الرئيسية » الحمل والرضع » تمارين للحامل في الشهر السابع

تمارين للحامل في الشهر السابع

تمارين للحامل في الشهر السابع

لا شك أن ممارسة التمارين الرياضية خلال شهور الحمل تعود بكم كبير من الفوائد على صحة الحامل والجنين، كما أن التمارين الرياضية في الثلث الأخير من الحمل من شأنها أن تزيد من قوة عضلات الحامل ومن قدرتها على مقاومة آلام المخاض وجعل الولادة الطبيعية أكثر سهولة.

فوائد ممارسة تمارين للحامل في الشهر السابع

  • يعتبر الشهر السابع من الحمل من أهم الشهور التي يجب على الحامل فيها أن تهتم بالمواظبة على ممارسة التمارين الرياضية، وإن كانت لم تقم بأي منها من قبل فلابد من البدء في ممارستها في هذا الشهر.
  • بالإضافة إلى أهمية حصول الحامل في الشهر السابع على التغذية الجيدة والمتوازنة، والاهتمام بالحصول على حصة يومية من الحديد، والكالسيوم، وفيتامين د، وفيتامين ج، وغيرها من العناصر الهامة لصحة الأم والجنين.
  • فلا شك أن المرأة التي تحرص على ممارسة الرياضة بشكل منتظم تتمتع بصحة أفضل من تلك التي لا تمارس أي نشاط بدني أو رياضي.
  • فالرياضة تعمل على تحسين صحة القلب وتنشيط الدورة الدموية بما ينعكس على كل الجوانب الصحية والجسمانية للمرأة، بالإضافة إلى زيادة اللياقة البدنية وتحسين قدرة المرأة على القيام بالأنشطة اليومية.
  • كما تساعد التمارين الرياضية المنتظمة على الحفاظ على وزن الجسم من الزيادة المفرطة التي تتعرض لها كثير من النساء في الشهور الأخيرة من الحمل.
  • تتوقف إمكانية ممارسة الحامل للتمارين الرياضية على حالتها الصحية ومدى استقرار الحمل وعدم مواجهتها لأي مشاكل صحية قد تهدد استمرار الحمل، فيما عدا ذلك ينصح الأطباء بممارسة الحامل لأي نشاط بدني خفيف بداية من الثلث الثالث من الحمل.
  • لا شك أن شهور الحمل ليست الفترة المناسبة لقيام المرأة بممارسة أنواع الرياضة القاسية أو التي تتطلب مجهود بدني عالي، وإنما يجب أن تختار الحامل التمارين البسيطة التي تساعدها في تنشيط الدورة الدموية دون شعورها بالإجهاد والتعب.

شاهدي أيضًا: التمارين المناسبه للحامل في الشهر الخامس

تمارين للحامل في الشهر السابع

  1. إن أفضل وأسهل ما يمكن للمرأة الحامل القيام به في شهور الحمل المختلفة هو المشي، ويمكن الاكتفاء بالمشي لمدة نصف ساعة فقط ثلاث مرات في الأسبوع، مع زيادة المدة عند البدء في الشهر التاسع من الحمل.
  2. السباحة تعتبر من أنواع الرياضة التي تحقق الكثير من الفوائد والمتعة في وقت واحد، ولكن يجب أن يتم تمرين السباحة تحت إشراف مدرب متخصص، فالسباحة تساعد الحامل على التخلص من التوتر والشعور بالثقل الذي يزداد في الثلث الثالث من الحمل، ويحسن من حالتها النفسية والمزاجية.
  3. تمارين التمدد والتي تساعد على ارتخاء العضلات والمفاصل والتقليل من الشعور بالألم الذي ينتج عن الضغط الذي يسببه ثقل وزن الجنين على منطقة الحوض والمفاصل.
  4. تمرين الكرة، ويكون من خلال اتكاء الحامل بظهرها على كرة مطاطية لمدة خمس دقائق، ثم تسترخي قليلا وتكرر التمرين مرة أخرى، ويساعد هذا التمرين على تقوية عضلات الظهر وزيادة القدرة على تحمل ثقل الجنين.
  5. كما يمكن استخدام الكرة المطاطية في ممارسة تمرين آخر، وهو من خلال جلوس الحامل على الكرة المطاطية، ثم تمد يدها اليمنى إلى اليسار لمدة خمس دقائق، ثم تمد يدها اليسرى إلى اليمين خمس دقائق، فيساعد هذا التمرين على تقوية عضلات الساعدين والحوض.
  6. تمارين اليوجا من التمارين الرائعة التي تساعد الحامل على الاسترخاء وتقليل الشعور بالألم، وتحسين الحالة المزاجية والنفسية للحامل، كما أن اليوجا تساعد على تقوية عضلات الحوض وتسهيل عملية الولادة.

شاهدي أيضًا: تمارين الحوض للحامل

نصائح هامة عند ممارسة تمارين للحامل في الشهر السابع

  1. يجب على المرأة الحامل عدم البدء في ممارسة أي نشاط بدني إلا بعد استشارة الطبيب المتابع لحالة الحمل، حتى يؤكد عدم وجود أي خطورة على الجنين، وكذلك لاختيار أنواع التمارين التي تناسب حالة الحامل.
  2. ينصح الحامل بعدم تناول الطعام قبل ممارسة الرياضة بساعتين على الأقل، حتى لا تسبب لها شعور بالثقل أو صعوبة في الهضم.
  3. الحرص على تناول كميات كافية من المياه قبل وبعد أداء التمارين لتجنب الإصابة بنقص السوائل من الجسم.
  4. عند البدء في أداء التمارين الرياضية فيجب عدم ممارسة أي حركات سريعة أو التي تتطلب مجهود بدني عالي، كذلك تجنب التمارين التي قد تسبب للحامل فقدان التوازن.
  5. يجب عدم الإفراط في ممارسة التمارين الرياضية، والاكتفاء بنصف ساعة فقط في كل مرة، مع إمكانية تكرار التمرين أكثر من مرة في اليوم.
  6. عند شعور الحامل بأي أعراض غريبة مثل مغص أو تقلصات أو دوار أو إجهاد شديد، فيجب عليها التوقف فورًا عن أداء التمرين والاستلقاء للراحة مع شرب كوب من العصير الطازج.
  7. يجب تجنب أداء التمارين التي تتطلب استلقاء الحامل على البطن أو على الظهر، فهذه التمارين تسبب زيادة في ضغط وزن الجنين في الرحم على الأوردة والشرايين مما يؤدي إلى تقليل نسبة تدفق الدم إلى القلب وإلى الجنين.
  8. يجب التنبيه إلى أهمية حصول الحامل في الشهر السابع على جميع العناصر الغذائية بكميات مناسبة، فالغذاء الصحي المتوازن ضروري لصحة الأم والجنين معًا، مع ضرورة تناول المكملات الغذائية بشكل منتظم.

شاهدي أيضًا: تمارين تسهيل الولادة الطبيعية في الشهر التاسع

وأخيرًا، فإن ممارسة تمارين للحامل في الشهر السابع من الحمل يساعدها كثيرًا في تقوية عضلات الجسم بالكامل، وتخفيف الشعور بالألم، وكذلك تسهيل الولادة الطبيعية، والقدرة على التعافي سريعًا بعد الولادة، شاركونا بتجاربكم ونصائحكم حول هذا الموضوع وانتظروا المزيد من الموضوعات.

اضافة تعليق