ماميتو
الرئيسية » دليل الحياة » العلاقة الزوجية » نصائح الزواج السعيد في الإسلام

نصائح الزواج السعيد في الإسلام

نصائح الزواج السعيد في الإسلام
نصائح الزواج السعيد في الإسلام

نصائح الزواج السعيد في الإسلام، إن الزواج هو الخطوة الأولى في بناء الأسرة كما هو الخطوة الأولى لبناء المجتمع بأكمله وإذا تمت هذه الخطوة بشكل صحيح نجحت مؤسسة الزواج وبالتالي استقر المجتمع ودائمًا ما يحث الإسلام على الزواج ويشجع عليه فالزواج من سنن الأنبياء وذلك لضرورة ليس للفرد فقط.

ولكن للمجتمع وضمان نجاح الزواج والشعور بالسعادة بالرغم من التحديات التي تواجه الأزواج، حيث يجب على الأزواج إتباع العديد من النصائح  لتحقيق السعادة الزوجية وهذا ما سنتحدث عنه في مقال نصائح الزواج السعيد في الإسلام.

مقومات الزواج الناجح في الإسلام :-

نصائح الزواج السعيد في الإسلام
نصائح الزواج السعيد في الإسلام

هناك بعض مقومات الزواج الناجح في الإسلام يمكن الكشف عنها خلال موضوع نصائح الزواج السعيد في الإسلام إن الميل للجنس الآخر والبحث عن الطمأنينة والاستقرار النفسي هو الفطرة التي خلق الله عليها الإنسان والزواج هو الطريقة الوحيدة المشروعة لتلبية هذه الفطرة في الزواج هو سنة النبي محمد صلي الله عليه وسلم كما أنه سنة جميع الرسل والأنبياء من قبله .

كما أن توافر روح الحب والود لقد حدد الإسلام حقوق وواجبات كلًا من الزوجين ولكن لم يغفل عن ضرورة توافر الجانب الروحي بينكما من حب ومودة ورحمة الانسجام والاحترام يضفي على البيت جو من الدفئ مما يؤدي إلى زيادة الاستقرار والشعور بالراحة.

تعد المشاركة في كافة أمور الحياة واحدة من أهم نصائح الزواج السعيد في الإسلام وذلك من خلال مشاركة الأعباء والمسئوليات في المنزل  والمشاركة أيضًا في رعاية الأولاد واتخاذ كافة القرارات المتعلقة بالأسرة، وإذا توافرت هذه الأسس في العلاقة الزوجية يستمتع الزوجين بالسعادة وتقل الخلافات وحتى إن وجدت سيتم حلها وتجاوزها مما يؤدي إلى الإستقرار النفسي والإتزان في كافة مجالات الحياة.

الزواج السعيد في الإسلام :-

نصائح الزواج السعيد في الإسلام
نصائح الزواج السعيد في الإسلام

ويقوم الزواج في الإسلام على مجموعة من المقومات التي سنذكرها في مقال نصائح الزواج السعيد في الإسلام والتي تضمن نجاح الزواج وتحقيق الرحمة والسكينة وقيام أسرة تتمتع بالاستقرار النفسي مما يعود بالنفع على المجتمع بأثره وتتمثل مقومات نجاح أو فشل الزواج في:

  • تأسيس الزواج على أسس صحيحة يجب وضع الأسس السليمة من البداية لأي علاقة ولا يوجد علاقة أقدس من الزواج ولذلك توافر يجب توافر أول وأهم هذه الأسس وهو القبول فلا يجوز ولا يصح إرغام أحد الطرفين للزواج من الآخر كما يحدث من قبل بعض الاهالى وذلك يرجع إلى الماديات أو توطيد العلاقات الإجتماعية بين الأقارب مما يؤدي إلى إنهيار مؤسسة الزواج بعد فترة وجيزة لعدم وجود القناعة .
  • توافر السن المناسب للزواج يجب على الأهالي تسهيل شروط الزواج الاجتماعية من مهر وشبكة وغيره لأن هذه الشروط تجعل عزوف الطرفين عن الزواج مما يؤخر سن الزواج ويؤدي إلى التوجه نحو المحرمات فيحدث الإنفلات الأخلاقي وينهار المجتمع.
  • تشريع الطلاق شرع الإسلام الطلاق وذلك إذا وجدت الأسباب واستحالت العشرة ووضع شروطًا وقواعد لذلك كما أمر الزوجين بضرورة الاستعانة بشهود وذلك حتى يقوموا بمحاولة تهدئة الأوضاع والوصول إلى حل.

شاهدي ايضًا : ماذا يحب الرجل من كل برج في المرأة

أسس الزواج السعيد :-

نصائح الزواج السعيد في الإسلام
نصائح الزواج السعيد في الإسلام

إن هدف جميع الازواج الوصول إلى الزواج السعيد الخالي من المشاكل ولكن لا يوجد ذلك على أرض الواقع فالجميع يتعرض للمشاكل اليومية ولكن الأهم محاولة الوصول إلى حلول وسطية ترضي جميع الأطراف ومحاولة كل طرف في تخفيف أعباء الطرف الآخر والعمل على إسعاده.

