الرئيسية » صحة وفوائد » أسباب ظهور مشكلة في غضاريف العمود الفقري والعنق

أسباب ظهور مشكلة في غضاريف العمود الفقري والعنق

أسباب ظهور مشكلة في غضاريف العمود الفقري والعنق

الكثير من الأشخاص يعانون من آلام الظهر، فكثرة الألم تدفعهم إلى التفكير في حالات الانزلاق الغضروفي التي كثيراً ما يسمعون عنها أو يشاهدون أشخاصاً مصابين بها، ولكي نعرف على مرض الانزلاق الغضروفي وأعراضه وأسبابه يجب أولاً نوضع ما هو الغضروف.

يعتبر الغضروف نوع من أنواع الأنسجة الضامة الكثيفة التي تتكون بشكل أساسي من ألياف الكولاجين والخلايا الغضروفية، والتي تتواجد في أماكن كثير في الجسم، وأيضاً الغضاريف توجد بين فقرات العمود الفقري وهي أحد أنواعها فهي تعمل على إعطاء المرونة للجسم في الانحناء والتحرك في اتجاهات مختلفة، وتصيب تلك الغضاريف مشكلة الانزلاق التي تسبب الكثير من الآلام والصوبة في الحركة.

وأيضاً الكثير من الأشخاص يعانون من غضروف العنق، فهو آلامه شديد جداً لا يتحمله بعض الأشخاص، لذلك سوف يقدم لكم موقع ماميتو أسباب ظهور مشكلة في غضاريف العمود الفقري والعنق.

أسباب مرض الانزلاق الغضروفي:

  • في وقتنا الحالي زادت نسبة الإصابة بالانزلاق الغضروفي عند الأشخاص خاصة عند كبار السن، بسبب قلة النشاط البدني بشكل عام وعدم القدرة على عمل مجهود.
  • زيادة الوزن تعتبر حالة مميزة لأغلب المصابين بالانزلاق الغضروفي، حيث أن الوزن الزائد قد يسبب الكثير من الضغط على الغضاريف التي تحمل هذا الوزن أثناء الانحناءات وغيرها من حركات الجذع.
  • قلة ممارسة التمارين الرياضية والحركة بشكل عام وهذا السبب من أهم أسباب الإصابة بالانزلاق الغضروفي، حيث أن الجسم في هذه الجسم يكون غير مهيأ لتحمل أي مجهود بدني شاف وقت الحاجة إليه، ومن المعروف أن حالات الانزلاق الغضروفي تحدث أحيان كثيرة بشكل مفاجئ عند انحناء الظهر أو رفع أحمال ثقيلة بطريقة خاطئة بالفعل قد تؤذي الظهر.
  • ضعف عضلات وأربطة الظهر، وأحياناً تسبب الإصابة بالانزلاق الغضروفي بصورة بطيئة حيث تستمر لفترة طويلة مع الشخص المصاب.

شاهدي ايضًا : علاج غضروف الرقبة بدون عمليات

أعراض الإصابة بالإنزلاق الغضروفي:

  • الشعور بآلام شديدة في منطقة أسفل الظهر والمؤخرة وأسفل الساق.
  • عدم القدرة على المشي بشكل طبيعي، بسبب ازدياد الألم أثناء المشي، والشعور بالتقلصات في الظهر والساقين.
  • مواجهة صعوبة عند الوقوف لفترة طويلة.
  • في بعض الأحيان يحدث بعض مضاعفات، مثل ضمور عضلات الساق، وحدوث مشاكل في البول، مثل احتباسه، أو عدم القدرة على التحكم ب.
  • خدر ونمنمة الأطراف السفلية.

