت، والذي يصل في مدته إلى تسعين يوماً، وتحول لون البلغم للأخضر يعني أن العدوى تحولت من فيروسية لبكتيرية.
  • الإلتهاب الرئوي: يحدث بعض المشاكل بالجهاز التنفسي والذي من أهم مضاعفاته الإلتهاب الرئوي، وفي هذه الحالة يعاني المصاب من السعال الذي يصاحبه بلغم أخضر اللون.
  • التهاب الجيوب الأنفية: من الممكن حدوث التهابات في الجيوب الأنفية في حالات العدوى البكتيرية أو الفيروسية أو التحسس، ولكن وجود البلغم الأخضر يعني أن هناك حالة عدوى بكتيرية للجيوب الأنفية، والذي يصاحبه احتقان بالأنف والإحساس بضغط في تجويف الجيوب الأنفية.
  • التليف الكيسي: يعد التليف الكيسي واحداً من الأمراض المزمنة للرئة والتي غالباً ما تحدث لصغار السن، حيث يعاني مصاب التليف الكيسي من تراكم مخاط بالرئتين، ونتيجة لذلك يظهر البلغم الأخضر.

شاهدي ايضًا : علاج إلتهاب الحلمتين أثناء الرضاعة بالعسل

علاج البلغم عند الرضع :

يعتبر البلغم مهم إلى حد ما للجهاز التنفسي ولكن وجوده بكمية غير طبيعية تسبب إزعاج خاصة للرضع وتستحق العلاج، ومن طرق علاج البلغم الأخضر ما يلي:

  • استعمال المحاليل المحلية للرضيع، حيث أنه يجد صعوبة في التنفس وكذلك الأكل والنوم عند وجود كمية من البلغم الأخضر والمخاط، فإن المحلول الملحي يساعد على تخفيف سمك البلغم، ويقلل من الإنتفاخ الحادث بالجرى الهوائي.

يحضر المحلول الملحي بالمنزل؛ إذا أنه يتم وضع قليل من ذرات الملح في كأس به ماء نقي، ويوجد هذا المحول بالقطارة في الصيدليات أيضاً، ولا يتم التقطير بأنف الرضيع إلا مرتين أو ثلاثة يومياً حتى لا يصيبه أذى.

  • إعطاء الرضيع كميات كبيرة من السوائل زيادة عن الحد المعتاد؛ ذلك لأن السوائل تقلل من سماكة البلغم، الأمر الذي يمكن الطفل من إخراج البلغم بكل سهولة مع السعال، ومن المشروبات الجيدة الت تصلح لهذه الحالة الماء والعصير، وأيضاً المشروبات الساخنة مثل حساء الدجاج الذي يقلل من ألم الحلق، ولكن يجب الحرص على إعطاء الرضيع المشروبات الدافئة ليست الساخنة.

ولكن يجب لا يمكن إعطاء الرضيع الأقل من 6 شهور أي مشروب غير لبن الأم أو اللبن الصناعي، وذلك بأي كمية وزيادة عن المعتاد في حالة إصابته بالسعال.

  • حمل الطفل بوضعية الوقوف على أن تكون رأسه على الكتف والطبطة على ضهره لمساعدته على التخلص من البلغم الأخضر.
  • استخدام الأجهزة اليدوية الموجودة بالصيدليات والتي تساعد في شفط البلغم من خلال الفم، والتقطير نقطتين بكل فتحة من المحلول الملحي وتركه داخل الأنف لمدة دقيقة للحصول على أفضل النتائج.
  • ينصح برفع وسادة الرضيع حتى تمكنه من التنفس بسهولة.

شاهدي ايضًا : فوائد عصير الجوافة للأطفال والرضع

ولكن في هذه الحالات الآتية لابد من استشارة الطبيب:

  • التنفس بشكل أسرع من المعتاد.
  • السعال ببلغم أخضر مختلط بالدم.
  • سماع صفير أثناء التنفس.
  • الإصابة بمرض مزمن مثل القلب والرئتين.
  • السعال بقوة تصل إلى التقئ.
  • الإرتفاع في درجة حرارة الجسم.

علاج البلغم عند الرضع والأطفال في المنزل:

  • استخدام السرنجات: يفضل لشفط البلغم استخدام السرنجة أو المحقنة، عن طريق وضع الطفل على السرير وسحب البلغم من فم الرضيع من الجهة اليمنى إلى الجهة اليسرى، ويتم تكرار هذه الطريقة على مدار اليوم أكثر من مرة، ولا بد من تعقيم السرنجة وتنظيفها وتجفيفها قبل الإستخدام في كل مرة أو استبدالها بواحدة جديدة.

ويمكن أن تستخدم السرنجة لإدخال ماء الملح عن طريق الأنف ولكن يجب توخي الحذر، وتترك بالأنف لبضع دقائق وتبدأ في سحب المخاط من الأنف.

  • جهاز ترطيب المجاري التنفسية: يرطب هذا الجهاز البلغم والمواد المخاطية وينتج عنه خروج البلغم الأخضر من الأنف أو البلعوم بكل سهولة.
  • الزيوت العشبية: تستخدم الزيوت العشبية بوضعها في جهاز الترطيب السابق ذكره ولكن بعد استشارة الطبيب، ومن أهم هذه الزيوت زيت الكافور، وزيت المنثول أو الصنوبر.
  • رفع رأس الطفل: يجب رفع الطفل على وسادة مرتفعة ليتمكن من صرف المخاط خلال الحلق، وعليه يستطيع التنفس بشكل أفضل.
  • الرضاعة الطبيعية: يساعد حليب الأم على توفير السوائل التي يحتاجها الطفل كالعناصر الغذائية والمضادات الحيوية، والتي تحمي جسم الرضيع من الجفاف.
  • البيئة النقية: يجب أن يتواجد الرضيع ببيئة صحية بها هواء نقي خالي من الملوثات التي تأتي نتيجة للتدخين مثلاً.

شاهدي ايضًا : أسباب بكاء الطفل الرضيع المستمر وكيفية تهدئته

في نهاية مقالنا اليوم عن علاج البلغم عند الرضع والأطفال في المنزل، نتمنى أن نكون قدمنا لك نصائح عن البلغم الأخضر وما هي الأمراض المتوقعه التي يظهر فيها البلغم الأخضر كعرض من الأعراض، تابعينا على موقع ماميتو حتى تحصلين على الثقافة الطبية من الإختصاصين في هذا المجال وتنعمي بصحة جيدة أنت و أسرتك فتابعينا.

اضافة تعليق