ماميتو
أسباب النزيف اثناء الحمل وكيفية علاجة
أسباب النزيف اثناء الحمل وكيفية علاجة
الرئيسية » الحمل والرضع » أسباب النزيف أثناء الحمل وكيفية علاجه

أسباب النزيف أثناء الحمل وكيفية علاجه

أسباب النزيف أثناء الحمل وكيفية علاجه، حدوث النزيف الخفيف من المهبل يكون مشابه تمامًا للدورة الشهرية، ولكن أخف بكثير، ولون الدم يمكن أن يكون مائل إلى اللون البني الفاتح أو اللون الأحمر، وخلال الأسابيع الأولى من حملك، فإن القليل من بقع الدم أو النزيف شئ منتشر جدًا، وما لا يقل عن واحدة من كل 5 أمهات يعانون من النزيف في الشهور الثلاثة الأولى.

أسباب النزيف أثناء الحمل :-

أسباب النزيف أثناء الحمل وكيفية علاجه
أسباب النزيف أثناء الحمل وكيفية علاجه
  • إذا كان حملك قد تم عن طريق الحقن المجهري، وتم وضع اثنين من الأجنة في الرحم، أو إذا كان حملك طبيعي في تؤام، فإن هذا قد يؤدي إلى بعض النزيف القليل.
  • يمكن أن يكون النزيف علامة على أمر خطير مثل الإجهاض، ولهذا السبب فإنه من الأحسن أن يتم استشارة طبيبك على الفور عند ملاحظتك وجود النزيف أو قطرات الدم.
  • في مرحلة مبكرة من حملك فإن بقع الدم في الغالب غير ضارة، ودائمًا تحدث في نفس الميعاد من الدورة الشهرية تقريبًا، ويمكن أن تستمر لفترة يوم أو يومين، وقد تلاحظين ذلك في الغالب بعد دخولك المرحاض ومسحك عند الإنتهاء من دورة المياه.

ومن الأسباب المنتشرة عند وجود النزيف ما يلي:

  • الهرمونات التي تتحكم في الدورة الشهرية مما يؤدي إلى حدوث النزيف.
  • البويضة المخصبة عندما تمسك في بطانة رحمك، قد تسبب بعض النزيف، رغم أن هذا من غير المحتمل أن يكون السبب في النزيف غالبًا.
  • تهيج في عنق الرحم، حيث يمكن لهرمونات حملك أن تغير من سطح عنق رحمك، مما يجعل الرحم أكثر عرضة للنزيف خاصةً بعد ممارسة الجنس.
  • الأورام الليفية وهي زيادة في بطانة الرحم.
  • ورم في عنق الرحم غير ضار وحميد .
  • عدوى عنق الرحم أو المهبل.
  • اضطراب وراثي مثل مرض فون ويلبراند، مما يجعل من الصعب تخثر الدم .
اقرئي أيضًا :-  أعراض وعلامات نجاح الحقن المجهري قبل التحليل

اقرأي أيضاً :- كيفيّة إكتشاف الحمل الضعيف وعلاجة

خطورة النزيف أثناء حملك :-

للأسف النزيف في مرحلة الأولى من الحمل يمكن أن يكون علامة على الإجهاض أو حملك (خارج) الرحم، وفي كلتا الحالتين يكون مصحوب بآلام في الحوض وتقلصات شديدة ومؤلمة.

الإجهاض المبكر يحصل دائمًا عندما يكون الطفل لا ينمو بشكل صحيح، والنزيف يكون أثقل من المتعاد عليه أثناء الدورة الشهرية العادية، والإجهاض المبكر هو حدث مفجع ولكنه منتشر إلى حد كبير، وبعض السيدات يجهضن قبل أن يدركن أنهن حوامل.

يحصل الحمل خارج الرحم عندما تنغرس بويضتك الملقحة خارج الرحم، وقد يستمر النزيف ويكون غامق ومائي في المظهر، ولأن الحمل خارج الرحم خطير جدًا، فيجب الإجهاض فورًا.

ثمة سبب أكثر غرابة من النزيف هو الحمل العنقودي، والذي يصيب حوالي شخصية واحدة فقط في 700 حالة حمل، يحصل ذلك عندما يكون جنينك لا ينمو بشكل صحيح، ولكن بعض الخلايا التي تشكل المشيمة تنتظم في النمو والتكاثر، ويجب إجهاض هذا الحمل في أقرب فترة ممكنة.
من الممكن أن تصاب النساء الحوامل بالنزيف أيضًا عند تعرضهم لضربة قوية على بطنهم، أو الوقوع، أو السقوط.

