الرئيسية » الحمل والرضع » كيف يجب ان تنام الحامل في الشهر الخامس

كيف يجب ان تنام الحامل في الشهر الخامس

يعتبر الشهر الخامس هو منتصف فترة الحمل بالضبط، فهو منتصف الثلث الثاني من الحمل، وهو يفصل بين الثلث الأول والثلث الثالث، وتحدث فيه العديد من التغيرات وتطورات النمو للجنين، وتشعر المرأة أيضًا ببعض التغيرات النفسية والجسدية، وتواجه صعوبات في النوم والحركة وغيرها.

تطورات الحمل في الشهر الخامس

  • يعتبر الشهر الخامس من الحمل من أكثر الشهور التي يتطور فيها الحمل بشكل كبير، حيث يصبح الجنين أكثر اكتمالًا ويمكن رؤيته من خلال التصوير بالأشعة الرباعية فنرى طفلًا مكتملًا.
  • تكتمل عظام الجنين في هذا الشهر وتصبح أكثر قوة من ذي قبل، كما تنمو الأظافر في أصابع اليدين والقدمين للجنين.
  • يصبح الآن جنس الجنين أكثر وضوحًا، ويصبح من السهل التأكد من نوع الجنين.
  • تتطور حواس الجنين بشكل كبير في الشهر الخامس، ويمكنه سماع الأصوات الخارجية والتأثر بها والتفاعل معها، ولذلك دائمًا ما ينصح الحامل بأن تتحدث مع جنينها حتى يتعرف على اللغة الأم وكذلك يتعرف على صوت أمه ويتفاعل معه.
  • تزداد حركة ونشاط الجنين في هذا الشهر وتصبح حركاته أكثر قوة ووضوحًا بحيث تتمكن الأم من ملاحظة هذه الحركة وتمييزها بشكل أكبر من ذي قبل.
  • أما بالنسبة للمرأة الحامل فتبدأ بعض التغيرات في الظهور على جسدها، بحيث يزداد حجم البطن بشكل واضح، مما يزيد من شعور الثقل لديها وصعوبة التحرك بحرية.
  • يزداد شعور الحامل بالإرهاق عند بذل أي نشاط أو مجهود بدني.
  • قد تبدأ المرأة في ملاحظة ظهور بعض الخطوط الحمراء في بشرتها وخاصة في منطقة البطن والفخذين، وذلك بسبب كبر حجم الرحم واتساع البطن فيتمدد الجلد حتى يستوعب كل هذه الزيادة.

شاهدي أيضًا: كيف تنام الحامل في الشهر الثامن من الحمل

الصعوبات التي تواجه الحامل في الشهر الخامس

  1. من أكبر الصعوبات التي تواجهها المرأة الحامل خلال فترة الحمل بشكل عام ومنذ بداية الشهر الخامس هي صعوبة الحركة والشعور بالثقل الذي يؤدي إلى صعوبة أن تنام الحامل بشكل عميق.
  2. فبسبب كبر حجم الرحم وزيادة كمية السائل الأمنيوسي الذي يحيط بالجنين فتبدأ الحامل بالشعور بضغط كبير في منطقة البطن والتي تؤثر بالتبعية على العمود الفقري والحوض.
  3. ولذلك تشعر الحامل بآلام وتقلصات في أسفل البطن في حالة المشي لمسافة طويلة أو عند صعود الدرج، وكذلك عند النوم، فعندما تنام الحامل تشعر بضيق في التنفس وآلام في الظهر بفعل الضغط الذي يسببه الرحم.

كيف يجب ان تنام الحامل في الشهر الخامس

في الشهور الأولى من الحمل لا يجب تأييد الحامل بوضعية معينة للنوم، فيمكن للحامل أن تنام في أي وضع تشعر خلاله بالراحة، ولا يوجد ضرر من نوم الحامل في الشهور الأولى على البطن أو الظهر.

ولكن خلال الشهر الخامس من الحمل ومع كبر حجم البطن تبدأ المرأة الحامل في مواجهة صعوبة خلال النوم، فنوم الحامل على الظهر يؤدي إلى تركيز ثقل البطن على أسفل العمود الفقري والتسبب في ضغط شديد على الأوردة والشرايين الرئيسية.

وذلك يؤدي إلى شعور الحامل بآلام في أسفل الظهر وكذلك في القدمين مع احتمالية تنميل القدمين، ولذلك فإن نوم الحامل على الظهر يعتبر وضع غير مريح لها، ولكن يمكن التخفيف من هذه الآلام من خلال وضع وسادة أسفل الركبتين حتى تساعد في تخفيف الضغط الحاصل.

ويعتبر أفضل وضع لكي تنام الحامل في الشهر الخامس هو النوم على الجنب الأيمن أو الأيسر، مع استخدام عدة وسائد لتدعيم البطن والظهر والرأس وكذلك وضع وسادة بين الركبتين حتى تخفف من الضغط الحاصل على منطقة الحوض.

فوضع وسادة صغيرة تحت البطن وتحت الصدر وخلف الظهر تعتبر كلها حيل ناجحة في تخفيف الضغط الذي تشعر به المرأة الحامل أثناء النوم بسبب ثقل حجم البطن.

ولتخفيف الشعور بضيق التنفس الذي تصاب به الحامل أثناء النوم يمكن رفع مستوى الرأس وأعلى الظهر قليلًا عن مستوى الجسم، من خلال استخدام وسادة مريحة أو من خلال رفع مستوى السرير باستخدام بعض الأغطية الإضافية أو أي وسيلة أخرى ممكنة.

شاهدي أيضًا: كيفية نوم الحامل في الشهر السادس

نصائح للحامل في الشهر الخامس

  • يجب أن تهتم الحامل في الشهر الخامس بالتغذية السليمة التي تمدها بكافة الاحتياجات للحفاظ على حالتها الصحية خلال الحمل وبعده.
  • يجب متابعة قياس ضغط الدم وفحص مستوى الحديد في الدم لتجنب الإصابة بالأنيميا والتي تعتبر أحد المشكلات الشائعة خلال فترة الحمل.
  • يمكن للحامل في الشهر الخامس أن تقوم بعمل بعض التمارين الرياضية التي تناسب حالة الحمل، وذلك من أجل تنشيط الدورة الدموية في جسم الحامل بما ينعكس عليها وعلى الجنين بالعديد من الفوائد.
  • يجب أن تحرص الحامل على شرب كميات كبيرة من الماء على مدار اليوم لتجنب الإصابة بأعراض الجفاف أو انخفاض ضغط الدم.
  • لكي تنام الحامل بشكل مريح عليها تجنب تناول وجبات دسمة قبل النوم، وذلك حتى لا تصاب الحامل بالحموضة أو الانتفاخ خلال ساعات الليل.
  • كما ينصح بتناول كوب من الحليب الدافئ حتى يساعدها على النوم بهدوء، أو تناول مشروب أزهار الكاموميل أو اليانسون الطبيعي الدافئ.
  • ينصح أيضًا بالبعد عن مسببات القلق والضغوط النفسية خلال فترة الحمل وخاصة في فترة المساء حتى يمكن أن تنام الحامل بالقدر الذي يحتاج إليها جسمها في هذه الفترة.

يجب أن تنام الحامل عدد ساعات متواصل خلال اليوم حتى تحصل على الراحة والطاقة التي تحتاج إليها لمواجهة متاعب الحمل، وكذلك لتجنب العديد من الأضرار الصحية التي يمكن أن تصاب بها في حالة عدم الحصول على النوم والراحة الكافية.

اضافة تعليق