الرئيسية » صحة وفوائد » علاج الكبد الدهني بالليمون وزيت الزيتون

علاج الكبد الدهني بالليمون وزيت الزيتون

الكبد الدهني

الكبد الدهني هو عبارة عن زيادة في نسبة الدهون المتراكمة على تجويف الكبد، هذه الدوهون تعمل على تقليل عمل الكبد مما يؤدي إلى الكثير من المشاكل الصحية للمصاب حتى يصل إلى تليف في الكبد وتشميع الكبد وقج يصل إلى مرحلة الإصابة بسرطان في الكبد، سنتعرف في هذا المقال على الكبد الدهني وبعض أسبابه وأعراضه بجانب علاجه بالليمون وزيت الزيتون وغيرها من الوصفات الطبيعية البسيطة والأمنة على صحة المصاب، تابعوا معنا..

الكبد الدهني ومضاعفاته :

الكبد هو العضو المسئول في الجسم عن تنقية الدم من الدهون والسموم فهو يعتبر مصفاه طبيعية للجسم مما يمنع من تراكم الدهون على الكبد.

تتسبب هذه الدهون المتراكمة على الكبد في إرتفاع معدل الإنزيمات التي يينتجها الكبد مما يسبب في حدوث إرتفاع معدل الحديد في الدم، تختلف مضاعفات هذا المرضمن شخص إلى أخر، هناك من يحدث لديهم إلتهابات في الكبد وتتوقف ويفاه بالتدريج وهناك من يحدث لهم تليف في الكبد وتتوقف وظيفته أيضاً ويفقد الجسم أهم عضو بداخله، وأحياناً يتسبب ذلط في وفاة المصاب.

تتراكم الدهون على الكبد بنسبة عالية عن معدلها الطبيعي وذلك بما يعادل 5% من دهون الجسم بالكامل.

شاهدي أيضًا : هل الغيبوبة الكبدية تؤدي إلى الموت؟

أسباب إصابة الشخص بالكبد الدهني :

هناك بعض الأسباب التي تعرض الجسم لزيادة الدهون على الكبد وهي مثل :

  • الإصابة بالسمنة المفرطة خاصة في منطقة البطن.
  • الإصابة بمرض السكري.
  • شرب المشروبات الكحولية بإفراط.
  • تناول بعض الأدوية مثل عقاقير منع الحمل، أو عقاقير المنظمة لدقات القلب.
  • تناول نظام غذائي غير منظم وغير صحي.
  • عدم ممارسة الرياضة وخاصة رياضة المشي.

أعراض هذا المرض :

يوجد بعض الأمراض التي تدل على زيادة نسبة الدهون على الكبد، سنتعرف عليها بالتفصيل:

  • شعور المريض بإرهاق وتعب مستمر.
  • ظهور لون أصفر في العين.
  • الشعور بثقل في جزء الجسم العلوي من الجانب الأيمن.
  • خسارة الوزن بشكل سريع وملحوظ.

علاج الكبد الدهني :

سنتعرف في الفقرة التالية على بعض المواد الطبيعية لعلاج هذه الحالة قدر الإمكان، ومنها زيت الزيتون والليمون، تابعوا معنا التفاصيل…

1- زيت الزيتون:

زيت الزيتون من الزيون الرائعة فهي تستخرج من شجرة الزيتون التي ذكرت في القرآن الكريم لما لها من منافع طبية وعلاجية مدهشة، لذلك ينصح بعمل جميع الأكلات بزيت الزيتون بدلاً من جميع أنواع الزيوت الأخرى حيث أنه يعمل على إذابة الدهون في الجسم بالكامل خاصة دهون الكبد، ويساهم أيضاً على تنشيط وظائف الكبد ويقويه لمحاربة تراكم الدهون عليه.

زيت الزيتون من الزيتون المحاربة للسمنة ويساعد الجسم على التخلص من سمومه والدهون المتراكمة بشكل سريع، ويحتوي على فيتامين ه الذي يعتبر واقي طبيعي للكبد ويحد من تراكم الدهون عليه.

