الرئيسية » صحة وفوائد » اضرار الاستحمام بالماء البارد بعد الساخن

اضرار الاستحمام بالماء البارد بعد الساخن

الاستحمام بالماء البارد بعد الساخن يؤدي إلى تحفيز الجسم للعمل بأقصى مستويات طاقته، وذلك وفقًا للدراسات التي أجريت من خلال الجمعية الأمريكية للصحة العامة، فإليكم المزيد من التفاصيل حول هذا الموضوع.

فوائد الاستحمام بالماء الساخن

الاستحمام بالماء الساخن لمدة ربع ساعة تقريبًا يحقق العديد من الفوائد للجسم، ومنها:

  • يعمل على توسيع الأوعية الدموية مما يساعد في تخلص الجسم من السموم.
  • يساعد في تنشيط الدورة الدموية وتحسينها، مما يساعد في ضخ الدم بكميات أكبر في جميع أنحاء الجسم، فتعمل أعضاء الجسم بكفاءة أكبر.
  • ترفع من درجة حرارة الجسم فيزيد إفراز العرق، مما يساعد في تنظيف الجسم من السموم.
  • يعمل على رفع معدل التمثيل الغذائي في الجسم، مما يعني تحسين الدورة الدموية.
  • يساعد على تحسين أداء الجهاز الليمفاوي، فيساعد على تخليص الجسم من الفضلات.
  • يعمل على تقليل التشنجات العضلية في الجسم، مما يساعد في زيادة مرونة عضلات الجسم، وزيادة قدرته على التخلص من الشد العضلي بسهولة.

شاهدي أيضًا: أضرار غسيل الشعر والرأس بالماء البارد

أضرار الاستحمام بالماء الساخن

  • في حالة زيادة التعرض للماء الساخن لمدة أكثر من ربع ساعة، فإنها قد تؤدي إلى بعض الأضرار، حيث أن ارتفاع درجة الحرارة بشكل كبير يؤدي إلى هروب الدم بعيدًا عن المخ والأعضاء الداخلية للجسم.
  • ويضخ الدم بكمية كبيرة إلى الأطراف، ويصبح الجسم في حالة استرخاء زائدة، مما يصيب الجسم بحالة دوار ودوخة، وينخفض ضغط الدم، ويدخل الجسم في حالة إرهاق.
  • كما أن الماء الساخن يسبب جفاف البشرة والشعر وفقدان الزيوت والرطوبة الطبيعية الموجودة بهما.
  • ويؤدي الماء الساخن إلى تحفيز الخلايا التي تحتوي على هيستامين، مما يسبب الإصابة بحكة الجلد، ولذلك لا ينصح بمرضى الأكزيما بالاستحمام بالماء الساخن حتى لا تزيد تهيج الجلد والتهابه.

فوائد الاستحمام بالماء البارد

  • يساعد الماء البارد في زيادة إفراز مادة البروستاجلاندين، والتي تساعد في تسكين آلام الجسم وتخفيف التشنجات العضلية.
  • الاستحمام بالماء البارد يعمل على زيادة نشاط الجسم وزيادة القدرة على الأداء البدني بشكل أفضل.
  • يمد الجسم بكمية أكبر من الأكسجين، وذلك بسبب الشهيق العميق الذي يحدث بشكل مفاجئ عند التعرض للماء البارد، مما يساعد في تحسين عملية التمثيل الغذائي للجسم وزيادة تخليصه من السموم.
  • يعمل الماء البارد على تخفيف الالتهابات التي تصيب العضلات وخاصة عند ممارسة رياضة أو نشاط بدني عنيف والذي ينتج عنه تراكم للأنسجة التالفة، فيعمل الماء البارد على تخفيف التورم والالتهاب الناتج عن هذه الأنسجة التالفة.
  • يساعد الجسم في زيادة إفراز مادة النيكروزين، والتي تحمي الجسم على من الإصابة بتلف العضلات.
  • الاستحمام بالماء البارد يحفز الجسم على إنتاج طاقة أكبر من أجل الحفاظ على درجة حرارته في معدلها الطبيعي، مما يعني حرق المزيد من السعرات الحرارية وزيادة عملية التمثيل الغذائي، وبالتالي يساعد على خسارة الوزن.
  • الماء البارد يساعد في الحفاظ على الزيوت الطبيعية الموجودة في البشرة والشعر وحمايتهم من الجفاف، أما الماء الساخن فيؤدي إلى جفاف الشعر والبشرة وفقدان الرطوبة الطبيعية الموجودة بها.
  • أثبتت بعض الدراسات وجود علاقة بين الاستحمام بالماء البارد وزيادة عدد الحيوانات المنوية لدى الرجال، وبالتالي تزيد نسبة الخصوبة، أما الاستحمام بالماء الساخن لفترات طويلة فيؤثر سلبًا على خصوبة الرجال على المدى الطويل.

