الرئيسية » الحمل والرضع » طريقة اخفاء تشققات الحمل

طريقة اخفاء تشققات الحمل

تشققات الحمل تعتبر من أكثر المشكلات المزعجة التي تواجه معظم السيدات خلال الشهور الأخيرة من الحمل، فمع كبر حجم الجنين في الرحم يتمدد الجلد حتى يستوعب التغير الكبير في حجم البطن، وهذا الشد في جلد البطن هو ما يسبب ظهور علامات التمدد والتشققات التي قد لا تزول نهائيًا فيما بعد.

اخفاء تشققات الحمل بالطرق الطبية

يوجد العديد من الحلول الطبية الحديثة التي يمكن اللجوء إليها لعلاج تشققات الحمل، ويرجع اختيار أحد هذه الطرق إلى استشارة الطبيب المتخصص، حيث يقوم بتشخيص الحالة وتحديد الاختيار المناسب لها، من الحلول التالية:

  1. استخدام الكريمات الموضعية التي تحتوي على فيتامين أ، حيث يقوم بتجديد الكولاجين الطبيعي الموجود في البشرة، فيعمل على إخفاء عيوب البشرة ومن ضمنها علامات التمدد، ويستخدم هذا العلاج في الحالات البسيطة فقط أو كعامل وقاية من ظهور علامات التمدد.
  2. العلاج باستخدام اشعة الليزر التي تقوم بإعادة توزيع الميلانين الموجود طبيعيًا في البشرة، وتحقق جلسات العلاج بالليزر نتائج رائعة وخاصة لعلامات التمدد الحديثة، أما للعلامات القديمة فالنتيجة تكون أقل إلى حد ما أو تحتاج إلى عدد جلسات أكبر، كما يمكن استخدام تقنية الليزر الإكسيميري حيث يقوم بتحفيز الجلد على إنتاج المزيد من الميلانين لإخفاء التشققات.
  3. التقشير الكيميائي لعلامات التمدد والتشققات القديمة والحديثة، وذلك من خلال استخدام حمض الجليكوليك على البشرة، حيث يعمل هذا الحمض على جرح البشرة بطريقة معينة، فيقوم بتحفيز الجلد على إنتاج ونمو خلايا جديدة، وبالتالي تختفي التشققات.

شاهد أيضًا: طريقة علاج تشققات القدمين وخشونتها بالاعشاب

طريقة اخفاء تشققات الحمل

  1. زبدة الكاكاو من المواد الرائعة في علاج وإخفاء علامات التمدد، يتم تدفئة مقدار مناسب من زبدة الكاكاو على حمام مائي، ومن ثم تستخدم في تدليك المنطقة المصابة بالتشققات، وتترك حتى تجف تمامًا، وتكرر الخطوة بشكل يومي حتى الحصول على نتيجة مرضية.
  2. زبدة الشيا الخام بدون أي إضافات تساعد في علاج الجلد المصاب بعلامات التمدد، ولكنها تحتاج إلى فترة لا تقل عن شهرين حتى تبدأ ملاحظة النتائج، ويتم استخدام كمية مناسبة من زبدة الشيا في تدليك الجلد المصاب بشكل يومي.
  3. فيتامين هـ يحقق فوائد عديدة للجلد، فيمكن استخدام كبسولات فيتامين هـ وتفريغ محتوياتها على المنطقة المصابة وتدلك جيدًا، ثم تترك حتى تجف، وتكرر الخطوات يوميًا حتى يتم الحصول على النتائج المرجوة.
  4. زيت جوز الهند يساعد في إصلاح التلف الذي يصيب الجلد ويؤدي إلى ظهور علامات التمدد، فمن خلال تدفئة كمية مناسبة من زيت جوز الهند واستخدامه في تدليك الجلد بشكل يومي يساعد على علاج الاحمرار المصاحب للتشققات ومن ثم يساعد على إخفائها.