ويحتوي أيضاً على نسبة كبيرة من الأحماض الدهنية الغير مشبعة ومضادات للأكسدة المهمين جداً لعلاج دون الكبد.

شاهدي أيضًا : أضرار العسل الأسود مع اللبن على الكبد

2- الليمون :

الليمون من الثمار المفيدة جداً للجسم بشكل عام وبشكل خاص للكبد ومن فوائدها كالتالي:

  • أنه يحارب الأكسدة ويجعل الجسم يتخلص من الدهون التي تتراكم على الكبد التي تسبب في شعور المصاب بالإرهاق والتعب بإستمرار.
  • كوب من عصير الليمون المخلوط بكوب من الماء يحفز الكبد في إفراز عصارتهالمسئولة عن تفتيت الدهون والسموم التي تتراكم على الكبد لذلك تنقي الجسم وتنظفه من الداخل.
  • من الممكن أن نضع الليمون في كل الأطعمة والسلطات أيضاً.

وصفة زيت الزيتون وعصير الليمون :

المكونات :

  • ملعقة صغيرة من زيت الزيتون.
  • ملعقة صغيرة من عصير الليمون.

طريقة الوصفة:

  • في وعاء صغير نقوم نخلط زيت الزيتون مع عصير الليمون جيداً.
  • نقوم بتناول هذا الخليط صباحاً على الريق وقبل تناول الفطار بساعة على الأقل.
  • مع تكرار هذا الوصفة بشكل يومي لتنحصل على جسم خالص من السموم والدهون التي تتراكم على الكبد.

كيفية الوقاية من تراكم الدهون على الكبد:

هناك بعض الأمور التي من الممكن عملها لحماية الجسم من تراكم الدهون وهي :

  • علينا تجنب كل أنواع الأطعمة التي تحتوي على نسبة عالية من الدهون.
  • يجب تناول كمية كبيرة من الخضروات والفواكه الطازجة، وايضاً تناول نسبة من البقوليات التي تعد من الأطعمة الخالية من الدهون والغنية بالفيتامينات والألياف المشبعة.
  • يجب علينا الإكثار من ممارسة التمرينات الرياضية خاصة المشي لزيادة معدل حرق الدهون.

كيفية تشخيص هذه الحالة :

لمعرفة ما إذا كان هناك إصابة بدهون الكبد علينا عمل بعذ الإجراءات المهمة جداً وهي عبارة عن :

  • أولاً يجب المتابعة من طبيب متخصص في أمراض الكبد لمعرفة الفحوصات اللازمة امتالعة الحالة.
  • يجب عمل فحوصات دم المعروفة وذلك لمعرفة ما إذا حدث إرتفاع في  الإنزيمات الموجودة في الكبد
  • يجب علينا عمل فحوصات التصوير و هي عبارة عن الأشعة السينية او الموجات الفوق الصوتية، وذلك لتصوير الكبدلملاحظة أي دهون متراكمة عليه.
  • من الممكن أيضاً أخذ خزعة من الكبد بعد تخدير المصاب تماما وأخذ عينة من الدهون الموجودة على الكبد عن طريق إبرة دقيقة لتشخصيها بواسطة المجهر المتخصص ولمعرفة نوع الدهون الموجودة.

شاهدي أيضًا : أضرار الشيشة الإلكترونية على الكبد والرئة

علاجات أخرى لهذه الحالة :

يتم علاج دهون الكبد عن طريق الغذاء الصحي والمتكامل مع منع الأكعمة الغنية بالدهون تماماً، والإكثار من تناول الكرنب والقرنبيط و القمح، شرب أكواب من الأعشاب مثل البابونج والقانوطة، أو شرب فنجاناً من مشروب الزنجبيل و البردقوش والقرفة عدة مرات في اليوم، أو شرب كوب من خل التفاح والعسل المذابيين ففي كوب من الماء الدافئ.

اضافة تعليق