الرئيسية » الجمال والرجيم » العناية بالبشرة » أهم الفروق بين تحضير الحمام التركي والمغربي

أهم الفروق بين تحضير الحمام التركي والمغربي

أهم الفروق بين تحضير الحمام التركي والمغربي

أهم الفروق بين تحضير الحمام التركي والمغربي، تحرص كل عروسة أن تظهر بالمظهر الجذاب والرائع يوم زفافها، وتلجأ إلى الحمامات لإظهار جمال بشرتها ونضارتها، كما تحاول بذلك إزالة الجلد الميت والقشور الموجودة على بشرتها، وفي المقال نعرض أهم الفروق بين تحضير الحمام التركي والمغربي.

كما سنتناول بالتفصيل في هذا المقال الانواع المختلفة من حمامات العناية بالجسم والبشرة وخصوصًا للعروس، وخطوات عمل كل منها على حدى وفوائد كل منها ومميزاته، كما سنتناول الاضرار التي قد تنتج من احدها وتضر بالبشرة فتابعونا لمزيد من التفاصيل والمعلومات الجديدة.

أنواع حمامات العروسة: –

الحمام المغربي: –

يعتبر الحمام المغربي من أشهر أنواع الحمامات التي تلجأ إليها العروسة قبل ليلة زفافها، حيث يعمل الحمام المغربي على التخلص من الجلد الميت ويعمل على تفتيح البشرة وتحسين عمل الدورة الدموية.

شاهدي أيضًا: ماسك الطمي المغربي لحب الشباب

الحمام التركي: –

يعتبر الحمام المغربي من الطقوس التي تقوم بها العروس في تركيا قبل زفافها، حيث يتميز الحمام التركي بعمل مساج كامل للجسم، مما يساعد على تهدئة أعصاب العروس وإظهار بشرتها في كامل نضارتها.

الدلكة السوداني: –

تحتوي الدلكة السوداني على مكونات طبيعية، تؤدي إلى نضارة البشرة وتفتيحها، كما تؤدي إلى تأخير نمو الشعر، وتمنح الجسم نعومة فائقة ولمعان.

الحمام الفرعوني: –

الحمام الفرعوني هو عبارة عن تدليك جسم العروس بالكامل، مما يساعد في التخلص من الدهون المتراكمة في الخصر والبطن، كما يساعد على التخلص من السليوليت، ويمنح الجسم الراحة والهدوء.

الحمام العطري: –

يساعد الحمام العطري على غلق المسام المفتوحة، وإعطاء الجسم الرائحة المميزة، كما يعمل على ترطيب البشرة ومنحها اللمعان والنضارة.

حمام كليوباترا: –

وهو معروف باسم حمام اللبن، حيث يعتمد على مجموعة من المواد الطبيعية التي تمنح الجسم الرائحة الجذابة.

أهم الفروق بين تحضير الحمام التركي والمغربي: –

تهتم العروسة يوم زفافها بأن تظهر بأفضل شكل لها، ومن أول اهتماماتها في ذلك اليوم إظهار جمال بشرتها ونضارتها، وتلجأ في الكثير من الأحيان إلى الحمام المغربي أو التركي، وفي المقال نوضح أهم الفروق بين تحضير الحمام التركي والمغربي، ومنها:

  • يتميز الحمام التركي بعمل المساج للعروسة وتدليك جسمها بالكامل، وهو الشيء الذي لا يوجد في الحمام المغربي.
  • كما تختلف الأدوات المستخدمة في كل من الحمام المغربي والحمام التركي، حيث نحتاج إلى الليفة المغربية والصابون المغربي في الحمام المغربي.
  • والطحينة المخلوطة بالعسل والماء في الحمام المغربي.

خطوات الحمام المغربي: –

  1. قومي أولاً بغلق باب الحمام والمنافذ جيدًا.
  2. قومي بفتح الدوش على الماء الساخن، حتى يمتلاً البانيو، وينتشر البخار الساخن في كل أرجاء الحمام، ليسهل عليك بعد ذلك إزالة الجلد الميت.
  3. .قومي بالجلوس في البانيو لمدة ربع ساعة.
  4. قومي بمزج الصابون المغربي والليمون والحناء معًا حتى يتكون خليط متجانس.
  5. قومي باستخدام الليفة المغربية لتدليك جسمك جيدًا للتخلص من الجلد الميت.
  6. قومي أيضًا بتدليك الأنف بلطف لإزالة البثور السوداء، حيث تكون المسام مفتوحة بشكل جيد.
  7. بعد ذلك قومي بتنشيف جسمك جيدًا.
  8. قومي باستخدام ماء الورد لمنح جسمك رائحة طيبة ونعومة فائقة.
  9. استخدمي كريم ترطيب مناسب لدهن الجسم بالكامل، لإعطائه النعومة والرائحة الطيبة.

