الرئيسية » الجمال والرجيم » العناية بالبشرة » خطورة حبوب الكولاجين على البشرة

خطورة حبوب الكولاجين على البشرة

خطورة حبوب الكولاجين على البشرة

خطورة حبوب الكولاجين على البشرة، قد لا يعرف الكثيرين منا ما هي خطورة حبوب الكولاجين على البشرة يعتبر الكولاجين أساس الألياف في غير مشابه أجزاء وأنحاء الجسم، ويلمح وجوده في بشرة الوجه أكثر من غيرها من أنحاء الجسد الأخرى وسنذكر فوائد كريم الكولاجين للبشرة و أضرار الكولاجين السائل .

فوائد كريم الكولاجين للبشرة :-

خطورة حبوب الكولاجين على البشرة
خطورة حبوب الكولاجين على البشرة

هناك مجموعة من المزايا التي يرجع بها كريم الكولاجين على الجلد، والتي تحتوي النقاط التالية:

  • تنقيح انصياع الجلد، بالمرونة تقل متى ما تقدم الإنسان بالعمر، ويعود هذا إلى هبوط الكولاجين بالجلد مكونا التجعدات والبقع والجلد المترهل، ومشاكل أخرى بالبشرة مرتبطة بالعمر.
  • من فوائد كريم الكولاجين للبشرة جعل الجلد تظهر أصغر سنًا وأكثر شبابًا.
  • ملء النبش والندوب الناتجة عن حب الشبان أو نتيجة لـ الشيخوخة، فيؤدي ندرة الكولاجين إلى ظهور ندوب جلية وعميقة، حيث إن كريم الكولاجين يخفف من ظهور تلك الندوب، بل مع المداومة بوضعه على الجلد.
  • ملء التجعدات والخطوط الدقيقة بالوجه، وآثار التعبيرات التي نقوم بها سواء أكانت تعابير فرح أو حزن، أو الآثار الناتجة من التعرض أشعة الشمس التي تتضح أكثر عقب قلة نسبة الكولاجين بالبشرة.
  • والمهم ذكره أن الكريم يعد أسلوب مؤقتة ينتهي مفعولها بمجرد التعطل عن استخدام الكريم، لهذا ينصح بالمداومة عليه للاستحواذ على نتائج أفضل.

شاهدي ايضًا : فوائد فيتامين c لتبييض البشرة

تلك أبرز مزايا الكولاجين للبشرة والجسد:

  • مكافحة الشيخوخة.
  • ترطيب الجلد.
  • التخفيف من التجعدات والخطوط الدقيقة بالوجه.
  • التخفيف من التجعدات بشأن العينين.
  • التنقيح من طواعية البشرة.
  • جعل الجلد أكثر إشراقًا.
  • مبالغة قوة الشعر والأظافر.
  • التخفيف من أوجاع المفاصل.
  • تدعيم صحة العظام.
  • ترقية صحة الأمعاء.
  • جعل الشفاه أكثر امتلاء.
  • التخفيف من الهالات السمراء بشأن العينين.
  • شد البشرة المترهل وتقويتها.
  • التخلص من إشارات الإرهاق.
  • جعل الجلد أكثر حيوية وشبابًا.

أضرار الكولاجين السائل :-

خطورة حبوب الكولاجين على البشرة
خطورة حبوب الكولاجين على البشرة

لا يبقى حتى هذه اللحظة أي بيانات أكيدة وموثوقة على نحو وافي بخصوص تسبب مكملات الكولاجين بأية آثار جانبية، أو خطورة حبوب الكولاجين على البشرة أو سلامة استعمالها؛ وخصوصًا إن تم وضعها على الجلد، وبصرف النظر عن هذا يعد تناول كبسولات الفترة قصيرة.