استخدام السكر في اخفاء تشققات الحمل

من الاستعمالات التجميلية الشهيرة للسكر هو استخدامه في تقشير الجلد والتخلص من الخلايا الميتة، وهو يعرف باسم التقشير الكريستالي للبشرة، والذي يعتبر من أهم الخطوات التي تستخدم في إخفاء علامات التمدد والتشققات.

لذلك يمكن اللجوء إلى استخدام السكر كعلاج منزلي لإخفاء تشققات الحمل، وذلك من خلال الخطوات التالية:

  1. يتم خلط كوب من السكر الخشن مع ربع كوب من أحد أنواع الزيوت الطبيعية، فيمكن اختيار زيت الزيتون أو زيت اللوز الحلو أو زيت جوز الهند.
  2. تخلط المكونات جيدًا ثم يضاف إليها عصير ليمونة طازجة، ثم يخلط جيدًا حتى يصبح القوام يشبه للرمال الرطبة.
  3. يوضع الخليط على الأماكن المصابة بعلامات التشققات وتفرك في حركات دائرية لمدة عشر دقائق تقريبا، ثم تترك قليلًا قبل أن يتم غسلها بالماء الدافئ.
  4. يمكن الاكتفاء فقط بهذه الخطوة وتكرارها عدة مرات في الأسبوع لمدة شهرين تقريبًا، أو يمكن وضع ترطيب الجلد باستخدام كبسولات فيتامين هـ أو أحد الزيوت الطبيعية المرطبة للجلد.

طرق الوقاية من تشققات الحمل

لعل أفضل وسيلة لإخفاء تشققات الحمل هو الوقاية من حدوثها من الأساس، وخاصة عند وجود احتمالية لظهورها، فتبقى الوقاية أفضل من العلاج، وذلك من خلال بعض الخطوات البسيطة التي يمكن جمعها في النقاط التالية:

  1. ترطيب جلد البطن بشكل يومي، وكذلك أي مناطق أخرى يحتمل ظهور علامات التمدد بها، مثل الذراعين والفخذين، وذلك من خلال استخدام الكريمات المخصصة للوقاية من علامات التمدد، أو من خلال استخدام زيت الزيتون أو زيت اللوز الحلو أو زيت جوز الهند.
  2. الحرص على شرب كميات كبيرة من المياه بشكل يومي، بحيث لا تقل عن ثلاثة لترات يوميًا، فالمياه هي العامل الأساسي والأول للحفاظ على رطوبة الجلد والوقاية من تشققه، بالإضافة إلى أهمية الماء للحامل بشكل عام.
  3. الاهتمام بممارسة بعض التمارين الرياضية الخفيفة والمناسبة لظروف الحامل، فالرياضة تساعد على تقوية العضلات وتقوية قدرة الجلد على مواجهة الشد الذي يحدث خلال الحمل.
  4. تناول غذاء صحي ومتوازن وغني بالبروتين وبالأحماض الدهنية المفيدة، وخاصة الأسماك وزيت الزيتون ومنتجات الألبان، فكل هذه العناصر تساعد على الحفاظ على مرونة الجلد ومقاومته لعوامل الشد والتمدد.
  5. الحرص على راحة المعدة وتجنب التعرض إلى انتفاخ القولون أو مشاكل عسر الهضم التي تؤدي إلى انتفاخ البطن، وذلك حتى يتمكن الجلد من الانكماش والاستفادة بالعلاجات المستخدمة لإخفاء التشققات.

شاهد أيضًا: كيفية اخفاء البطن بعد الولادة

وفي الختام، فإن تشققات الحمل تعتبر من الضرائب التي تقوم الأم بدفعها في مقابل التمتع بالحمل والأمومة، فلا داعي للشعور بالحزن تجاه هذه التغيرات التي تحدث خلال هذه الفترة الهامة في حياة كل أم، شاركونا بآرائكم وتجاربكم الخاصة في مواجهة هذا الموضوع.

اضافة تعليق