علاج انزلاق غضروف الظهر:

يجب على كل من شعر بهذا الأعراض أن يذهب إلى الفراش، ثم يتوجه إلى الطبيب المختص في أقرب وقت لكي يقوم الطبيب بتشخيص حالته، وأخذ العلاج المناسب لوضعه قبل أن تزداد حالته أكثر سوءاً، فالعلاج المبكر يعمل على مساعدة الشخص المصاب في أسرع وقت، ولا تحتاج هذه المشكلة في أغلب الأوقات إلى اللجوء إلى العمليات الجراحية، فيتم استخدام العلاج الدوائي، مثل المضادات الحيوية لكي تخفف الالتهابات والتورمات الناتجة عن الانزلاق الغضروفي، والمسكنات القوية التي تعمل على تخفيف الألم وتساعد على الراحة والاسترخاء، وممارسة التمارين الرياضية، والنوم على الفراش.

وعندما يستخدم المريض جميع أساليب العلاج ولم تفعل شئ فيلجئ الطبيب المختص إلى العمليات الجراحية، مثل استئصال الجزء الخارج من الغضروف الضاغط على الأعصاب، من خلال الليزر أو موجات الراديو، أو استئصال جزء من عظمة الفقرة التي تغطي العصب حتى للتخفيف من الضغط أو الحقن، أو الشفط لإزالة الغضروف.

شاهدي ايضًا : علاج الانزلاق الغضروفي القطني بالتمارين والاعشاب الطبيعية

أعراض غضروف الرقبة الأكثر شيوعاً:

  • ألم الرقبة:

هذا النوع من الألم دائماً ينتج عن تصلب الرقبة، وقد يبدأ هذا الألم بأن يكون بسيطاً ثم يزداد فيصبح شديداً عن المريض ولا يستطيع المصاب تحمله.

  • ألم العصب:

هذا النوع يميل إلى أن يكون حاداً أو مشابهاً للصدمة الكهربائية، ويشعر المريض دائماً بأسفل الكتف بألم وأحياناً قد يمتد إلى الذراع أو اليد أو الأصابع، ويجر التنويه إلى أن المريض أحياناً يشعر بألم العصب في جانب واحد من الجسم.

  • الألم الذي يزداد سوءاً مع الحركة:

هذا الألم ينتج عن ديسك الرقبة بازدياده سوءاً عند الحركة، وتحسنه بعد الراحة.

  • الأعراض العصبية:

في بعض الأحيان يشعر المريض بألم قد يشبه وخز الإبر أو الدبابيس، ووخدر، وضعف ينتقل أسفل الكتف نحو الذراع، واليد، والأصابع، ومن الممكن أن تؤثر هذه الأعراض في قدرة المصاب على ممارسة أنشطته اليومية مثل الكتابة أو ارتداء الملابس أو حمل الأشياء.

أعراض غضروف الرقبة الأقل شيوعاً:

كلما تقدم الانزلاق الغضروفي في العنق، زادت فرصة تضيق القناة الشوكية أو ما يعرف بالقناة الفقرية، وأصبح الحبل الشوكي في أكبر نتيجة الضغط عليه، ومن أعراض غضروف الرقبة الأقل شيوعاً:

  • صعوبة تحريك الأطراف، وحدوث اضطرابات في الحركة والتوازن.
  • فقدان السيطرة على المثانة أو الأمعاء.
  • حدوث ضعف أو خدر في أي مكان تحت الرقبة.
  • الإصابة بآلام شبيهة بآلام الصدمة الكهربائية في الذراعين أو الساقين، والتي من الممكن أن تزداد سوءاً عند الانحناء إلى الأمام.

شاهدي ايضًا : طقطقة الرقبة ضررها أكبر من نفعها

وقد قدمنا إليكم في هذا المقال أسباب ظهور مشكلة في غضاريف العمود الفقري والعنق، ويمكنكم الاستفادة عن التعرف على الأعراض الأقل والأكثر شيوعاً لغضروف العنق، وعليكِ يا سيدتي أن لا تترددي في وضع تعليق فنحن في انتظار استفساراتكم للرد عليها في أقرب وقت ممكن.

اضافة تعليق