الرئيسية » صحة وفوائد » ما نسبة الشفاء من مرض البارانويا

ما نسبة الشفاء من مرض البارانويا

البارانويا

مرض البارانويا هو عبارة عن مرض جنون الارتياب أو مرض جنون العظمة، فهو يعاني منه نسبة كبيرة من الأشخاص حول العالم حيث إنه يعاني منه مجتمعات بأكملها، هذا النوع من الأمراض له عدة أنواع مع اختلاف الأعراض وطرق العلاج، ولكن هل العلاج من هذا المرض يعطي نتيجة مرضية وفعالة للجميع؟ في هذا المقال سنتعرف على نسبة الشفاء من مرض البارانويا مع كل طرق العلاج الممكنة لهذا المرض، تابعوا معنا التفاصيل.

نسبة الشفاء من مرض البارانويا:

مرض البارانويا هو مرض نفسي يصاب به الكثير الذي يعانوا من سيطرة أفكار معينة أو معتقدات خاصة بكل شخص قد تكون غريبة أو غير مستحبة للبعض الأخر أو معتقدات غير مألوفة للغالبية، هذا المرض عبارة عن إصابة الشخص بالشك فيمن حوله بشكل مستمر ويرسم بعض السيناريوهات السيئة وتخيلات صوتية وبصرية، مما يجعل هذا المريض يتصف بصفات معينة منها الشك والريبة والعناد بشكل مبالغ فيه تجاه تصرفات الغير.

  • قد يشعر المريض أنه مضطهد ويتآمرون ضده ويسخرون منه وقد يصل بتفكيره أن البعض يخطط لقتله أحياناً.

شاهدي أيضًا: العوامل المؤثرة في الصحة النفسية للطفل

أعراض مرض البارانويا بالتفصيل:

وبما أن مرض البارانويا من الأمراض النفسية التي قد يصعب علاجها أحياناً، لهذا المرض بعض الأعراض التي قد تتشابه مع بعض الأمراض النفسية الأخرى، ولكن هناك بعض الأعراض البسيطة التي تميز مرض البارانويا وهي:

  1. يعتقد المريض دائماً أن الأخرين يخدعونه ويتأمرون ضده، سوء الفهم المتعمد بالأخرين.
  2. يشعر المريض بالعظمة المبالغ فيها مع تقدير الذات بشكل كبير، فهو يعتقد أن الأخرين يتآمروا ضده بسبب نجاحه وعظمته ويشعر أنه شخص مميز فريد من نوعه، فتزيد لديه عظمة الذات وتضخمها.
  3. يشعر في كثير من الأحوال أن الجميع من حوله يغاروا منه
  4. يشعر أيضاً بالخوف تجاه الأخرين ويخاف من إعطاء أي معلومة عنه حتى للأشخاص المقربين له، خوفه الدائم من إيذاء الأخرين له.
  5. يشعر دائماً بالاضطهاد والارتياب ممن حوله.
  6. عندما تتطور حالة المريض قد يصل إلى حالة الهلاوس السمعية أو البصرية.
  7. سوء الظن بالأخرين من أهم أعراض مرض البارانويا.
  8. الدخول في نقاش وجدال دون أي جدوى، العند لأعلى درجاته لا يمكن أن تقنع المريض برأي مخالف لرأيه.
  9. يفقد المريض كل الأشخاص من حوله ويبدأ أن يكره الجميع ماعدا بعض الأشخاص، فهو يصبح في عزله ووحده يشعر فيها بأمان عن المؤامرات التي تخطط ضده.
  10. يصبح المريض عدواني بشكل مبالغ فيه حتى يصل إلى حد الإيذاء للأخرين.
  11. يظل المريض في حالة بحث عن الأدلة والبراهين التي تثبت أفكاره وأوهامه وشكه في الأخرين.
  12. في النهاية هذا المريض لا يقدم أي شيء أو يعرف بالشخص البارد، لا يعطي أي شيء سواء مشاعر أو مساعدات أو ماديات أو غيرها بالعكس يصبح شخص اتكالي يعتمد على الغير.