وبجرعة لا تمر 2 غرام كل يوم، بينما تنصح المرأة الحامل والمرضع تجنب استعمالها لتلافي أي آثار جانبية محتملة، ومن بين الآثار الجانبية التي من الممكن أن تسببها:

  • من اضرار الكولاجين السائل انه من الممكن أن يعلق طعمها المزعج بالفم.
  • من الممكن أن تكون السبب بالشعور بحرقة في المعدة (بالإنجليزية: Heartburn).
  • من خطورة حبوب الكولاجين على البشرة انه الممكن أن يكون الجسد رد تصرف تحسسي تجاهها، وهذا إن كان الفرد لديه حساسية من المكملات على العموم.

طول الوقت ما ينصح بمقايضة المصادر الصناعية للعناصر الغذائية بالمصادر الطبيعية، وفيما يجيء أوضح بعض منها:

  • سلع الصويا: مثل لبن وجبنة الصويا والتي تتضمن على مادة الجينيتين (بالإنجليزية: Einstein) الذي يمنح الصويا خصائصها المنتجة للكولاجين، كما تشارك في إعاقة الإنزيمات التي تتسبب بأضرار في الجلد، وتزيد من تقدمها في السن.
  • الخضراوات الورقية الداكنة: مثل السبانخ، والملفوف، واللفت، والتي تتضمن على مكونات منتجة للكولاجين؛ مثل فيتامين ج (بالإنجليزية: Vitamin C)، ومضاد الأكسدة الوتين (بالإنجليزية: Lutein).
  • الخضراوات والفواكه الحمراء: مثل الفلفل الأحمر، والشمندر، والطماطم، والبطاطا الحلوة، والجزر، والتي تتضمن على عكسي الأكسدة الجلايكوجين (بالإنجليزية: Lycopene’s)، الذي يضيف إلى إصدار الجسد للكولاجين.
  • كما أن تراكم مضادات الأكسدة المتواجدة فيها تحت البشرة، يشكل طبقة واقية من الأشعة فوق البنفسجية (بالإنجليزية: UV light) التي تضر بالبشرة وهذا وفق ما وضحت واحدة من الدراسات.
  • الخوخ المجفف: والذي يعد واحد من الفواكه التي تتضمن على أعلى معدلات من مضادات الأكسدة (الإنجليزية: Antioxidants) التي توقف مفعول الجذور الحرة (بالإنجليزية: Free radicals) المؤذي على الجلد، ويحذر بتناول 4-5 حبات منها كل يوم الأمر الذي ينعكس على نحو موجب على الصحة.

شاهدي ايضًا : فوائد ماء الأكسجين هيدروجين بروكسيد للبشرة

خطورة حبوب الكولاجين على البشرة :-

خطورة حبوب الكولاجين على البشرة
خطورة حبوب الكولاجين على البشرة

بصرف النظر عن امتلاء المتاجر العربية بحبوب الكولاجين المصنعة من إشارات تجارية معروفة، سوى أن الإستهلاك العربي لتلك الحبوب لا يزال هابطًا نوعًا ما، وهذا خشية من الأضرار التي قد تكون السبب بها تلك الحبوب سواء خلال تناولها.

أو أثناء المد الطويل لتناولها، فحتى هذه اللحظة لم تسجل أي حالات قد تتضرر من تناول حبوب الكولاجين بشأن العالم، عدا بعض الحالات التي تعرضت لارتفاع جلية في الوزن.

وبصرف النظر عن انزعاج القلة منهم نتيجة لـ مبالغة الوزن، سوى أن الفئة التي كانت تتكبد من النحالة انتفعت من تلك الزيادة في اكتساب الوزن والوصول إلى وزن الملائم، سوى أن التكلم عن الأضرار المصاحبة لتناول حبوب الكولاجين لا يزال مبكرًا نوعًا ما.

لأن انتشار استعمال حبوب الكولاجين بين الناس لا زال أمرًا مؤخراً، حيث لم يستطيع الباحثون في مراقبة الأضرار الناتجة عن استعماله لسنوات طويلة، ويبقى ذلك الشأن خاضعا للجدل حتى هذا الحين.