شاهدي أيضًا: ما هي مستلزمات دبش العروس بالتفصيل

فوائد الحمام المغربي: –

  • يعطي البشرة النعومة والرائحة العطرة.
  • التخلص من الجلد الميت.
  • تنشيط عمل الدورة الدموية.
  • التخلص من التعب والإرهاق.
  • يساعد في تأخير ظهور علامات التقدم في السن والتجاعيد.
  • يساعد على التخلص من دهون الخصر والبطن.
  • يعمل على تفتيح الأماكن الداكنة.
  • يوحد لون البشرة.
  • يمنح البشرة النضارة والحيوية.

أضرار الحمام المغربي: –

هناك بعض الأضرار والآثار الجانبية للحمام المغربي لا يعرفها البعض، ومنها:

  • جفاف البشرة وتشققها بسبب التعرض المباشر للماء الساخن.
  • فقدان الجسم للزيوت الطبيعية الموجودة فيه.
  • تهيج البشرة واحمرارها.
  • ترهل الجلد بسبب المبالغة في تدليك الجسم.
  • القضاء على الخلايا النشطة، والتي تتجدد كل أسبوعين تقريبًا.
  • لا يفضل اللجوء إلى الحمام المغربي للذين يعانون من الإصابة بارتفاع ضغط الدم.
  • لا ينصح به للذين يعانون من ضيق التنفس أو مرض الربو أو حساسية على الصدر.

خطوات الحمام التركي: –

  1. قومي أولاً بمليء البانيو بالماء الساخن، واتركي الصابون البلدي به حتى يذوب تمامًا.
  2. قومي بالاسترخاء في البانيو لمدة ربع ساعة.
  3. قومي بعمل مساج للجسم بالكامل، عن طريق التدليك بلطف وبحركات دائرية.
  4. ثم استخدمي الليفة بعد ذلك لتدليك الجسم وفرك الجلد الميت.
  5. قومي بغسل جسمك بالماء الفاتر.
  6. ثم قومي بعمل ماسك للجسم والوجه من الترمس المطحون، واغسليه بعد ربع ساعة تقريبًا، مع التدليك بشكل دائري لإزالة الجلد الميت.
  7. ثم قومي بوضع بعض قطرات عطر اللافندر في ماء الاستحمام النظيف وقومي بالاسترخاء فيها لمدة 5 دقائق.
  8. قومي وجففي جسمك جيدًا، ثم ادهني كريم مرطب.

فوائد الحمام التركي: –

  • التبخير الذي يساعد في إزالة القشور والشوائب والأوساخ.
  • “التكييس” وهو إزالة الجلد الميت استخدام كيس من الألياف الطبيعية مخصصة للتدليك.
  • التخلص من السموم الموجودة على سطح الجلد.
  • تنشيط الدورة الدموية.
  • يعطي الجسم رائحة عطرية مميزة.
  • يساعد على الاسترخاء والشعور بالراحة.
  • التخلص من الجلد الميت والقشور.
  • يعمل على تفتيح مسام البشرة.
  • يعمل على شد ترهلات الجسم.
  • يقلل من الشعور بالتوتر.
  • كما يتميز الحمام التركي بالتدليك، وهناك عدة أنواع من التدليك، منها التدليك الكلاسيكي، التدليك بالزيوت العطرية الطيارة، التدليك بالبخار، التدليك المائي، التدليك بالشوكولاتة، وأخيرًا التدليك بالأحجار.

شاهدي أيضًا: طريقة تنظيف البشرة بالبخار في البيت

وفي ختام المقال، نرجو أن ينال المحتوى المقدم اعجابكم، حيث حرصنا على تقديم أهم الفروق بين تحضير الحمام التركي والمغربي والفروق الخفية بين كلاهما، وفي انتظار إرسال تعليقاتكم وتجاربكم الشخصية مع الحمامات، وانتظرونا قريبًا في تقديم المزيد من المقالات المفيدة في كافة المجالات الهامة للصحة والجسم والبشرة على موقعكم ماميتو فتابعونا.

اضافة تعليق