هذه الأعراض ليست شرطاً أن تظهر كلها مجتمعة عند المريض ولكن قد تظهر عرض أو عرضين منهم حسب كل حالة.

ما هي أنواع مرض البارانويا؟

يوجد أربع أنواع من هذا المرض النفسي وهم:

1- بارانويا العظمة:

ويطلق عليه أيضاً “وهم العظمة”، و هو يصاب به المشاهير الذين يعانون من مشاكل في شخصيتهم أو تعرضوا إلى أفعال أو مضايقات من الأخرين مما جعلهم يتخيلوا أنهم عظماء أو لديهم قوى خارقة.

2- بارانويا التوهم:

هناك بعض الأشخاص يصابوا بتوهم المرض ويشعروا أنهم مصابون بمرض معين مما يجعلهم يشعروا بالألم هذا المرض.

شاهدي أيضًا: ما هي انواع فقدان الذاكرة النفسي والتراجعي وكيفية علاجها

3- بارانويا الاضطهاد:

وهو يشعر المريض أنه مضطهد من كل المحيطين به وهذا الاضطهاد لأسباب عرقية أو دينية وغيرها، ويشعر إنه غريب وسط أهله وأقاربه، ويشعر أنه الجميع يقللون من شأنه.

4- بارانويا السوداوية:

و هو ما يشعر المريض بعقد الذنب دائماً حيث أنه يشعر أنه مسئول عن كل الحوادث والكوارث.

5- بارانويا الظن:

هو عبارة أن يشعر المريض أنه المقصود بالضرر ويظن سوء نية الغير تجاهه، إلى حد إنه في حال وجد شخص يهمس لأخر أو يلوح له اعتقد إن ذلك أفعال سيئة ضده.

6- بارانويا الذنب:

وهو يشعر المريض إنه سبب في كل المصائب والمشاكل والهموم التي يعاني منها من حوله حتى وإن كانوا غرباء عنه، ويصل شدة الشعور بالذنب إلى حد الانتحار عقاباً لذاته.

7- بارانويا المرض:

يشعر المريض إنه مصاب بأحد الأمراض التي يصعب علاجها ويقتنع بذلك حتى كل الاستشارات الطبية والفحوصات.

أسباب الإصابة بمرض البارانويا:

هناك بعض الأسباب التي تؤدي إلى الإصابة بهذا المرض النفسي:

  • التعرض للمصائب من النوع الخداع والخيانة.
  • البيئة المحيطة بالشخص التي لا يحيطها الحب والمودة والدفء.
  • الشعور بالخوف والقلق بشكل دائم ومستمر.
  • التعرض لقلة واضطرابات في النوم لفترات طويلة.
  • من مسببات الإصابة بالأمراض النفسية هي الإدمان سواء المخدرات والكحوليات والتدخين أيضاً.
  • في حالة العيش في مرحلة طفولة غير صحية وغير سوية خاصة الأطفال الذين يعانوا من عنف شديد أو التشرد أو الأطفال الذين فقدوا الأهل.
  • هناك بعض العوامل الوراثية التي تؤدي إلى الإصابة بهذا لمرض

نسبة الشفاء من مرض البارانويا:

عندما يخضع لعلاج معين ومحدد يصفه الطبيب المختص قد تكون نسبة شفائه كبيرة.

  • علاج هذا المرض يعتبر علاج نفسي وليس دوائي حيث يتم تغيير أفكار ومعتقدات المريض الخاطئة وتعديل هذه المفاهيم والأفكار وإعطاء المريض فكرة إنه ليس الشخص العظيم الوحيد في العالم، ويجب أن يتم مواجه المريض لمخاوفه حتى يتم الشفاء بشكل صحيح وسليم وعدم حدوث أي انتكاسه.

شاهدي أيضًا: علاج الأمراض النفسية تمامًا بدون طبيب

تعرفنا على مرض البارانويا بالتفصيل وأسبابه لذلك يجب في حال ظهور أي عرض من أعراضه الذهاب فوراً للطبيب المختص لعلاج الحالة في بدايتها.

اضافة تعليق