شاهدي أيضًا: 9 فوائد شرب الماء على الريق بعد الإستيقاظ مباشرة

اضرار الاستحمام بالماء البارد بعد الساخن

أثبتت الدراسات الحديثة أن الاستحمام بالماء البارد بعد الساخن لا يسبب أضرار للجسم كما كان يعتقد في وقتٍ سابق، بل على العكس أنه يحقق العديد من الفوائد للجسم على النحو التالي:

  • الاستحمام بالماء الساخن لمدة ساخن يساعد في توسيع الأوعية الدموية في العضلات والجلد، وبالتالي يزداد تدفق الدم المحمل بالأكسجين إلى جميع أعضاء الجسم.
  • وعند استبدال الماء الساخن بالماء البارد لمدة دقيقة واحدة فقط يعمل على انقباض الأوعية الدموية بشكل مفاجئ، وبالتالي يقل تدفق الدم خلالها، وهذه الطريقة تساعد على حدوث ما يسمى بآلية الضخ في جسم الإنسان، والتي تعمل على ضخ كميات كبيرة من الدم والأكسجين إلى الجسم.
  • ويفيد الاستحمام بالماء البارد بعد الساخن في التخلص من آلام العضلات التي تنتج من ممارسة النشاط البدني العنيف أو ممارسة التمارين الرياضية.
  • تعزيز كفاءة الجهاز المناعي وزيادة قدرته على مواجهة الأمراض.
  • الحفاظ على نضارة وحيوية الجلد والبشرة والشعر.
  • يمد الجسم بالطاقة ويجعله أكثر حيوية ونشاطًا ويزيد من قدرته على الأداء البدني.
  • يعمل على تحسين مستوى السكر في الدم بسبب زيادة حرق السعرات الحرارية وحرق السكر في الدم لإنتاج الطاقة.
  • يساعد في تحسين الحالة المزاجية ومحاربة أعراض الاكتئاب والتغلب على المشاكل النفسية.
  • ولذلك يوصي العديد من الأطباء التبادل بين الماء البارد والماء الساخن عند الاستخدام، بحيث يتم الاستحمام بالماء البارد لمدة دقيقة واحدة، ثم الماء الساخن لمدة دقيقة، ثم الماء البارد مرة أخرى، وهكذا.
  • وبهذه الطريقة يعمل الجسم على التخلص من السموم من خلال تضييق الأوعية الدموية وزيادة ضخ الدم والأكسجين بداخله، وتقليل نسبة الدم المحمل بثاني أكسيد الكربون.
  • ويتخلص الجسم من السموم من خلال تفتيح مسام الجلد وبالتالي يخرج منها البكتيريا الضارة والسموم المتراكمة تحت خلايا الجلد.

على الرغم من عدم إثبات وجود أضرار فعلية ناتجة عن الاستحمام بالماء البارد بعد الساخن، إلا أن الأمر مازال يحتاج إلى المزيد من الأبحاث والدراسات للتأكد من صحة الأمر.

اضافة تعليق