الرئيسية » الحمل والرضع » كيفية الولادة تحت الماء بدون الم أو جراحة

كيفية الولادة تحت الماء بدون الم أو جراحة

كيفية الولادة تحت الماء بدون الم أو جراحة

كيفية الولادة تحت الماء بدون الم أو جراحة، يتساءل البعض ما هي الولادة تحت الماء، والولادة تحت الماء عبارة عن حوض استحمام كبير ملئ بالماء الدافئة تكون درجة حرارته حوالي 37.5 درجة مئوية، ويتم تدريب الأم على الولادة في هذا الحوض وكانت هذه العملية مستخدمة في الدول الأوربية فقط منذ فترة ثم دخلت إلى الشرف الأوسط، فالأمهات الذين يستخدمون الولادة القيصرية أو الطبيعية، يتألمون بشدة ولذلك ننصح الأمهات بالولادة تحت الماء لأنه أفضل لها ولطفلها، وعند استخدام المرأة الماء الدافئ فهي تستفيد منه في التقليل من التوتر والضغط، ولذلك سوف يقدم لكم موقع ماميتو كيفية الولادة تحت الماء بدون ألم أو جراحة.

كيفية الولادة تحت الماء بدون ألم أو جراحة:

يجب أن تتراوح درجة حرارة ماء الحوض ما بين 95_100 فهرنهايت ولا تزيد عن ذلك، لأن من الممكن أن تسبب ارتفاع في ضغط الدم عن السيدات والذي من الممكن أيضاً أن يرفع من معدل ضربات قلب الجنين، فيمكن للأم النزول في الحوض في أي وقت حتى مع بداية نزول مخاض الولادة فهذا يجعلها تسترخي أكثر ويساعدها على تسريع الولادة.

إضافة إلى ذلك فإن كمية الماء التي توجد في الحوض تؤمن لك بعض العوم وتخفف الضغط عن المعدة والظهر، وأعلب السيدات اللاتي ولدن بهذه الطريقة لاحظن أنهم شعرن بالاسترخاء التام في حوض الولادة أن توسع الرحم ثم بسرعة كبيرة والطفل انزلق دون الشعور به، وأظهرت دراسة حديثة شملت على 2.939 امرأة انخفاض في استعمال التخدير بالنسبة للسيدات اللائي غمرن تحت الماء أثناء المرحلة الأولى لوضع مقارنة مع النساء اللواتي يلدن على السرير، وإلا أن تخفيف الألم لم يكن الفائدة الوحيدة لهذا النوع من الولادة، إضافة إلى ذلك الكثير من الأشخاص الذين يشعر بأن الولادة في الماء ممتعة أكثر للطفل، لأن حوض الماء الذي توجد فيه المرأة يقلد الجو ضمن الرحم.

شاهدي أيضًا: 19 نوع من المشروبات تساعد علي فتح الرحم وتعجيل الولادة

حقائق عن الولادة المائية:

في أواخر عام 1960 استفاد العالم الفرنسي من هذه التجارب في التوليد في الماء بالنسبة للأطفال وذلك للتخفيف من آثار صدمة الولادة التي تجتاب المولود وذلك عن طريق غمر الرضع المولودين حديثاً في ماء دافئ ولتسهيل الانتقال من الرحم إلى العالم الخارجي.

تعتبر دولة الولايات المتحدة هي أول من اعتمدت على الولادة تحت الماء، وهناك أكثر من 3\4 مستشفيات الخدمات الصحية في المملكة المتحدة تستخدم هذه الطرق للولادة بشكل أفضل.

فوائد الولادة تحت الماء:

  • لا تتألم الأم، ولا يتطلب البنج الموضعي.
  • من الممكن الاستغناء عن بعض الأدوية حلال فترة الولادة.
  • تدنى نسبة تمزق الجهاز التناسلي عند المرأة.
  • تكون المرأة أقل عرضة للتوتر خلا الولادة تحت الماء.
  • يكون المولود الجديد أقل عرضة للالتهابات خصوصاً التهابات الجهاز التنفسي.

أضرار الولادة تحت الماء:

  • أن الولادة تحت الماء من الممكن أن تزيد من خطر العدوى.
  • تبطئ من عملية المخاض حيث يقول أن بطئ المخاط يزيد من فقدان الأم للدم أثناء الولادة.
  • أثبتت الدراسات أن الولادة تحت الماء يتم إجرائها لدي عديمي الخبرة فأنهم لا يستطيعون تقدير الدم المفقود أثناء الولادة نتيجة اختلاطه بالماء.
  • يعتقد البعض أن الولادة تحت الماء تخفف من الألم فأنها تبطئ معدل الطلق أثناء المخاض.

شاهدي أيضًا: فوائد مشروب عشبة كف مريم لتسهيل الولادة

دراسات عن الولادة المائية:

الولادة تحت الماء تخفف آلام الولادة:

أثبتت الدراسات أن الولادة في الماء تخفف من ألم الولادة وخصوصاً آلام أسفل الظهر ويعتبر ألم أسفل الظهر شكوى عامة لجميع النساء في مرحلة المخاض.

وتم تجربة الولادة في الماء على 17 امرأة، وتوصل إلى أن الولادة في الماء تخفف من ألم المفاصل ويعطيه قوة وتوازن، خاصة بين كبار السن، والانغماس في الماء يدفع الدم إلى أجزاء الجسم كله.

الولادة تحت الماء لا تسبب غرق الطفل:

في أكثر حالات الولادة تحت الماء، يتم سحب الطفح إلى السطح على الفور، وبمجرد ارتفاع ضغط قناة الولادة عنهم، يواجه الأطفال ضغط الماء وهذا يسبب لهم الإصابة باللهث، والأطفال الذين يولدون تحت الماء لا يصادفون الهواء الجاف وتغيير درجة الحرارة الذي يحفز رد فعل قوي عند البدء في التنفس.

من لا يتوجب عليهن إجراء الولادة تحت الماء:

طريقة الولادة تحت الماء بعض النساء قد ينجحن ولكن البعض الآخر لا ينجحن، لأن من الممكن أن يكون لهم تعقيدات الولادة، أو بسبب التعقيدات الطبيعي في الوضع، ويجب الاستفسار من الطبيب أو القابلة القانونية عن هذه الطريقة ومدى ملائمتها، أو عدم معرفة معدل نبضات قلب الجنين بكل دقيق، أو من الممكن إصابة المرأة بنزيف مهبلي غير متوقع أو غير عادي، أو في بعض الأحيان التعرض للعدوى بسبب السوائل والدماء التي تخرج إلى الماء مع الطفل، فيجب على كل أم استشارة الطبيب في نوع الولادة التي تردها السيدات الحوامل مثل الولادة القيصرية، أو الطبيعية، أو الولادة تحت الماء.

شاهدي أيضًا: خلطات لشد ترهلات البطن بعد الولادة

وقد قدمنا إليكم في هذا المقال كيفية الولادة تحت الماء بدون ألم أو جراحة، حيث يمكنكم الاستفادة من قراءة هذا المقال في التعرف على فوائد وأضرار الولادة تحت الماء، ولا تتردد عزيزنا القارئ بوضع تعليق فنحن في انتظار استفساراتكم للرد عليها في أقرب وقت ممكن.

 

اضافة تعليق