فيوجد العديد من الأمور التي من شأنها تحقيق السعادة في العلاقة الزوجية بين الطرفين والتي سنذكرها في مقال نصائح الزواج السعيد في الإسلام:

  • لقد حث الإسلام على احترام الخصوصيات وبالتالي يجب على الزوجين اتباع هذه النصيحة فلا يحدث لأيًا من الزوجين العبث في الهاتف الشخصي أو الأغراض الشخصية لكلًا منهم لأن هذه التصرفات تثير الشك بينهم وتفتعل المشكلات.
  • زيادة حجم الثقة بين الزوجين وذلك أن يكون كلًا منهم يستمع لمشكلات الآخر ومحاولة مساعدته للوصول إلى حلول ومحاولة حل المشكلات البسيطة اليومية .
  • إظهار التقدير والشكر قد يكون ذلك بكلمة أو هدية بسيطة في التعبير عن الامتنان والقيام بالشكر من شأنه أن يزيد الحب والمودة بين الطرفين.
  • إعطاء البيت الاهمية الاولى فيكون للبيت والأسرة الأولية وبعد ذلك يأتي العمل والعلاقات الاجتماعية الأخرى بالبيت والأسرة لهم الحق فعلى سبيل المثال لا يصح أن يأخذ العمل القدر الأكبر من الإهتمام وتعد هذه النصيحة من أهم نصائح الزواج السعيد في الإسلام .
  • عدم إظهار أسرار البيت لأن ذلك يعد السبب الأول في انهيار الزواج فلا يصح إذاعة مشكلا البيت والتحدث عنها أمام الاصدقاء والاهل .
  • كما يجب على الزوجين احترام بعضهما البعض أمام الآخرين وعدم إثارة أي نقاش أو افتعال المشكلات أمام الأهل والأصدقاء لأن ذلك يؤدي إلى العديد من المشكلات التي يصعب السيطرة عليها.

شاهدي ايضًا : نقاط ضعف الرجل أمام زوجته، تعرفي عليها الآن

نصائح الزواج السعيد في الإسلام :-

نصائح الزواج السعيد في الإسلام
نصائح الزواج السعيد في الإسلام

للزواج تأثير كبير على حياة الطرفين إما أن يجعلها تمتلئ بالسعادة والطمأنينة والسكينة وإما العكس ويتوقف ذلك على الأسس التي وضعها الإسلام كشرط من شروط الحياة الزوجية السعيدة والتي يغفل عنها الكثير من الشباب وسوف نقوم بتلخيص هذه الأسس في مقال نصائح الزواج السعيد في الإسلام إلى نقطتين وهما:

  • الإختيار على أسس الدين والخلق : إن الدين والخلق من أهم الأسس التي يقوم عليها الزواج فيجب أن يكون الاختيار بناءًأ عليهم فالدين إذا توافر سوف ينعكس على أخلاق كلًا من الطرفين مما يعود على أبنائهم بالخير وبالتالى يعود على المجتمع كله.

بالشخصيات التي تربت على الدين الحقيقي الوسطي لا يصدر منها ظلم لشريك الحياة وبالتالي لن تفتعل المشاكل كما سيتوفر الرضا والقناعة وبالتالي تستقر العلاقة الزوجية ويشعر كل طرف بالسعادة مما يحقق الاستقرار الأسري والمجتمعي.

  • الحرية التامة في اختيار شريك الحياة: إن لكل طرف من الطرفين الحق في إختيار شريك حياته فلا يحق لأى فرد من عائلتهم إجبار أحد الأطراف على الزواج من شخص بعينه ولكن هذا لا يعني عدم مشورة الاهل أو الأخذ برأيهم ولكن يجب توافر القناعة التامة والقبول العام في هذه العلاقة المقدسة التي سماها الله الميثاق الغليظ .

أسباب السعادة الزوجية في الإسلام :-

نصائح الزواج السعيد في الإسلام
نصائح الزواج السعيد في الإسلام

قد جاء خلال البحث عن موضوع نصائح الزواج السعيد في الإسلام أن أسباب السعادة الزوجية في الإسلام حيث إن السعادة الزوجية ليست بالحلم الصعب تحقيقه وإنما يسهل تحقيقها بين الزوجين والمحاولة والعمل دائمًا باجتهاد للوصول لها بالسكينة والطمأنينة التي يشعر بها الإنسان عندما يكون زواجه سعيد تستحق هذا الجهد وتتعدد أسباب السعادة الزوجية في الإسلام والتي تعد من أهمها مايلي:

  • عدم السماح للآخرين بالتدخل في الخلافات الزوجية مهما كانت صلة القرابة لأن ذلك سيزيد من حدة الخلافات ويعمل على توسيع مجالها.
  • المحافظة على الحب والشغف بين الزوجين وعدم ترك الخلافات تزيد المسافات بينهم.
  • الالتزام بالعهود وتقديم كل طرف ما يستطيع فعله للطرف الآخر فالحب عطاء لا يمكن أن يستمر إذا امتنع أحدهم عن العطاء.
  • الصمت والتغافل في بعض الأحيان يكون حل لمعالجة مشكلة معينة فلا يجب الوقوف عند المشاكل التافهة.
  • إحترام الأسرتين فالزواج ليست علاقة مقصرة على طرفين فقط وإنما يتعدى ذلك إلى أسرتين الزوجين في إظهار الاحترام والاهتمام لأسرة الشريك من شأنه تقوية العلاقة وترك أثر إيجابي لكلا الطرفين.
  • عدم مقارنة الأسرة بأسرة أخرى لديها ظروف مادية أو إجتماعية أفضل لأن ذلك سيعكر صفو وراحة الاستقرار الأسري ولذلك وجب القناعة.

شاهدي ايضًا : أسباب العنف الأسري ضد الأطفال وعلاجه

وفي نهاية رحلتنا حول نصائح الزواج السعيد في الإسلام لا يخلو أى زواج من الخلافات ولكن الأزواج الأذكياء هم من يسعون لتحقيق السعادة الزوجية من خلال اتباع النصائح التي تم ذكرها في مقال نصائح الزواج السعيد في الإسلام خاصًة بعد ذكر مقومات وأسس الزواج وماهي أسباب السعادة الزوجية ونحن الآن بانتظار مشاركتك عزيزي القارئ.

اضافة تعليق