ماميتو > الحمل والرضع > كيفية التخلص من حساسية الحمل في الشهر الخامس

كيفية التخلص من حساسية الحمل في الشهر الخامس

كيفية التخلص من حساسية الحمل في الشهر الخامس

تواجه الكثير من السيدات الحوامل مجموعة من التغيرات الجسمانية والشكلية وحتى النفسية، والتي من شأنها أن تؤثر على حياتها اليومية ، وفي  فترة الحمل تشعر بالكثير من التغيرات  النفسية التي لم تشعر بها من قبل نتيجة لتغير الهرمونات، كما أنها ستعاني من آلام في الرأس، وغثيان، وبعض المشاكل في المعدة والضغط، والإصابة بآلام في الظهر، وهذا كل ما يحدث للمرأة أثناء فترة الحمل، إضافة إلى التغيرات التي تحدث في شكل جسمها، واكتسابها للوزن الزائد ولكن في بعض الحالات، تعاني المرأة الحامل من الحساسية في جهازها التنفسي، أو تصاب بحساسية تتمثل في الحكة الشديدة، ولذلك سوف يقدم لكم موقع ماميتو كيفية التخلص من حساسية الحمل في الشهر الخامس.

أنواع الحساسية التي تعاني منها الحامل

تعاني المرأة الحامل من الإصابة نوعان من الحساسية وهما:

الحساسية اتجاه بعض المواد

بالرغم من قوة الجهاز المناعي لدى المرأة الحامل، إلا أنه في بعض الأحيان يتغير بسبب مدى تأثرها من الأشياء الموجودة في محيطها، فتعاني السيدات من صعوبة في التنفس بشكل عام، وأحياناً تكون مصحوبة بالسعال أو تدميع العيون، وذلك عندما تشم المرأة رائحة بعض المواد الكيماوية، مثل الصابون أو المنظفات، أو حتى تشم رائحة العطور، وأحياناً يظهر لدى المرأة الحامل طفح جلدي نتيجة تعرضها لأشعة الشمس، ولكي تتجنبين هذا يجب الوقاية والابتعاد عما يهيجها إضافة إلى الإكثار من شرب السوائل وتحديداً المياه، كما من اللازم المحافظة على نظام غذائي صحي.

الحساسية التي تنتج من الكبد والمسببة للكحة

في بعض الأحيان تصاب المرأة الحامل بنوع نادر من الحساسية في الأشهر الأخيرة من الحمل، والتي تنتج من مشكلة العصارة الصفراء والتي يقوم الكبد بإفرازها، حيث أن هذه العصارة مسئولة عن تفتيت الطعام والدهون في الأمعاء، وعند حدوث مشكلة في الكبد، هذا يؤدي إلى قلة إفراز هذه العصارة، وبالتالي تبدأ الأملاح الموجودة في المرارة بالترسب في الدم، وهذا الأمر سوف يؤدي إلى الإحساس بالحكة في منطقة باطن الكف والقدم.

فهذه المشكلة في بعض الأحيان تؤدي إلى ارتفاع هرمون البروجيستيرون في الجسم، والأمر الذي يشكل صدمة للكبد مما سيؤثر على أدائه، وفي بعض الأحيان تصاب المرأة بنزيف أثناء الولادة.

علاج الحساسية عند المرأة الحامل

  • يجب الابتعاد عن الملابس التي تصنع من النايلون، والتي تعمل على تهيج حساسية الجلد، والتركيز على الملابس القطنية.
  • في بعض الأحيان يستخدم كأنه مرطب للجسم.
  • الاستحمام بالماء الدافئ، والابتعاد عن الماء الساخن جداً.

أسباب الحكة عند الحامل

  • بسبب استخدام مستحضرات التجميل التجارية وغير موثقة تكون مصدرة، إضافة للمواد الطبية ذات الروائح الكريهة.
  • الحمام بالمياه الساخن، يؤدي إلى الإصابة بجفاف في الجلد.
  • استخدام الصابون العطري أو عدم غسله خلال الحمام، وبالتالي فهو تراكم الشوائب عليه والتي بدورها تؤدي إلى الإصابة بالحكة الجلدية.
  • يجب عدم تجفيف الجسم بعد الاستحمام أو بعد تغسيله.
  • ارتداء المرأة الحامل الملابس الضيقة وخشنة الملمس أي غير قطنية.
  • استخدام منظفات عالية التركيز في غسل الملابس.
  • عدم شرب السيدات الماء، فمن اللازم تناول الماء ما لا يقل عن 8 أكواب كل يوم، حتى يبقى الجسم والبشرة رطبين.
  • ارتداء الملابس وهي رطبة مثل المايوه أو ملابس السباحة لفترة طويلة من الزمن، لأنها تشجع نمو وتكاثر الميكروبات وتحديداً الفطريات وبالتالي الإصابة بعدوى الخميرة.

أعراض الحكة عند الحامل

  • تركز الحكة في منطقة واحدة مثل راحة اليد أو الأخمصين.
  • ازدياد نسبتها في ساعات المساء، بحيث تصبح أكثر شدة.
  • عدم وجود طفح جلدي، ولكن وجود حكة قوية.
  • في بعض الأحيان يصبح لون البراز شاحباً.

التخلص من الحكة أثناء الحمل

في بداية الأمر يجب أن يذهب الشخص المصاب إلى الطبيب لكي يحدد السبب ومن ثم يتم اختيار العلاج بناءاً عليه، فيكون عبارة عن مراهم أو أدوية معينة مناسبة للحالة، ولكن هناك الكثير من العلاجات الطبيعية التي تساعد على التخلص من الحكة وهي تتضمن الآتي:

  • الشوفان: يجب إضافة كمية من الشوفان إلى مياه الاستحمام، حتى يعمل على تهدئة الجلد.
  • الكمدات الباردة: يجب إحضار مجموعة من المكعبات الثلجية ووضعها على المناطق التي تصاب بالحكة، وهي مفيدة جداً في حالة الإصابة بالالتهابات الجلدية.
  • الأعشاب: وتحديداً الهندباء وحليب الشوك، حيث يجب غليها ومسج المناطق المصابة أو من الممكن تناولها.
  • منشفة مبللة: من اللازم إحضار منشفة قطنية ناعمة ويتم تغميسها في كمية من المياه الباردة، وتوضع على الجسم وتحديداً على البطن والثديين.
  • صودا الخبز: يتم مزجهم مع كمية من الماء، لكي تشكل عجينة ويتم وضعها على المناطق التي تصاب بالحكة، بحيث تحتوي على مواد تخفف من تهيج الجلد واحمراره والألم الذي يصيبه.

 وقد قدمنا إليكم في هذا المقال كيفية التخلص من حساسية الحمل في الشهر الخامس، حيث يمكنكم الاستفادة من قراءة هذا المقال التخلص من الحكة أثناء الحمل، ولا تتردد عزيزنا القارئ في ترك أو وضع تعليق فنحن في انتظار استفساراتكم للرد عليها في أقرب وقت ممكن.

اضافة تعليق