الرئيسية » الحمل والرضع » كيف تجعلين ولادتك سهلة

كيف تجعلين ولادتك سهلة

كيف تجعلين ولادتك سهلة من الأمور التي تود معرفتها كل سيدة حامل، فهناك الكثير من الطرق التي تساعد بدور كبير في جعل الولادة سهلة جدًا وخاصة الولادة الطبيعية، منذ بداية الحمل لدى المرأة وهي تعاني على فترات بمشاكل أثناء الحمل مما قد يعرضها للإصابة ببعض الأمراض التي قد تضر الجنين أثناء الحمل أو بعد الولادة وقد تضر الأم أيضًا لفترة طويلة.

كيف تجعلين ولادتك سهلة

  • بعد المرور بمراحل الحمل الثلاث وهي المرحلة الأولى في الشهر الأول إلى الثالث فيها يبدأ الجنين في التكون، مرورًا بالمرحلة الثانية وهي الأشهر من الرابع إلى السادس وفيها ينمو الجنين للأطراف والأصابع والجهاز التنفسي الصدري والمخ وغيرهم.
  • أما المرحلة الأخيرة وهي الأشهر من السابع إلى التاسع وهذه الأشهر خاصة تحتاج إلى الراحة التامة ومتابعة الطبيب، لأن بعض السيدات تكون عرضة للولادة في أي وقت بتلك الفترة فمنهن من تلد في الشهر السابع للضرورة القصوى نتيجة مرض ما أو قلة الماء حول الجنين وغيرهم.
  • ولكن الأشهر على الإطلاق والنسبة الأكبر على مستوى العالم هي الولادة في الشهر التاسع سواء في بداية الشهر أو في منتصفه أو في أواخره، وتعد تلك الفترة الأصعب بالنسبة للمرأة للاستعداد للولادة الطبيعية فهي ليس لها وقت محدد حتى يأتيك الطلق الطبيعي وتتم الولادة بسلام.

شاهدي أيضًا: كيفية العناية بالجسم أثناء فترة النفاس

خطوات تساعدك لكي تجعلين ولادتك سهلة

وقبل الولادة بوقت قصير تجد المرأة الحامل تبدأ في تهيئة نفسها أنها أصبحت الآن أمًا فهناك تغيرات تشعر بها في العالم من حولها، وحينما تأتي لحظة الولادة تنسى الألم الشديد ذلك بسبب تفكيرها في طفلها الذي سيكون بين ذراعيها بعد قليل وتحتضنه بشدة وتقبله وذلك مما يجعلها تتحمل التعب والألم الشديد في الولادة الطبيعية، فهناك بعض النصائح التي من خلالها يمكنك الوصول إلى أن تكون ولادتك سهلة:

1- الاستحمام بالمياه الدافئة

المياه الدافئة هي من أفضل أصدقاء المرأة الحامل في الأشهر الأخيرة من الحمل، فينصح بالجلوس في حوض الاستحمام لفترات طويلة مع المياه الدافئة، فهذه المياه تساعد على فتح عنق الرحم وتعمل على تخفيف انقباضات الرحم وتساعد على تحسين الدورة الدموية داخل الجسم وترطب الجسم وتريح العضلات.

2- تمارين التنفس

ينبغي أن تحرض المرأة الحامل على ممارسة التمارين التي تساعد على الولادة السهلة وأهمها تمارين التنفس، فهي تعمل على زيادة نسبة الأكسجين التي تصل إلى الجنين في الرحم وتكرار عملية الشهيق والزفير يزيد من الأكسجين، علاوة على أنها تمدد عنق الرحم وتسهل عملية اندفاع الجنين.

3- الهدوء والاسترخاء

الهدوء أمر لابد منه في الأشهر الأخيرة من الحمل لأن التوتر يكون سببًا في تشنج العضلات والذي يعمل على زيادة هرمون الأدرينالين في الدم وبذلك يمنع حدوث الطلق، وزيادة ذلك الهرمون يكون مضادًا لهرمون الأوكسيتوتسين الذي يساعد على خروج الطلق، من أجل ذلك الهدوء والاسترخاء أمر لازم في تلك الفترة لتتم عملية الولادة بسهولة وسلام.

شاهدي أيضًا: تنظيف الرحم بعد الإجهاض بأعشاب الحلبة

4- الجماع

يذكر الكثير من الأطباء فائدة الجماع في الشهر التاسع ويفضل أن يكون بكثرة وفي غالب الأمر يكون بصفة يومية، لأن الجماع بكثرة يساعد على فتح عنق الرحم وتوسيع المهبل فيكون سببًا في زيادة الطلق وأيضًا المداعبات يكون دورها إفراز هرمونات نشطة تزيد من تنشيط الرحم.

5- المشي

المشي أبسط أنواع الرياضة التي يتم ممارستها في أي وقت وبأي مكان، وبحسب كلام الخبراء الرياضيين بأن المشي على الأقل نصف ساعة يوميًا يحميك من أشياء كثيرة وأبسطها التعصب الذي يؤدي إلى التوتر وإفراز هرمون الأدرينالين، والمشي بالنسبة للمرأة الحامل يساعدها على الولادة بشكل طبيعي مما يدفع الجنين بدفع رأسه إلى الأسفل باتجاه عنق الرحم.

6- التدليك

التدليك له دور هام في الوصول للولادة الطبيعية دون عناء فهو يعمل على استرخاء العضلات خاصة في الرحم والحوض، وينبغي تدليك البطن والظهر حتى تزيد من إفراز هرمون الأوكسيتوتسين مع الاستعانة ببعض قطرات زيت الزيتون فهو يعمل على تخفيف آلام الولادة.

7- شرب الماء

شرب الماء بكثرة في الأشهر الأخيرة من الحمل له دور كبير في الولادة الطبيعية السهلة، فالماء يعمل على تروية أنسجة الجسم مما يعمل على دفع الجنين إلى الأسفل جيدًا، ويساعد الماء بنسبة كبيرة في تحمل آلام الولادة الطبيعية ويحمي من المرأة الحامل والجنين من جفاف المياه.

8- شرب العصائر

ولأن المرأة في الأشهر الأخيرة من الحمل تحتاج إلى شرب سوائل كثيرة فمن هذه السوائل الهامة بعض العصائر التي تعطي فائدة كبيرة للمرأة الحامل، ومن هذه العصائر المانجو، والأناناس، والبابايا، فكل منهم يحتوي على ألياف غذائية وكربوهيدرات التي تحفز تقلصات الرحم وتقليل فترة المخاض، فكل الفاكهة تعمل على إفراز إنزيمات فعالة تساعد على استرخاء العضلات مما تسرع من عملية الولادة.

9- الأعشاب المنشطة للرحم

هناك أعشاب طبيعية تساعد على الولادة الطبيعية دون عناء ومنها، زهرة البابونج فيمكنك تناول كوب مغلي منها يوميًا خلال الشهر الأخير من الحمل فيعمل هذا العشب على فتح عنق الرحم، وأيضًا أعشاب القرفة وأيضًا بذور الحلبة واليانسون والزعتر وورق التوت والميرمية والشاي، فكل منهم يتم غليه بالماء وشربه يوميًا فهو يساعد بشدة في الولادة الطبيعية وتخفيف الآلام التي قد تشعرين بها.

شاهدي أيضًا: كيف احافظ على الحمل من الإجهاض

احرصي سيدتي في الأشهر الأخيرة من الحمل على صحتك وصحة الجنين ويمكنك أن تتبعي كل ما تم ذكره في الأعلى للوصول إلى ولادة طبيعية سهلة دون عناء.

اضافة تعليق