الرئيسية » الحمل والرضع » كيفية معرفة وضعية الجنين

كيفية معرفة وضعية الجنين

الحمل أمر جميل تحلم به كل سيدة بأي مكان وحلمها ناتج عن رغبتها في الحصول على طفل يملأ عليها حياتها، والكثير يفضلن فترة الحمل بكل المتاعب التي تحدث بها فهي فترة من أجمل الفترات التي تمر بها المرأة الحامل، وفي ذلك الموضوع سنتناول طرق أو كيفية معرفة وضعية الجنين في رحم الأم.

مراحل الحمل

يمر الحمل بثلاث فترت كل فترة ثلاثة أشهر فحركة الجنين النشطة تبدأ بعد تكون كافة الأجزاء في الجسم، فيتحرك وتشعر الأم بالحركة كثيرًا وذلك شيء مدهش لها وتحبك تلك اللحظات، فيلتف جنين كثيرًا ويدور في الرحم كيفما يشاء وتجربة الجنين في الحركة والشعور بها ممتعة فيمكنك تحديد وضعية الجنين من خلال بعض الطرق.

طرق معرفة وضعية الجنين في الرحم من خلال المنزل فهناك طرق مختلفة يمكنك من خلالها التعرف على الأوضاع التي يكون عليها الجنين وفي كافة فترات الحمل على مدار التسعة أشهر وخاصة الحركة النشطة للجنين تبدأ في الشهر الرابع أو الخامس تقريبًا، لكن عليك بمتابعة الطبيب في كافة فترات الحمل التي تمرين بها.

شاهدي أيضًا: ما سبب عدم حركة الجنين في الشهر الرابع

بداية حركة الجنين

يتحرك الجنين داخل الرحم ويرتطم بجدار البطن والرحم الأمامي عن طريق سباحته داخل السائل الأمينوسي، والحركات هي عبارة عن دورانات وانقلابات داخل الرحم من خلال حركة الأيدي والأرجل وتكون الحركات في البداية خفيفة وكلما تقدم الحمل كلما زادت الحركات في الرحم خاصة مع كبر حجم الجنين.

حركات الجنين تبدأ في الأسبوع الثامن من الحمل وبنسبة كبيرة أن الأم لا تشعر بتلك الحركة في الأسبوع الثامن ولكن تبدأ الأم الشعور بحركة الجنين في الأسبوع الثامن عشر إلى نهاية الحمل أي في بداية الشهر الخامس من الحمل، وإن حدث توقف في حركة الجنين فيفضل الذهاب إلى الطبيب فورًا لمعرفة سبب توقف الجنين عن الحركة في الرحم.

تأخر وقلة الحركة للجنين

من أبرز الأسباب التي تشعرين من خلالها بتأخر حركة الجنين في الرحم هو الحساب الخاطئ لموعد بداية الحمل، أو حركة الجنين تتسبب في ضربات للمشيمة من الأمام، أو شعور الأم بحركة الجنين ولكنها لا تدري أهي حرجة الجنين أم الأمعاء، أو بسبب نقص السائل الأمينوسي في الرحم، أو ضعف الجهاز الحركي للجنين في الرحم كل ذلك يسبب تأخر في حركة الجنين.

إن زيادة حجم الجنين تجعله يزيد من حركته في الرحم، فحركة الجنين في اليوم الواحد ينبغي ألا تقل عن عشر حركات في اليوم الواحد خاصة عند بداية الشهر الثامن من الحمل، فعند الشعور بقلة عدد الحركات فينبغي الإسراع إلى الطبيب للاطمئنان على وضعية الجنين في الرحم والتأكد من نبض القلب والتنفس وأنه طبيعي.

تشجيع الجنين على الحركة

على الأم أن تقوم ببعض الأمور حتى تساعد الجنين في الحركة ويتم ذلك عن طريق التمدد مع رفع القدمين للأعلى مع الاسترخاء، فهناك جنين ينام نتيجة الاهتزاز المتكرر من الأم في حركته أو قيامها بأعمال منزلية أو غيرها، وجنين يكون يقظًا عند راحة الأم ويبدأ الحركة في جوٍ هادئٍ وهذا من الأمور الطبيعية.

معرفة وضعية الجنين

تتمكن الام من معرفة وضعية الجنين في الرحم من خلال استخدام خريطة البطن خاصة في الأشهر الأخيرة من الحمل، من خلال استخدام بعض الأدوات مثل قلم للرسم حتى يتم وضع بعض العلامات، ثم يتم تقسيم البطن إلى أربع أجزاء حتى يتحدد موضع رأس الجنين، فتقوم الأم بكل ذلك عن طريق الاستلقاء على الظهر والضغط على البطن لحين الشعور بالرأس.

يمكنك تحديد مكان دقات القلب مع وضع علامة عليه، وتمرير اليد بخفة على البطن للشعور بأجزاء الجنين في الرحم، وعند الشعور بكتلة صلبة كبيرة وطويلة فيكون ظهر الجنين في الأمام، وإن كانت الكتلة مستديرة وتشبه الرأس فهي مؤخرة الجنين، فيتم ذلك من خلال تمرير اليد بخفة على البطن خاصة في وقت راحتك.

عند التركيز في حركة الطفل تجدين أن ركلات الجنين إذا كانت في اتجاه الضلوع فيكون الآن وجه الجنين ناحية الظهر وهو في الوضعية الأمامية، وفي حالة توجه ركلات الجنين ناحية الامعاء أو المعدة فعندها يكون وجه الجنين ناحية المعدة وهو الآن في الوضعية الخلفية داخل رحم الام.

شاهدي أيضًا: ماذا تدل كثرة حركة الجنين

وضعية الجنين داخل الرحم وأشكالها

وضعية الجنين الامامية

في تلك الوضعية يصبح الجنين في اتجاه الأسفل برأسه والرأس في تلك اللحظة يكون مستعدًا للدخول في منطقة الحوض ليستعد للولادة، ويمكن للرأس أن تضغط على عنق الرحم وتساعد في الولادة بشكل يسير، وأغلب الأجنة تستقر في الفترة بين الأسبوع الثالث والثلاثين والسادس والثلاثين في وضع الاتجاه للأسفل للاستعداد للولادة.

وضعية الجنين الخلفية

في تلك الوضعية يصبح الجنين رأسه باتجاه الأسفل أيضًا ولكن يختلف اتجاه الوجه عن الوضعية الأمامية، فيكون اتجاه وجه الجنين ناحية الأمعاء في الوضعية الخلفية ويكون في الأمامية ناحية الظهر، وفي الفترة الأخيرة من الحمل معظم الاجنة تستقر في الوضع الصحيح للولادة فهي فطرة فطرها الله عز وجل عليها.

وضعية الجنين المستعرضة

وهي من الوضعيات نادرة الحدوث وفيها يكون رأس الجنين ناحية الخاصرة اليسرى أو اليمنى وإن ظل الجنين في تلك الوضع حتى اقتراب موعد الولادة فيتم التدخل بالولادة القيصرية.

شاهدي أيضًا: خطورة النوم على البطن للحامل والنتيجة موت الجنين

عليك سيدتي بمعرفة وضعيات الجنين المختلفة حتى إن كان الجنين في وضعية خاطئة فيمكنك زيارة الطبيب للمساعدة في ذلك حتى يستقر الجنين في الوضع الصحيح حتى موعد الولادة.

اضافة تعليق