كولاجين للوجه :-

  • المحافظة على طواعية الجلد: تظهر الجلد كبشرة الأطفال ناعمة، ومشرقة، ورطبة، وشابة، ومفعمة بالحيوية والنضارة، وعندما تقل نسبة الكولاجين في الجسم ينهزم الوجه أو الجلد مرونته، وتبدأ إشارات الريادة في العمر بالظهور شيئا فشيئا.
  •  ملء خطوط التجعدات: يمكن ملاحظة إشارات الريادة في العمر بيسر نحو تبسم الفرد، أو بواسطة تعابير وجهه؛ والانفعال، والحنق، والتعجب.
  •  أما عن دور الكولاجين بذلك الخصوص فهو يملأ خطوط أو موضع التجعدات، ويمنع ظهورها، وتلجأ بعض السيدات إلى استعمال تكنولوجيا حقن وجوههن بالكولاجين لتخفيض فرص ظهور التجعدات، ومحاربتها قدر الإمكان.
  •  القضاء على آثار الجروح: وآثار الجروح والندب الناتجة عن البثور وحب الشباب، والإصابة بجروح الوجه نتيجة حادث عرضي، كما يزيل الكولاجين آثارها، وحديثين الجلد، ويرمم مواضع الجروح.
  • ترقية صحة الفؤاد، وتقوية مناعة الجسد: من البيانات اللافتة أن هبوط نسبة الكولاجين في الفؤاد والأوعية الدموية قد يقود إلى حدوث إشكالية أو خلل في الفؤاد، وفيما يخص المناعة فحسب بعض البحوث هناك رابطة مطردة بين ندرة إعداد الكولاجين في الجسم واحتمالية الإصابة ببعض الأمراض.
  • تقوية العظام: يحد الكولاجين من فرص الإصابة بهشاشة العظام التي يتعرض لها الأفراد في سن الشيخوخة خاصة.

أضرار حبوب الكولاجين الأمريكية :-

خطورة حبوب الكولاجين على البشرة
خطورة حبوب الكولاجين على البشرة

تبقى مجموعة من الآثار الجانبية التي قد تنتج عن تناول مكملات الكولاجين وسنعيد لك هنا أهمها:

  • تشتمل مكملات الكولاجين المستمد من الكائنات البحرية على العديد من الكالسيوم، ما قد يعرضك لمشاكل ناتجة عن فرط الكالسيوم، مثل الإمساك واضطراب نبض الفؤاد وآلام العظام والغثيان.
  • ترك مذاق غير مرغوب بالفم، خاصة إن تم تناول الكولاجين المستمد من غضاريف الأسماك.
  • حساسية تجاه تناول مكملات الكولاجين، خاصة التي تكون مصنوعة من مشتقات البيض أو الكائنات البحرية، لهذا قبل تناولها ينصح بالتأكد من عدم وجود أي نوع من الحساسية تجاهها.
  • وبصرف النظر عن تلك المزايا تناول الكولاجين ومكملاته سوى أن الدلائل الجازمة عليها لا تزال هزيلة، ويجب دوما استشارة الطبيب قبل تناولها.
  • تكون السبب في تعريض الجسد للأذى وبعض العلماء الآخرين يشاهدون أن الكورتيزون يتركب من مواد طبيعية بل تناول كميات فوق المسموح به منه يسعى الإضرار بالجسد وسلامته أو استعماله بلا استشارة الطبيب.
  • لاسيما أن هناك شريحة من الناس ظهرت عليها مبالغة ملحوظة في الوزن جراء تعاطيها حبوب الكولاجين، وهنا يفضل عدم تناولها لمن يريدون إنقاص أوزانهم وهكذا ننتهى من خطورة حبوب الكولاجين على البشرة و فوائد كريم الكولاجين للبشرة و أضرار الكولاجين السائل.

شاهدي ايضًا : فوائد زيت حبة البركة والعسل للبشرة

على الرغم من أن حبوب الكولاجين فوائد عديدة لها أيضًا خطورة كبيرة ويجب استشارة الطبيب دائمًا وجمعنا لكم أضرار وفوائد حبوب الكولاجين أتمنى أن يعجبكم وترسل لنا آرائكم اقتراحاتكم.

اضافة تعليق