تأثير ومخاطر النزيف أثناء الحمل على جنينك :-

من الراجح أن يكون طفلك على ما يرام، ولكن الكثير من حالات الحمل تشتكي من مشكلة النزيف في وقت مبكر.

إذا كان لديكي نزيف خلال فترة حملك، عليكي التحدث مع الطبيب أو الطبيبة، حتى ولو  توقف النزيف وذلك لتتأكدي من أي أعراض أخرى قد تكون بداية لمشاكل أخرى متوقعة.
– إذا قمتي بنشاط ووجدت ألم شديد مع نزيف، يجب عليكِ التوجه مباشرة إلى غرفة الطوارئ.

اقرئي أيضًا :-  علاج تكيس المبايض والحمل بالأعشاب

الأسباب الأكثر انتشاراً للنزيف أثناء الحمل :-

أسباب النزيف أثناء الحمل وكيفية علاجه
أسباب النزيف أثناء الحمل وكيفية علاجه

1. الإجهاض أو الحمل خارج الرحم :-

النزيف في أول ثلاثة شهور وخصوصًا إذا كان مصحوبًا بألم في بطنك أو التشنج يمكن أن يكون علامة مبكرة على الإجهاض أو الحمل خارج الرحم، والحمل خارج الرحم يمكن أن يشكل خطورة على صحة الأم، فإذا كان لديكي نزيف أو ألم في أول ثلاثة شهور، عليكِ الذهاب للطبيب.

2. مشاكل المشيمة أو الولادة المبكرة :-

في الثلث الثاني أو الثالث من الحمل، يكون النزيف علامة على وجود حالة خطيرة مثل انزياح المشيمة أو انفصالها أو الولادة المبكرة .

3. ممارسة العلاقة الجنسية :-

يتدفق المزيد من الدم لعنق الرحم خلال فترة حملك، لذلك ليس من الغريب أن تلاحظين وجود بقعة من الدم بعد الجماع، ووجود ورم في عنق الرحم (نمو حميد على عنق الرحم) يمكن أيضًا أن يسببلك نزيف بعد ممارسة الجنس.

شاهدي أيضاً :- أسباب الصداع خلال فترة الحمل وكيفية علاجه

4. العدوى :-

هذا السبب ليس له علاقة بحملك، حيث أن عدوى المهبل (مثل عدوى الخميرة أو التهاب المهبل الجرثومي) أو العدوى المنقولة جنسيًا (مثل داء المشعرات، السيلان، الكلاميديا، الهربس ) يمكن أن تجعل عنق رحمك ملتهبة.

5. مسحة عنق الرحم أو كشف داخلي :-

قد تظهر بعض بقع الدم بعد أخذ مسحة من عنق الرحم وذلك بسبب تدفق العديد من الدم إلى الرحم و إلى عنق الرحم .

اقرئي أيضًا :-  الوزن الطبيعي للجنين في كل شهر من الحمل

المطلوب فعله إذا لاحظتي النزيف :-

أسباب النزيف أثناء الحمل وكيفية علاجه
أسباب النزيف أثناء الحمل وكيفية علاجه

1. عليكي استشارة طبيبك حتى لو كان النزيف قد توقف في نهاية المطاف، وربما ذهبتي إلى المستشفى لتحصلي على المزيد من الفحوصات.

2. الطبيب سوف يقوم بالكشف على المهبل خارجيًا وداخليًا من خلال الكشف بالموجات فوق الصوتية، حيث أن هذا الكشف يمكن به أبعاد حدوث حملك خارج الرحم والتحقق من أن حالة جنينك جيدًا.

3. الطبيب قد يرغب أن يقوم ببعض الفحوصات الروتينية، مثل تحليل الدم أو البول وبعض الإختبارات التي يمكن التحقق من خلالها من مستويات هرمون حملك.

قدمنا لكِ في هذا المقال أسباب النزيف أثناء الحمل وكيفية علاجه، وأخيراً إذا كان لديكي أي إستفسار بخصوص الحمل ومشاكله يمكنكِ ترك تعليق بالأسفل وسنوافيكِ بالإجابة.

اضافة تعليق